تشافي يشارك في بث مباشر للجيل المبهر عبر الإنترنت

اللجنة العليا للمشاريع والإرث
2020-04-15 | منذ 3 شهر

تشافي هيرنانديز

الدوحة، 15 أبريل 2020 - يترقّب عشاق نجم كرة القدم تشافي هيرنانديز، القائد السابق لنادي برشلونة والمنتخب الإسباني وسفير اللجنة العليا للمشاريع والإرث، مشاركته في الأنشطة التفاعلية المباشرة التي يستضيفها برنامج الجيل المبهر عبر حسابه على إنستغرام وفيسبوك غداً الأربعاء في تمام الساعة الخامسة مساءً بتوقيت الدوحة، إذ سيتحدث تشافي عن اللياقة البدنية والصحية للأفراد خلال فترة الحجر المنزلي، وذلك في إطار جهود البرنامج لتعزيز وعي الناس بأهمية البقاء في المنازل لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

 
وسيتحدث تشافي، الفائز مع منتخب بلاده بلقب بطولة كأس العالم ™FIFA، عن الجيل المبهر، برنامج المسؤولية المجتمعية في اللجنة العليا والموجود حالياً في تسع من بلدان العالم، ودوره في إحداث تغييرات إيجابية في حياة أكثر من نصف مليون شخص، وذلك عبر الاستفادة من شعبية كرة القدم في المجتمعات الأقل حظاً في العالم.
 
وتأتي هذه الجلسة ضمن سلسلة من الجلسات التفاعلية اليومية المباشرة التي أطلقها الجيل المبهر الأسبوع الماضي عبر حسابه  @GA4Goodعلى فيسبوك وإنستغرام بهدف البقاء على تواصل وتفاعل مع متابعيه وشركائه خلال الأوضاع الراهنة التي يشهدها العالم مع انتشار فيروس كورونا المستجد.
وحول ذلك قال تشافي، مدرب نادي السد القطري: "متحمس جداً للانضمام إلى أنشطة الجيل المبهر على إنستغرام لمناقشة كيفية إسهام قيم كرة القدم والرياضة في تسهيل الحياة خلال هذه الأوقات العصيبة. أتطلع إلى التفاعل مع الجمهور، وآمل أن تسهم هذه الجلسة في تعزيز الروح الإيجابية لدى الجميع عبر هذه الأنشطة التي يقدمها البرنامج عبر الإنترنت".
ويتمثل الهدف الأساسي من الجلسات المباشرة عبر الإنترنت في أن يواصل الجيل المبهر دوره خلال الظروف الراهنة ويعزز تواصله مع الأطفال والشباب في أنحاء العالم، ليحقق المتابعون الاستفادة القصوى من مبادرات كرة القدم من أجل التنمية.
 
وفي هذا السياق، قالت السيدة موزة المهندي، مديرة إدارة التسويق والاتصال في الجيل المبهر: "يسعدنا أن نستضيف النجم تشافي، سفير اللجنة العليا، في جلسة البث المباشر. ونتمنى أن يستمتع المتابعون ويستفيدوا من هذه الفرصة للتفاعل مع أحد أساطير كرة القدم، حيث سيتعرفوا على مدى فعالية وأهمية القيم المشتركة لكرة القدم والرياضة بشكل عام، وقدرتها على إلهام جميع أفراد المجتمع في مختلف الظروف".
 
من جهته، أكد السيد ناصر الخوري، مدير إدارة البرامج في الجيل المبهر، أن النجم تشافي كان وما يزال حاضراً بقوة خلال رحلة الجيل المبهر لتحقيق هدفه للوصول إلى آلاف الأطفال والشباب، وتشجيعهم على اتباع أنماط حياة صحية، وعادات غذائية سليمة، ونشر القيم الإيجابية التي يهدف البرنامج وكرة القدم إلى غرسها في نفوس الأطفال والشباب، من أجل إحداث تغيير إيجابي في حياتهم وتنمية مجتمعاتهم".
 
وكان نجم وسط برشلونة السابق قد شارك في العديد من أنشطة الجيل المبهر ضمن مهمته كسفير للجنة العليا، فقد سافر مع البرنامج عام 2016 إلى العاصمة الأردنية عمّان، حيث قدّم أنشطة تدريبية للشباب في ملعب لكرة القدم أنشأه الجيل المبهر في مخيم البقعة للاجئين. وفي العام الماضي، زار تشافي مدينة مومباي الهندية للمشاركة في تدشين أعمال الإنشاء في ملعب للجيل المبهر، والتقى الشباب المستفيدين من هذه المساحة الآمنة لممارسة كرة القدم، وشاركهم أنشطة تدريبية تُكسبهم مهارات حياتية هامة.
 
إلى جانب ذلك، شارك النجم الإسباني تشافي في يوم أساطير الفيفا، على هامش فعاليات النسخة الأولى من مهرجان الجيل المبهر للشباب العام الماضي، والذي شهد مشاركة 140 من السفراء الشباب الذين يمثلون أكثر من 20 دولة.
 
وتشهد أنشطة البث المباشر التي يستضيفها البرنامج عبر الإنترنت متابعة الكثيرين في قطر وأنحاء العالم عبر منصات التواصل الاجتماعي. وستتواصل هذه الأنشطة التفاعلية لإبراز قيم البرنامج، وتقديم نصائح هامة للمتابعين حول سبل المحافظة على اللياقة البدنية والصحية في المنزل، وتنمية مهاراتهم الحياتية الإيجابية.
 
يشار إلى أن الجيل المبهر هو برنامج الإرث والإنساني والاجتماعي لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022™. وتتمحور رؤيته حول استثمار قوة كرة القدم وشعبيتها للتأثير إيجاباً في حياة الأفراد، وإحداث التنمية المستدامة في مختلف المجتمعات حول العالم.
 

التعليقات

إضافة تعليق