الذوادي: متحمسون للترحيب بالعالم عام 2022

اللجنة العليا للمشاريع والإرث
2019-11-24 | منذ 2 شهر

سعادة السيد حسن عبد الله الذوادي

الدوحة، 24 نوفمبر 2019 - مع ثلاثة أعوام تفصلنا عن استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم FIFA قطر 2022™، أشار حسن عبدالله الذوادي، الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث، في لقاء أجراه مع موقع اللجنة العليا إلى أن قطر والمنطقة تتطلعان للترحيب بالمشجعين المتوقع قدومهم إلى قطر من مختلف دول العالم لحضور مباريات المونديال الكروي الذي تستضيفه قطر لأول مرة في المنطقة عام 2022.
وصرح الذوادي بأن التحضيرات الجارية لاستضافة المونديال تسير على قدم وساق استعداداً لاستضافة البطولة، كما وصف استضافة قطر لبطولتي كأس خليجي 24، وكأس العالم للأندية FIFA قطر 2019™ بالفرصة الذهبية التي ستسمح باختبار استعدادات الدولة وكفاءة المنشآت الرياضية لاستضافة الكرنفال الكروي عام 2022.
وقال "تسير الاستعدادات لاستضافة المونديال وفق المخطط لها وبشكل جيد، إذ تم حتى الآن الإعلان عن جاهزية استادين من الاستادات الثمانية المستضيفة لمباريات البطولة، ومن المتوقع الإعلان عن جاهزية ثلاثة استادات مع نهاية النصف الأول من العام القادم 2020 بإذن الله. ووفق الخطة، سيتم تجهيز الاستادات الثمانية المخصصة لاستضافة منافسات المونديال مع نهاية عام 2021.
واضاف "أرى أن استضافة قطر لبطولتي كأس الخليج العربي 24 وكأس العالم للأندية FIFA قطر 2019™ تعتبر بمثابة فرصة ذهبية لاختبار مختلف جوانب جاهزيتنا لاستضافة البطولات والأحداث الرياضية استعداداً لمونديال 2022. فعلى سبيل المثال، سنتمكن من خلال استضافة هاتين البطولتين من تعزيز جهودنا وإثراء خبرتنا في مجالات عدة مثل إدارة الجماهير، والاتصالات، وتجربة المشجعين، وغيرها، علاوة على أهميتهما في تحديد المجالات التي تتطلب تطويراً لنكون على أهبة الاستعداد لاستضافة مونديال 2022.
واختتم قائلا "مرحبا بالجماهير الرياضية العالمية في قطر والشرق الأوسط، إننا متحمسون لاستضافتكم والترحيب بكم للاحتفاء باللعبة الجميلة في عرس كروي لن يشهد له التاريخ مثلا".


التعليقات

إضافة تعليق