إنجاز تاريخي للسائق البطل محمد ناصر المير

متابعات
2020-10-26 | منذ 1 شهر

محمد ناصر المير يتوج بكأس فئة تي 2 لبطولة العالم للراليات الصحراوية

الدوحة، 26 أكتوبر 2020 - إنجاز جديد يحققه البطل محمد ناصر المير لأول مرة في مسيرته بالراليات يضاف لرصيد إنجازات رياضة المحركات القطرية ولدولة قطر، حيث توّج بطلا لبطولة العالم للراليات الصحراوية في فئة تي2 (الكروس كانتري). 

وقام الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية وسط إجراءات احترازية بتسليم جائزة بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية "كروس كانتري" في فئة تي2، إلى السائق المتألق محمد ناصر المير بعد فوزه بلقب البطولة والذي جاء في أول مشاركة عالمية محققا انجازا كبيرا للمرة الأولى في تاريخه.

واحتفى الاتحاد بالبطل محمد ناصر المير، حيث قام عبدالرحمن بن عبداللطيف المناعي رئيس الاتحاد بتسليمه جائزة الاتحاد الدولي، كما سلم جائزة أخرى إلى عمرو الحمد المدير التنفيذي للاتحاد القطري مقدمة من الاتحاد الدولي أيضا.

 وتسببت جائحة كورونا كوفيد - 19 في إلغاء حفل جوائز الاتحاد الدولي للسيارات FIA، حيث كان من المقرر أن يتسلم بطلنا العالمي محمد المير الجائزة وسط حضور عالمي، ليقوم الاتحاد الدولي بإرسال الجائزة للاتحاد القطري لتسليمها للبطل الجديد لفئة "تي 2".  ومن جانبه أكد عبدالرحمن بن عبداللطيف المناعي رئيس الاتحاد أنه سعيد بتسليم جائزة بطولة العالم لفئة "تي 2" إلى بطلنا محمد ناصر المير، مؤكدا أن السائق القطري حقق إنجازا كبيرا لرياضة السيارات بصورة خاصة والرياضة القطرية بصورة عامة، وسعداء بتواجد أبطال قطر على منصات التتويج العالمية والحصول على المراكز الأولى متفوقين على أبطال العالم.

وأشار المناعي إلى أن الاتحاد انتظر الوقت المناسب لتسليم بطلنا جائزة الاتحاد الدولي في ظل جائحة كورونا (كوفيد - 19) حيث نحرص في الاتحاد على الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية للحفاظ على سلامة الجميع.

وأضاف: "تسلمنا جائزتين من الاتحاد الدولي للسيارات الأولى لبطلنا محمد المير كونه توج باللقب العالمي والثانية للاتحاد القطري تقديرا لهذا الإنجاز، وكانت فرصة لنا في هذا التوقيت لتكريم بطلنا وتهنئته على هذا الإنجاز".   وأكد المناعي "أن بطلنا محمد المير استحق التتويج بلقب هذه الفئة بالرغم من التحديات التي واجهته في بداية البطولة سواء في رالي أبوظبي أو رالي كازاخستان ولكنه تمكن من التغلب على المشاكل وتحقيق النقاط المطلوبة للفوز بالبطولة في نهاية المطاف ليضيف انجازا جديدا لقطر، ونتمنى له التوفيق في القادم كما نتمنى أن يكون هذا التتويج حافزا لبطلنا ولباقي أبطال قطر من أجل رفع اسم قطر عاليا في كافة المحافل.

أما البطل العالمي في فئة تي2 محمد ناصر المير فعبر عن سعادته الغامرة بالحصول على جائزة الاتحاد الدولي بعد تتويجه بلقب بطولة العالم للراليات الصحراوية "كروس كانتري"، مؤكدا أنها فرحة لا توصف بعد التتويج باللقب العالمي وتحقيق انجاز كبير لوطننا الغالي قطر.

وتابع: "نبارك لأهل قطر هذا الانجاز وكنت أتمنى أن يكون التتويج في الاحتفالية العالمية للاتحاد الدولي للسيارات من أجل رفع علم قطر وسط الحضور العالمي، ولكن بسبب جائحة كورونا تم إلغاء حفل الجوائز، والحمد لله على هذا الإنجاز الكبير خاصة أن هدفي من مشاركتي لأول مرة في البطولة العالمية كان رفع اسم قطر وهو ما تحقق، وإن شاء الله سيكون هذا التتويج حافزا لقادم الاستحقاقات.

ومن جانبه أشاد عمرو الحمد المدير التنفيذي للاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية بالإنجاز الذي حققه السائق القطري المتألق محمد المير، وقال: "بالرغم من الصعوبات التي واجهها بطلنا محمد المير ولكنه شق طريقه بقوة للوصول للقب بطل العالم في فئته، وتبقى القيمة المعنوية لبطلنا لتكون دافعا له للوصول لمنصات التتويج خاصة أن الوصول للهدف سهل ولكن الاستمرار على القمة صعب ويحتاج لجهد وعمل كبيرين.


التعليقات

إضافة تعليق