وزيرة خارجية إسبانيا تزور استاد راس أبوعبود

اللجنة العليا للمشاريع والإرث
2021-02-14 | منذ 3 شهر

وزيرة خارجية إسبانيا تزور استاد راس أبوعبود

الدوحة، 14 فبراير 2021 - التقى سعادة حسن الذوادي، الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث، بسعادة السيدة أرانشا جونزاليس لايا وزيرة الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون بمملكة إسبانيا، خلال جولة باستاد راس أبو عبود للتعرف على الاستعدادات لمونديال قطر 2022، بحضور سعادة السيدة بيلين ألفارو سفيرة مملكة إسبانيا لدى الدولة.

ونشر حساب اللجنة العليا للمشاريع والإرث صورًا لوزيرة الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون بمملكة إسبانيا، خلال جولتها في الاستاد المونديالي.

يشكل استاد راس أبو عبود مشروعًا رائدًا في مجال بناء الاستادات واستضافة الفعاليات الرياضية الكبرى، إذ يعد أول استاد في تاريخ المونديال قابل للتفكيك تمامًا، وذلك لأنه يتميز بتصميم فريد تستخدم فيه حاويات الشحن البحري لإبداع استاد استثنائي يبدو كأنه مشيّد من كتل من المباني.

ويحقق مشروع استاد رأس أبو عبود هدف الاستدامة والإرث بنسبة 100% من ناحية الثورة في فكرة تصميم الاستادات والمشروع والخطة المستقبلية في تفكيكه وكذلك في تطوير المنطقة.

وسيتم بعد انتهاء المونديال إعادة نشر موقع استاد راس أبو عبود كواجهة بحرية ساحرة لتطوير السكان المحليين، حيث ستدخل طبيعة البناء ذات التأثير المنخفض حيز التنفيذ، ما يترك تأثيرات بيئية ضئيلة حيث ستلعب جهود الاستدامة دورًا مهمًا في تقليل المخلفات الناجمة عن البناء أو عمليات تصنيع أجزاء الاستاد.

 


التعليقات

إضافة تعليق