البرنامج الأولمبي المدرسي ينظم فعاليات اليوم الخاص لذوي الاحتياجات الخاصة

موقع اللجنة الأولمبية القطرية
2020-02-05 | منذ 2 أسبوع

فعاليات اليوم الخاص لذوي الاحتياجات الخاصة

الدوحة، 5 فبراير 2020 - اقامت اللجنة المنظمة للبرنامج الأولمبي المدرسي اليوم الخاص لذوي الاحتياجات الخاصة وذلك صباح يوم أمس بنادي قطر حيث كانت بداية اليوم بصالة النادي ثم أقيمت الفعاليات بملعب سحيم بن حمد بنادي قطر .

وحضر الفعاليات يوم أمس الدكتور ثاني الكواري نائب رئيس اللجنة الأولمبية وجاسم البوعينين أمين عام اللجنة الأولمبية والدكتور إبراهيم النعيمي وكيل وزارة التعليم والتعليم العالي وربيعة الكعبي رئيس الاتحاد القطري للرياضة المدرسية .

كما حضر الفعاليات الشيخ خليفة بن خالد رئيس اللجنة المنظمة للبرنامج الأولمبي وأعضاء اللجنة المنظمة بالإضافة الى مديري الإدارات المختلفة باللجنة الأولمبية وأيضا اللجنة المنظمة وكذلك الاتحاد القطري للرياضة المدرسية وأيضا وزارة التعليم والتعليم العالي شركاء بالبرنامج الأولمبي .

وشارك في هذه الفعاليات حوالي ألف طالب من مختلف المدارس والجهات التي تهتم بنشاط ذوي الاحتياجات الخاصة حيث خرج اليوم بصورة متميزة يؤكد على الاهتمام الكبير من الجميع بهذه الفئة الغالية على الجميع بالمجتمع .

وكانت البداية مع الافتتاح لليوم الختامي للبنين بصالة نادي قطر وسط الحضور الكبير والمكثف من جانب المشاركين من الطلبة والطالبات وكذلك تواجد المرافقين لهم من مختلف المدارس والهيئات وتم تنظيم العديد من المنافسات داخل الصالة وسط متابعة من جانب المسؤولين وكذلك أولياء الامور لدعم أبنائهم وبناتهم في هذا اليوم السنوي المميز الذي تحرص اللجنة المنظمة للبرنامج الأولمبي على اقامته سنويا .

وأقيم على ملعب سحيم بن حمد منافسات العاب القوي والتي حظيت بمتابعة كبيرة من الجميع وكانت المسابقات في الجري لمسافات مختلفة بالإضافة الى الرمي والعديد من السابقات الخاصة بألعاب القوي والتي نالت اعجاب الجميع وكانت مثار اشادة من المسؤولين سواء عن البرنامج الأولمبي او اللجنة الأولمبية .

ونال هؤلاء اللاعبين تشجيعا كبيرا من جانب الجميع على تلك المشاركة المتميزة والكبيرة والأداء الذي قدموه في المنافسات .

وخطفت منافسات العاب القوي الأضواء من جميع اللاعبين لما بها من اثارة كبيرة يتابعها الجميع بشغف كبير وهو الامر الذي زاد من النجاح المطلوب لليوم الختامي لذوي الاحتياجات الخاصة .

وحضر المنافسات من داخل الملعب أولياء الامور للاعبين واللاعبات المشاركين في هذه المنافسات وقاموا بتشجيعهم بصورة قوية طوال وقت المنافسات وهو الامر الذي زاد من حماسهم وفي نفس الوقت زاد من قوة المنافسات وتحقيق اللاعبين واللاعبين للعديد من الأرقام الجيدة في المنافسات .,

وهذا الحضور الكبير من أولياء الامور يؤكد على الاهتمام الكبير من جانبهم بهذا اليوم الذي يقام سنويا لأولادهم بالصورة التي تزيد من نجاح هذا اليوم الذي تحرص اللجنة المنظمة علي اقامته سنويا .

وحظي اليوم الخاص بتنظيم مميز من قبل اللجنة المنظمة للبرنامج الأولمبي المدرسي حيث تم تنظيم اليوم بدقة شديدة وسط اهتمام كبير بهذه الفئة المهمة بالمجتمع حيث دقة في كل شيء وتوفير كل الاحتياجات الخاصة لهم بما يسهل عملية المنافسات علي المشاركين فيها .

وكذلك تم تهيئة كل شيء لهم للتواجد في الملعب بصورة سهلة حتى يقومون بالمشاركة في المنافسات بالصورة المطلوبة وهو الامر الذي يؤكد على حرص اللجنة المنظمة بتهيئة الأجواء امام الجميع للتنافس بصورة جيدة .

