اللجنة الأولمبية القطرية تحتفل بيوم المرأة العالمي

اللجنة الأولمبية القطرية
2021-03-09 | منذ 5 شهر

اللجنة الأولمبية القطرية تحتفل بيوم المرأة العالمي

الدوحة، 9 مارس 2021 -  احتفلت اللجنة الأولمبية القطرية بيوم المرأة العالمي من خلال تدشينها لحملة تمتد لأسبوع كامل تحتفي بدور المرأة في نهضة الرياضة القطرية وتسلط الضوء على قصصها وتجاربها الملهمة. وسيتم بث سلسلة من مقاطع الفيديو على قناة الكأس والمنصات الرقمية للجنة الأولمبية القطرية لعدد من السيدات الرائدات في المجال الرياضي في دولة قطر ومن بينهن هنا البدر لاعبة أدعم كرة اليد للسيدات وريم الشرشني لاعبة أدعم الرماية ومريم آل ثاني القيّمة بمتاحف قطر ومتسلقة الجبال ولاعبة الترياثلون والعنود المسند رئيس قسم الفعاليات بأسباير لوجيستيكس وفاطمة الغانم رئيس إدارة التسويق والاتصالات في مؤسسة الدوحة للأفلام وفاطمة النعيمي، مدير إدارة الاتصال باللجنة العليا للمشاريع والإرث. 
وبهذه المناسبة، قال سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية القطرية: 
"لعبت المرأة ولا تزال دوراً محورياً في النهوض بالرياضة والمجتمع في دولة قطر، وإننا نثمن الدور الذي تقوم به، ونفخر بإنجازاتها لنُلهم الآخرين. وعلى الرغم من التقدم الذي حققناه، نحرص دائماً على القيام بالمزيد، ودراسة ما يمكننا تطويره. وتلتزم اللجنة الأولمبية القطرية بالتأكيد على منح الفرص المتساوية للسيدات والرجال، وزيادة قاعدة المشاركة النسائية في الرياضة، والتي سطرت العديد من الإنجازات في المحافل الدولية طوال العقود الماضية"
وبدأت تلك السلسلة بإجراء مقابلة مع هنا البدر وستتواصل يومياً مع شخصيات مختلفة حتى الاثنين الموافق 15 مارس. 
ومن جانبها قالت هنا البدر لاعبة أدعم اليد للسيدات والحاصلة على الميدالية الذهبية لبطولة غرب آسيا لكرة ودورة الألعاب الخليجية للسيدات وسفيرة الأدعم في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية للشباب 2014: 
"قطعَت الرياضة النسائية في دولة قطر شوطاً طويلاً خلال العقود الأخيرة وأتاح بناء العديد من المرافق الرياضية الحديثة واستضافة كبريات البطولات الرياضية في بلادنا، الفرصة لي وللعديد من اللاعبات الأخريات لتحقيق المزيد من النجاحات. تتمثل رسالتي لجميع السيدات اللاتي يمارسن الرياضة في مواصلة ما يقمن به وبذل المزيد من الجهد والحفاظ على مستوى طموحاتهن. وطالما تقمن بعمل دؤوب، ستنجحن في نهاية المطاف في تحقيق غاياتكن" 
وقالت العنود المسند، رئيس قسم الفعاليات بأسباير لوجيستيكس "نشأتُ في عائلة رياضية وحصلت على الفرصة لممارسة العديد من الرياضات ككرة القدم والكرة الطائرة والبادل. وقادني شغفي للرياضة لمواصلة مسيرتي المهنية في المجال الرياضي كرئيس لقسم الفعاليات في أسباير لوجيستيكس. ولهذا أدعو جميع السيدات الناشطات في المجال الرياضي للإيمان بأهمية ما يقمن به وللتحلي بالثقة بأنفسهن ولتحقق أقصى استفادة ممكنة من الفرصة التي تتاح أمامهن" 
وقالت ريم الشرشني، لاعبة أدعم الرماية "كرامية وكلاعبة في رياضة يسيطر عليها الرجال، أدرك أنني يجب أن أتحلى بالقوة وبالقدرة على تحدي كافة الظروف. أدعو جميع السيدات في دولة قطر لتحدي قدراتهن ولممارسة أنشطة جديدة. ومن خلال التركيز على تحبون وتوجيه كل طاقتكن نحوه، ستقمن بتمهيد الطريق للأجيال المقبلة" 
مريم آل ثاني، القيّمة على التصوير والمعرض بمتاحف قطر"شجعتني الرياضة على تحدي قدراتي وعلى السعي وراء شغفي وخاصة في منافسات الترياثلون وتسلق الجبار. وفي يوم المرأة، أدعو جميع السيدات في دولة قطر إلى السعي وراء أحلامهن وإلى التواصل مع يشاطرونهن نفسن الرؤى والأفكار والذين يرغبون في تحدي أنفسهم وتحقيق أهدافهم" 


التعليقات

إضافة تعليق