السيلية يهزم الدحيل بثلاثية في كأس أوريدو

دوري نجوم قطر
2020-10-07 | منذ 3 أسبوع

 

السيلية في مواجهة الدحيل

الدوحة، 7 أكتوبر 2020 - حقق السيلية أول انتصاراته في بطولة كأس أوريدو بثلاثة أهداف مقابل هدف على حساب منافسه الدحيل حامل لقب الدوري في المواجهة التي جرت بينهما مساء اليوم الثلاثاء على ستاد سحيم بن حمد بنادي قطر ضمن منافسات الجولة الثانية لحساب المجموعة الأولى في البطولة التي تقام خلال توقف منافسات دوري نجوم ‪QNB‬ .

 وتقدم الدحيل أولا بهدف البرازيلي دودو عند ق 3، وتعادل السيلية بهدف المغربي أحمد حمودان مع ق 13، ثم تقدم بالهدفين الثاني والثالث عبر البرازيلي تياجو  بيزيرا عند الدقيقتين 52 و 76.
 
وبالانتصار وضع السيلية أول ثلاث نقاط  في رصيده فيما ظل الدحيل دون نقاط.
وكان السيلية قد خسر مواجهته في الجولة الأولى امام الخور بخمسة أهداف مقابل هدف، فيما الدحيل غاب عن الجولة الأولى بعد تأجيل مواجهته أمام السد بسبب ارتباط الفريقين حينذاك بالمشاركة في منافسات دوري أبطال آسيا التي أُختتمت مؤخرا في الدوحة.
 
وخاض السيلية المواجهة بقيادة مدربه التونسي سامي الطرابلسي بمجموعة لاعبيه الأساسيين وغاب فقط المهاجم العراقي مهند علي ميمي والمدافع السنغالي كارا مبودجي بالمقابل خاض الدحيل المواجهة بخليط من اللاعبين الأساسيين و البدلاء الذين أغلبهم يلعبون لفريق تحت 23 عاما وظهر في تشكيلة الدحيل المدافع المغربي مهدي بن عطية ولاعب الوسط المهاجم البرازيلي ادواردو بيريرا " دودو " وقاد الفريق المدرب التونسي حاتم المؤدب مدرب فريق تحت 23 عاما بعد الاستغناء عن المدرب المغربي نبيل الركراكي.
 
لم تكد المواجهة تبدأ إلّا وهاجم الدحيل منافسه السيلية مبديا رغبة واضحة في الوصول إلى هدف مبكر وهو ما تحقق له.
 
البرازيلي دودو سجل أول أهدافه مع فريقه الدحيل وأول أهداف المواجهة عقب 3 دقائق من البداية إثر هجمة قادها الظهير الأيسر المهاجم علي عفيف انهاها بتمريرة لدودو الذي سدد في مرمى الحارس ليوكمت أمين.
 
لاعبو السيلية ردوا مباشرة بهجوم مضاد وتقدم الظهير الأيمن علي جاسمي ومرر كرة جميلة أمام المرمى للمغربي أحمد حمودان الذي لعب رأسية أخطأت هدفها.
 
 الدحيل واصل سيطرته وتفوقه في الاستحواذ على الكرة مشكلا ضغطا مستمرا خلال دقائق البداية على دفاع السيلية.
 
السيلية شن هجمة عكسية سريعة وتمكن المغربي حمودان من مباغتة دفاع الدحيل وحارس مرماه أحمد جمال و تسجيل هدف التعادل بعد استفادته من تمريرة طويلة مررها الجزائري المخضرم نذير بلحاج أخطأ المدافع محمد موسى في التعامل معها ليخطف حمودان الكرة ويتقدم ويسدد في المرمى لحظة خروج حارس الدحيل.
 
حكم المواجهة محمد ناصر احتاج لنحو ثلاث دقائق للحديث مع حكم تقنية الفار لإقرار شرعية هدف التعادل للسيلية فبل ان يقر بشرعية الهدف بعد 13 دقيقة من البداية.
 
دخلت المواجهة عقب هدف التعديل إلى وضع وحال آخر، إذ بدا التكافؤ ظاهرا، بل وكان السيلية الأقرب للتسجيل خلال هجمتين وفرصتين سانحتين الأولى عبر تياجو الذي غابت تحركاته المعروفة عنه، والثانية بواسطة بلحاج من تسديدة قوية عقب الدقيقة 30، وفي تلك الأثناء أختفت خطورة لاعبي الدحيل بعد البداية القوية وليمضي بقية زمن الشوط الأول على ذلك النحو دون جديد.
 
بدأ الدحيل الشوط الثاني مهاجما أيضا، واقترب من مرمى السيلية خلال هجمة انهاها دودو بتسديدة يسارية بجانب المرمى.
رد السيلية لم يتأخر، إذ عاد ليهاجم وتحصل على ركلة ركنية انتهت بهدف التقدم الثاني عقب سبع دقائق من بداية الشوط الثاني.
 
البرازيلي تياجو كان صاحب هدف التقدم للسيلية من ركلة ركنية حولها برأسية جميلة في المرمى.
كاد الدحيل يتعادل مع ق 59 عبر دودو الذي راوغ المدافعين وتوغل داخل منطقة الجزاء، غير أنه صوّب كرة ضعيفة بعيدة تحت الضغط.
 
شواهين السيلية كادو يعززون تفوقهم و تقدمهم بهدف ثالث مع ق 66 من ركلة حرة نفذها بلحاج وحولها تياجو برأسية خطيرة ليتدخل الحارس البديل أحمد سفيان ويتصدى لها بمساعدة قائم المرمى.
 
أفضلية السيلية الأكثر تكاملا بلاعبيه الأساسيين تواصلت وتقدم البديل النشط أحمد السباعي وسدد ليتصدى سفيان.
 
ثالث الأهداف للسيلية حان موعده مع ق 76 ومجددا عبر ثنائية للثنائي بلحاج وتياجو عندما مرر الأول وحول الآخر المتألق تياجو تمريرته في المرمى مسجلا هدفه الثاني.
على وقع أفضلية وثلاثية السيلية سارت بقية دقائق المواجهة حتى نهايتها.

التعليقات

إضافة تعليق