العطية بطلاً لرالي عُمان الدولي

2020-02-09 | منذ 8 شهر

العطية بصحبة ملاحه الفرنسي ماثيو بوميل

 

عمان، 9 فبراير 2020 - واصل بطلنا العالمي ناصر بن صالح العطية مشوار التألق في عالم الراليات بعد أن تمكن من التتويج بلقب رالي عُمان الدولي 2020 الجولة الافتتاحية من بطولة الشرق الأوسط للراليات، وذلك للمرة السادسة في مسيرته.

وهيمن بطلنا العالمي حامل لقب البطولة الشرق أوسطية بصحبة ملاحه الفرنسي ماثيو بوميل على متن سيارة فولكسفاغن بولو آر 5 على منافسات رالي عُمان من اليوم الأول لليوم الأخير حيث لم يجد أي منافسة تُذكر من جانب المشاركين في السباق سواء في الفئة الأولى آر5 أو الفئة الثانية، بعد أن تمكن من الفوز بالمرحلة الاستعراضية واليوم الثاني من السباقات والتي اشتملت على 6 مراحل قبل أن يواصل التألق بالفوز باليوم الثالث الذي اشتمل على 5 مراحل خاصة بالسرعة، حيث تم إلغاء المرحلة التاسعة لأسباب فنية، وبلغت مسافة المرحلة الخامسة التي أقيمت أمس 83.17 كم، ليحقق بطلنا العالمي العلامة الكاملة بالفوز بكافة مراحل السباق على أرض سلطنة عمان.

وسجل العطية التوقيت الزمني الأسرع في البطولة وقدره 2.04.32.3 ساعة لكافة مراحل السابق التي بلغت 532 كيلومترا، منها 201 كيلومتر مراحل خاصة بالسرعة، متفوقا بفارق مريح قدره 6.04.1 دقيقة عن أقرب ملاحقيه السائق العماني عبدالله الروحي على متن سيارة فورد فييستا آر5 الذي حقق بدوره المركز الثاني بزمن 2.10.36.4 ساعة، بينما جاء بطلنا المخضرم ناصر بن خليفة العطية على متن سيارة فورد فييستا آر 5 ثالثا بفارق 14.15.3 دقيقة في المركز الثالث، وسجل زمناً إجمالياً 2.18.47.6 ساعة.

وبعد انتهاء منافسات الرالي قام العميد المتقاعد سالم بن علي بن خليفة المسكري رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للسيارات بتتويج المتسابقين بالمراكز الأولى بحضور العميد جمال بن سعيد الطائي نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية وجمهور من محبي ومتابعي سباقات السيارات والراليات.

وجاء تألق بطلنا ناصر العطية مع عودة منافسات رالي عمان الدولي من جديد بعد توقف استمر 5 سنوات ليحقق انتصاره السادس في السلطنة ليرفع رصيده من الانتصارات إلى 75 جولة في بطولة الشرق الأوسط للراليات منذ مشاركته في البطولة عام 2003 وهو رقم قياسي يضاف لسجل بطلنا العالمي الذي يسعى لمواصلة تحطيم الأرقام القياسية بالفوز برالي الشرق الأوسط للمرة ال 16 في تاريخه مُغرداً وحيداً في الصدارة ويصعب المهمة على الجميع في اللحاق به.

ويعد الفوز الذي حققه بطلنا العالمي أمس دفعة كبيرة للفوز بلقب بطولة الشرق الأوسط هذا العام خاصة أن قطر سوف تستضيف الجولة الثانية من البطولة خلال الفترة من 2-3 أبريل المقبل، فيما تقام الجولة الثالثة في لبنان والجولة الرابعة في الأردن على أن تُختتم البطولة بالجولة الخامسة في قبرص.

أهدى بطلنا العالمي ناصر بن صالح العطية الفوز بلقب رالي عُمان الدولي للمرة السادسة في تاريخه إلى القيادة الرشيدة والشعب القطري والمقيمين على هذه الأرض الطيبة وكل ما قدم له الدعم ليواصل مشوار التألق في عالم الراليات ورفع اسم قطر عالياً في كافة المحافل الدولية، وبالتالي أسعى للمزيد من الأرقام القياسية في جميع البطولات التي أخوضها لأنها تسجل باسم بلدنا الحبيب قبل أن تُسجل باسم ناصر العطية.

وقال ناصر العطية:»حققنا هدفنا من المشاركة في رالي عمان بتحقيق الفوز والاستمتاع بالمراحل من خلال إستراتيجيتنا طوال الرالي، حيث كانت سرعتنا ممتازة، كما أن الفريق المساعد كان في أفضل حال.. والحمد لله السباق سار كما كنا نخطط له منذ انطلاقته، خاصة أنني لم أجد صعوبة في الوصول لخط النهاية بدون أي مشاكل أو أعطال ميكانيكية، وأنتظر بشغف المشاركة في جولة قطر من رالي الشرق الأوسط.

وأشاد بطلنا العالمي بالتنظيم الرائع وقال :»كان التنظيم مثالياً للغاية، والأشقاء العمانيون كانوا عند حسن الظن ويكفي ما لاقيناه من حفاوة استقبال جعلتنا نشعر وأننا بالفعل في قطر وهو أمر ليس بجديد عليهم، لذلك دائماً ما نحرص على التواجد والمشاركة في مثل هذه الفعاليات.

فرض بطلنا العالمي ناصر صالح العطية سيطرته على كافة مراحل رالي عُمان الدولي- الجولة الأولى من بطولة الشرق الأوسط، بعد أن جاء أولاً وسجل زمناً: 2.04.32.3 بمعدل سرعة 86.64 كيلومتر بالساعة، تلاه المتسابق عبدالله الرواحي ومساعده الأردني عطا حمود وسجل زمنا وقدره: 2.10.36.4 ساعة بمتوسط سرعة بلغ 83.25 كيلو متر بالساعة، وجاء بالمركز الثالث المتسابق المخضرم صالح خليفة العطية ومساعده الإيطالي جيوفاني مسجلاً زمناً وقدره 2.18.47.6 ساعة بمتوسط سرعة وقدره 77.74 كيلومتر بالساعة، وحل رابعاً المتسابق العماني زكريا العوفي وسجل زمنا وقدره 2.20.33.8 ساعة بمعدل سرعة وصل إلى 76.77 كيلومتر بالساعة، وجاء المتسابق الكويتي مشاري الظفيري خامساً وسجل زمناً وقدره :2.22.55.2 ساعة وبمعدل سرعة بلغ 76.30 كيلومتر بالساعة، وجاء بالمركز السادس المتسابق خالد المنجي وسجل زمنا وقدره : 2.30.02.4 ساعة بمعدل سرعة وقدره 71.92 كيلومتر بالساعة، وحل بالمركز السابع المتسابق الكويتي جاسم المقهوي وسجل زمناً وقدره :2.33.06.1 ساعة وبسرعة متوسطة بلغت 70.56 كيلو متر بالساعة. فيما حل المتسابق اللبناني هنري قاعي بالمركز الثامن وسجل توقيتاً وقدره 3.28.26.8 بمعدل سرعة وسطي بلغ 61.93 كيلومتر بالساعة.

 


التعليقات

إضافة تعليق