تواصل منافسات البرنامج الأولمبي المدرسي

موقع اللجنة الأولمبية القطرية
2020-01-12 | منذ 1 أسبوع

منافسات البرنامج الأولمبي المدرسي

الدوحة، 12 يناير 2020 - عادت منافسات البرنامج الأولمبي المدرسي في نسخته ال ١٣ من جديد بعد العودة للفصل الدراسي الثاني حيث أقيمت المنافسات في الكرة الطائرة للبنين للمرحلة الثانوية وكذلك كرة السلة للفتيات في المرحلة الابتدائية .

وجاءت المنافسات قوية وسط مشاركة جيدة من جانب المدارس المختلفة حيث يسعى الجميع لأن يتواجد في نسخة هذا العام وتقديم أفضل المستويات وهو هدف رئيسي للمدارس المختلفة سواء الحكومية او الخاصة وفي نفس الوقت تسعى اللجان الفنية بمختلف الاتحادات وكذلك اللجنة المنظمة والكشافون لاكتشاف افضل اللاعبين او اللاعبات من الموهوبين وضمهم الى الاتحادات المختلفة وكذلك الأندية وهذا يحقق هدف ثاني مهم للبرنامج الأولمبي باكتشاف المواهب وتقديمها في المستقبل للمنتخبات الوطنية المختلفة .

وأقيمت منافسات الكرة الطائرة للمرحلة الثانوية على صالة اتحاد الكرة الطائرة وفيها فازت مدرسة ستافورد سيرلانكا على مدرسة اديسون الدولية بنتيجة ٢ / ٠. وكما فازت المدرسة الايرانية على مدرسة الفرقان الثانوية بنتيجة ٢ / ٠ وبنفس النتيجة مدرسة الخور الدولبية على مدرسة الاندلس .

كما فازت المدرسة الفلبينية على نوبيل الدولية بنتيجة ٢ / ٠ وأيضا ميشيل دي بي كي على المنار الدولية بنتيجة ٢ / ٠ وفازت الاكاديمية الامريكية على المدرسة الفلبينية بنتيجة ٢ / ١ بعد مباراة قوية ومثيرة بين المدرستين .

وجاءت منافسات الكرة الطائرة قوية لاسيما وان هذه المرحلة هي الأكبر ومن خلالها يتم رؤية افضل المستويات للاعبين وبالتالي عملية الحكم عليهم من جانب المدربين تكون سهلة للاستفادة منهم .

وفي منافسات كرة السلة للمرحلة الابتدائية للفتيات والتي أقيمت على صالة لجنة رياضة المرأة القطرية فازت مدرسة امنة محمود الجيدة على مدرسة مريم بنت عمران بنتيجة ١٢ / ٠ كما فازت مدرسة الشقب على الهدي بنتيجة ٢ / ٠ والجميلة على مدرسة البيان بنتيجة ٩ / ٠ والاندلس على مدرسة امامة بنت حمزة بنتيجة ١٠ / ٢ .

وسوف تتواصل المنافسات في كل الألعاب سواء الفردية او الجماعية وتقام المنافسات على الملاعب والصالات المختلفة وسط سعى من الجميع بتحقيق أكبر استفادة من نسخة هذا العام والتي يتطلع الجميع أن تكون بمثابة نسخة استثنائية متميزة يمكن من خلالها تقديم العديد من الموهوبين للأندية والمنتخبات المختلفة في المستقبل .

ويسعى الجميع في اللجنة المنظمة الى توفير افضل أجواء امام الطلبة والطالبات للعيش في أجواء تنافسية جيدة ومتميزة بما يحقق الهدف من إقامة البرنامج الأولمبي وفي نفس الوقت تعويد الطلبة الطالبات على تلك الأجواء التنافسية وخاصة وان جميع المباريات التي تقام في تلك المنافسات تدار بواسطة حكام من الاتحادات المختلفة وهو الامر الذي يجعل الطالب يلعب وكأنه في منافسات رسمية تصقل موهبته وتزيد من خبراته حتى عندما يشارك مع المنتخبات المختلفة يكون متميزا .


التعليقات

إضافة تعليق