العطية على موعد مع تتويج دولي جديد بقبرص

متابعات
2020-10-18 | منذ 2 أسبوع

بطلُنا العالميّ ناصر صالح العطية

نيقوسيا، 18 أكتوبر 2020 - سيكون بطلُنا العالميّ ناصر صالح العطية على موعد مع التتويج اليوم برالي قبرص الدوليّ الجولة الثانية لبطولة الشرق الأوسط للراليات 2020، وذلك بعد تصدّره الترتيب العام للرالي في اليوم الأوّل والذي تضمن 6 مراحل، وليقترب من الفوز بلقب بطولة الشرق الأوسط للمرّة ال16 في تاريخه.

وتفوّق العطية مع ملاحه الفرنسي ماثيو بوميل على متن سيارته (فولكسفاجن بولو جي تي آي – آر 5)، في 3 مراحل من المراحل ال 6 التي أُقيمت أمس وسط منافسة قوية من المُشاركين في الرالي من قطر، وقبرص، وسلطنة عُمان، والكويت، والأردن، وفرنسا.

وجاءت صدارةُ العطية لليوم الأوّل الذي تضمن 6 مراحل بلغ طولها 105.8 كم بفارق مريح عن أقرب مُنافسيه السائق القبرصي سافاس ساففا وصل إلى 12:29.3+ دقيقة، حيث سجّل العطية زمنًا قدرُه 1:45:43.2 ساعة، بينما حلّ السائق القبرصي الآخر بناييوتيس يانغو في المركز الثالث بفارق 12:37.3 دقيقة عن بطلنا العطية.

وحل الملاح القطري ناصر سعدون الكواري في المركز الحادي عشر على الترتيب العام باليوم الأوّل، مع السائق الكويتي مشاري الظفيري المُشاركَين في الفئة الثانية (ميرك 2) على متن سيارته ميتسوبيشي ايفو (10)، بعدما حقّق زمنًا قدرُه 2:05:33.1 ساعة، بينما جاء السائق العُماني عبدالله الرواحي مع ملاحه الأردني عطا الحمود على متن سيارة «فورد فيستا آر 5» في المركز التاسع في الترتيب العام بزمنٍ 2:03:31.6 ساعة.

ورغم تأخّر بطلنا ناصر العطية في الفترة الصباحية بعدما جاء في المركز الثاني للمرحلة الأولى التي بلغت مسافتُها 18.26 كم، بفارق 9.7 ثانية عن السائق القبرصي أندرياس تسولوفتاس الذي تمكّن بدوره من مُواصلة الصدارة في المرحلة الثانية التي بلغت مسافتُها 19.65 كم وبفارق وصل إلى 10.9 ثانية في الترتيب العام، فقد تمكن العطية من الحفاظ على الفارق في المرحلة الثالثة التي أُقيمت لمسافة 14.99 كم، قبل أن يعود البطل العالمي العطية في فترة ما بعد الظهيرة، حيث أعيدت المراحل الثلاثة مرة أخرى، لينقض بطلنا العالمي على الصدارة بداية من المرحلة الرابعة التي بلغت مسافتُها 18.26 كم، بفارق 50.6 ثانية عن السائق القبرصي، وفي المرحلة الخامسة التي بلغت مسافتُها 19.65 كم، وسّع بطلنا العطية الفارق في الصدارة إلى 9:16.2 دقيقة عن السائق القبرصي ديموسثينوس الذي حلّ ثانيًا في هذه المرحلة، مع تراجع السائق القبرصي الآخر تسولوفتاس للمركز ال 20، وفي المرحلة السادسة والأخيرة ليوم أمس التي بلغت مسافتُها 14.99 كم زاد العطية الفارق في الصدارة إلى 12:29.3 دقيقة عن السائق القبرصي ديموسثينوس الذي حلّ ثانيًا في هذه المرحلة أيضًا، لينهي بطلنا العطية اليوم الأوّل بفارق مريح يجعله قريبًا من التتويج باللقب والاقتراب من حسم بطولة الشرق الأوسط للراليات قبل جولة من النهاية، حيث ينتظر أن تُقام الجولة الأخيرة في لبنان مُنتصف الشهر المقبل.

وتختتم منافساتُ رالي قبرص الدولي اليوم بإقامة 5 مراحل تُقام في نيقوسيا، ولارنكا، حيث تُقام مرحلتان في الصباح، ويتم إعادتهما بعد الظهر قبل المرحلة الأخيرة.

وأبدى بطلنا ناصر العطية سعادة كبيرة بعد صدارة الترتيب العام لرالي قبرص بعد أن خاض مُنافسات صعبة في اليوم الأوّل من الرالي، وقال: خضنا مُنافسات صعبة خاصة في المراحل الثلاثة الأولى التي أُقيمت في الفترة الصباحية، حيث واجهتنا صعوبات كبيرة كوننا أول المُنطلقين في الرالي، ولكني تمكّنت من العودة في فترة ما بعد الظهيرة والفوز بالجولات الثلاثة التالية، لنتمكن من السيطرة على الرالي وتصدّر الترتيب العام.

وأضاف: أسعى للحفاظ على إستراتيجيّتي في اليوم الأخير اليوم من أجل إنهاء الرالي في الصدارة والفوز باللقب للمرة السابعة، خاصة في ظلّ المُنافسة القوية، لاسيما من السائقين في البطولة المحلية، حيث إنّ الجميع يريد الفوز، وبالتالي سنضع منصةَ التتويج هدفنا اليوم.


التعليقات

إضافة تعليق