الشيخ جوعان يتوج الفائزين في ختام منافسات بطولة البنك التجاري الدولية للفروسية

قنا
2020-03-02 | منذ 1 شهر

سعادة الشيخ جوعان يتوج الفائزين

الدوحة، 2 مارس 2020 - توج سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية القطرية، الفارس الألماني دانيل ديسر بلقب الجائزة الكبرى لقفز الحواجز التي اقيمت مساء أمس في ختام منافسات النسخة السابعة من بطولة البنك التجاري الدولية للفروسية الشقب برعاية لونجين، والتي نظمها الشقب -عضو مؤسسة قطر- على مدار ثلاثة أيام بمشاركة 88 فارساً و131 جوادا من 23 دولة، في منافسات الفروسية الأولمبية لقفز الحواجز، والترويض، والترويض لذوي الاحتياجات الخاصة .

وفاز دانيل ديسر بالمركز الأول في جولة التمايز على حصانه "كيلر كوين" محققا زمنا قدره 38.90 ثانية ،وحاز جائزة مالية قدرها 135 ألف يورو ،فيما حل ثانيا بفارق أجزاء من الثانية الفارس النمساوي ماكس كهنر على الجواد "إليكتريك بلو" محققا زمنا قدره 39.39 ثانية ،وحاز جائزة مالية قدرها 82 ألف يورو ،فيما جاء ثالثا الفارس الفرنسي روجير بوست على الجواد "سانجريا" محققا زمنا قدره 39.68 ثانية وحاز جائزة مالية قدرها 43 ألف يورو ،وأقيمت المباراة على إرتفاع 160 سم وهو الإرتفاع الأعلى في البطولة وبلغت مقدار جوائزها 410 ألف يورو .

وفي مباراة الجائزة الكبرى للترويض (العرض الحر) الذي بلغت مقدار جوائزها 100 ألف يورو فاز بالمركز الأول الفارس السويدي باتريك كيتل على الجواد "ديلوناي أولد "،,حل في المركز الثاني الفارسة الفرنسي مورجان باربانكن علي الجواد "سير دونار هول" ،فيما حل في المركز الثالث الفارس الأسباني جوان جويمون على الجواد "كوانتيكو" .

وحقق الفارس الأوزبكي عبد الشكور سوبرجينوف لقب المباراة الكبرى من بطولة "هذاب" التي تقام ضمن فعاليات بطولة البنك التجاري الدولية للفروسية الشقب برعاية لونجين ،وشارك سوبرجينوف على الجواد "ديميليون" وحقق زمنا قدره 44.56 ثانية بدون أخطاء في المباراة التي شارك فيها 16 فارسا وفارسة وأقيمت على إرتفاع 130 145 سم ،وحل في المركز الثاني الفارس القطري حمد ناصر القاضي على الجواد "سيكلوني" محققا زمنا قدره 46.70 ثانية بدون أخطاء ،وجاء في المركز الثالث الفارس القطري سلمان محمد العمادي على الجواد "زورو زد" محققا زمنا قدره 48.74 ثانية بدون أخطاء .

وحقق الفارس القطري محمد سعيد حيدان لقب المباراة المفتوحة من بطولة "هذاب" والتي أقيمت بمشاركة 51 فارسا على إرتفاع 115 120 سم بإجمالي جوائز مالية 15 ألف ريال وشارك حيدان على الجواد "ميس شيلي" وحقق زمنا قدره 26.28 ثانية بدون أخطاء ،,حل في المركز الثاني الفارس القطري القعقاع عادل نصار على الجواد "دوباي" محققا زمنا قدره 27.17 ثانية بدون أخطاء ،فيما حلت ثالثة الفارسة سيرين شريف على الجواد "برينوس" محققة زمنا قدره 28.36 ثانية بدون أخطاء .

وفازت الفارسة البلجيكية سيسكا فيرمولين بالمركز الأول لمنافسة الترويض لذوي الاحتياجات الخاصة (الأسلوب الحر)، بعدما حصلت مع جوادها "روميو" على 75.792 نقطة، تلتها النمساوية فالنتينا ستروبل ثم البلجيكية أوريكي ديكيزير.

وحقق البرازيلي رودولفو ريسكالا لقب المستوى الرابع، وحصل مع "دون فريدريك" على 76.875 نقطة، تلته الهولندية لوتي كرينسين، ثم جنوب الأفريقية فيليبا جونسون.

ونالت الهولندية ريكس فان دير هورست لقب المستوى الثالث مع الجواد "فيندسلي" وحصلت على 77.167 نقطة، تلتها البلجيكية باربارا مينيسي.

ونال النمساوي بيبو بوش لقب المستوى الثاني وحصل مع "فورست شيل" على 79.111 نقطة، تلته الألمانية مارتينا بينزنجر، ثم الهولندية أنيمارييكي نوبل.

وحقق النرويجي المخضرم يانس لاس دوكان لقب المستوى الأول بحصوله على 77.278 نقطة مع "علاء الدين" تلته البولندية ماجدالينا سيساك.

كما حققت الفارسة الإيرلندية كيت دواير، لقب الجائزة الكبرى في الترويض (الأسلوب)، بعدما حصلت على 70.043 نقطة، مع جوادها "سنودون فابيرج"، تلتها البيلاروسية هانا كاراسيوفا مع جوادها "زودياك"، وأكملت الألمانية جيل دو رايدر منصة التتويج بحلولها ثالثة مع "ويتني".

وتقدم خليفة بن محمد العطية نائب رئيس اللجنة المنظمة لبطولة البنك التجاري الدولية للفروسية الشقب برعاية لونجين بالشكر الى سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني لحضوره اليوم الختامي وما قبله من البطولة وتتويجه للفائزين مما يعد دعما كبيرا للبطولة.

وقال العطية عقب ختام المنافسات ، اليوم الاخير من البطولة كان مميزا في كل شيء على مستوى الحضور وايضا قوة المنافسات سواء في الترويض وقفز الحواجز وكذلك على مستوى الاقبال الجماهيري الى جانب التنظيم الذى اشاد به الجميع بالبطولة، وهذا يعكس النجاح الكبير للشقب في تحقيق المعايير التي تجعل من بطولته الدولية علامة مميزة في مجال الفروسية العالمية مما يجعل الاتحاد الدولي للفروسية حريصا على ان تكون بطولة الشقب بالدوحة من اهم البطولات التي ينظمها سنويا وتكون مدرجة على جدول الرزنامة الخاصة.

واضاف ، ان المنافسات شهدت مفاجآت في النتائج وهذا امر إيجابي يصب في صالح البطولة على اعتبار ان جميع الفرسان المشاركين يملكون فرصة للفوز، وايضا فان طبيعة البطولة والاجواء التي تقام فيها تجعل الفرسان على درجة عالية من الجاهزية والقدرة على الفوز، وبالتالي شاهدنا مستوى مرتفعا بصورة كبيرة كانت مثار تعليقات جميع المشاركين، والدليل مباراة الجائزة الكبرى في قفز الحواجز والتي حسمت في اللحظة الاخيرة.


التعليقات

إضافة تعليق