وخرج اليوم الخاص بأبهي حلة له محققا النجاح المطلوب والهدف من اقامته وهو ما تحرص عليه اللجنة المنظمة للبرنامج الأولمبي منذ النسخة الاولى واستمرار هذا اليوم الخاص سنويا مع كل نسخة جديدة للبرنامج .

وأكد جاسم البوعينين امين عام اللجنة الأولمبية أن الجميع سعيد بهذه المشاركة الكبيرة من جانب المدارس والهيئات المختلفة في فعاليات اليوم الخاص .

وقال جاسم البوعينين: سعادتنا الكبيرة بهذه المشاركة من الطلاب في اليوم الخاص لذوي الاحتياجات الخاصة وسط مشاركة كبيرة من الهيئات المختلفة ويصل الى حوالي ألف طالب وطالبة في هذا البرنامج وهذا عدد كبير ونحن سعداء بذلك ونسعى لتوفير البيئة المناسبة لهم لممارسة الرياضة .

وأضاف جاسم البوعينين: الهدف الرئيسي ان نجعلهم رياضيين ويمارسوا الرياضة كما ان هناك هدف آخر بجعلهم أبطال رياضيين يشاركون في الدورات الأولمبية .

وتابع جاسم البوعينين: نحن لدينا بطليين عبد الرحمن عبد القادر وسارة مسعود وهما من الأبطال الأولمبيين ولهم برنامج اعداد خاص من قبل الاتحاد القطري لذوي الاحتياجات الخاصة وذلك لتجهيزهم لدورة الألعاب المقبلة في طوكيو باليابان .

وقال جاسم البوعينين: نأمل ان نشاهد المواهب ويتم اكتشافها وسعداء ليس بالمشاركة وهناك وعي من أولياء الامور بتواجدهم مع أبنائهم في هذا اليوم وكذلك اليوم سيكون اليوم الخاص للبنات وهدفنا الرئيسي اشراك الرياضة في المجتمع وهم جزء مهم من المجتمع وممارسة أبنائهم على ممارسة الرياضة امر مهم .

وأشار جاسم البوعينين الى ان هذا اليوم هو بمثابة يوم ختامي وقال: المنافسات بالنسبة لذوي الاحتياجات الخاصة تقام مثل البرنامج الأولمبي للأصحاء على مدار الموسم ولهم مسابقاتهم ويشاركون فيها مع المدارس التي تهتم بتلك الرياضات ونحن سعداء بإقامة هذا اليوم واستمراره سنويا لخدمة هذه الفئة الغالية والمهمة على المجتمع .

كما أكد الشيخ خليفة بن خالد آل ثاني رئيس اللجنة المنظمة للبرنامج الأولمبي المدرسي أن إقامة يوم لذوي الاحتياجات الخاصة امر مهم جدا وقال: هذا يوم مهم لدينا ونعطي له تركيز واهمية مثل أي يوم آخر في المنافسات والحمد لله توفقنا في تنظيمه بالصورة التي معها يتم تحقيق الأهداف المنشودة من إقامة يوم لهم .

وأضاف الشيخ خليفة بن خالد: المنافسات بدأت من قبل في اول نسخة من خلال مدرستين فقط في اليوم الخاص والآن كل المدارس تشارك واصبح يوم حافل وبرنامج كبير من المسابقات والمنافسات بسبب تواجد هذا العدد الكبير من المدارس والطلبة في المنافسات الخاصة بالبرنامج الأولمبي المدرسي .

وتابع الشيخ خليفة بن خالد: سعداء بالحضور الكبير من جانب مختلف المسؤولين وخرج اليوم بصورة جيدة وبتنظيم مميز حيث ان الجميع حريص على ان يخرج هذا اليوم بنجاح كبير بما يحقق الهدف المطلوب .

وقال الشيخ خليفة بن خالد: " هذه الفئة موجودة في المجتمع ونحاول باستمرار ان ندمجهم في هذا اليوم وهى فرصة لان يتابعهم أولياء الامور ويفرحون بأولادهم وهم يمارسون الرياضة ويحققون النجاح .

وتابع: البرنامج يحقق النجاح باستمرار والبرنامج يحقق الهدفين الرياضي والاجتماعي وارى ان ذوي الاجتياحات الخاصة ركيزة من ركائز المجتمع وتواجدهم مهم معنا باستمرار ونسعى لان نطور المسابقات وان يكون الاهتمام بهم بصورة كبيرة باستمرار .


التعليقات

إضافة تعليق