سباق مثير على الرموز الذهبية بميدان الشحانية

متابعات
2021-03-22 | منذ 4 أسبوع

سباق مثير على الرموز الذهبية بميدان الشحانية

الدوحة، 22 مارس 2021 - تواصلت ولليوم الثاني منافسات مهرجان الهجن العربية الأصيلة على سيف حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ تميم بن حمد آل ثاني "حفظه الله ورعاه"، وذلك وسط حضور كبير من عشاق رياضة الآباء والأجداد ومشاركة فاعلة من قطر والدول الخليجية والعربية حيث يستمتع الجميع بالسباقات القوية والمثيرة.
وكان الموعد يوم أمس على أرضية ميدان التحدي بالشحانية حيث كان التنافس قوياً ومثيراً على الرموز الفضية الأربعة المخصصة لسن الحقائق قبائل، فكانت الانطلاقة الأولى كالعادة مع أقوى الأشواط، شوط الشلفة الفضية للحقايق بكار مفتوح، التي حسمتها "خطة" ملك عبدالله علي سلامة الهاجري، بعد أداء أكثر من رائع في شوط قوي ومميز للغاية، حققت به انجاز الفوز بالشلفة الفضية الغالية، في توقيت زمني قدره 5:52:99 دقيقة.

وفي ثاني أقوى أشواط هذه الأمسية التراثية القوية، شوط الخنجر الفضي للحقايق قعدان مفتوح، تألق "مرموق" ملك سالم علي طالب الجربوعي، وتمكن من انتزاع الخنجر الفضي للحقايق قعدان مفتوح، بعد سجال كبير على مقدمة الشوط القوي، حتى حسمها "مرموق" لصالحه ليحتفل بالخنجر الغالي بعدما قطع مسافة الـ 4 كم في توقيت زمني قدره 5:56:39 دقيقة.
وحلقت "لملومة" ملك فهيد جارالله سالم المكسور، بالشلفة الفضية للحقايق بكار إنتاج، المخصصة للشوط الثالث الرئيسي، بعدما قدمت واحداً من أقوى أشواط هذه الأمسية التراثية القوية، محققة التوقيت الأفضل في منافسات اليوم بزمن قدره 5:51:73 دقيقة.
وحقق "غزيلان" ملك عبدالله سعيد محمد سعيد المري، الفوز بالخنجر الفضي للحقايق قعدان إنتاج، بعدما تفوق على منافسيه وحقق الفوز بالشوط الرابع الرئيسي في توقيت زمني قدره 5:52:77 دقيقة.
وتواصلت منافسات الحقايق قبائل مساء امس على مدار 22 شوطاً، خصصت للفائزين بها رموز وسيارات وجرت جميعها من نقطة الـ 4 كم.

تتواصل اليوم منافسات المهرجان السنوي الكبير للهجن العربية الأصيلة، لليوم الثالث على التوالي حيث ستكون الاثارة والمتعة حاضرة بقوة خاصة في الفترة المسائية التي ستشهد المنافسة على أربعة رموز ذهبية، في اشواط اللقايا المفتوحة لهجن أصحاب السمو والسعادة الشيوخ التي رصدت لها جوائز قيمة للغاية، حيث ستكون المتعة والإثارة حاضرة بالشوط الأول في الفترة المسائية، والمخصص للقايا بكار مفتوح وجائزته الشلفة الذهبية و500 ألف ريال بينما يحصل صاحب المركز الثاني على 250 ألف ريال والمركز الثالث على 150 ألف ريال والرابع على 100 ألف ريال والخامس على 50 ألف ريال، بينما الشوط الثاني وهو شوط اللقايا قعدان مفتوح فجائزته الخنجر الذهبي و400 ألف ريال لصاحب المركز الأول بينما يحصل الفائز بالمركز الثاني على 200 ألف ريال والثالث على 100 ألف ريال والرابع 70 الفا والخامس 40 ألفا، وتستمر المتعة والاثارة في الشوط الثالث والمخصص للقايا بكار عمانيات وجائزته الشلفة الذهبية و400 ألف ريال والمركز الثاني يحصل على 200 ألف ريال والثالث على 100 والرابع 70 والخامس 40، ويأتي الموعد مع الشوط الرابع والمخصص للقايا قعدان عمانيات وجائزته الخنجر الذهبي و300 ألف ريال والمركز الثاني جائزته 150 الف ريال والثالث 80 ألف ريال والرابع 50 الف ريال والخامس 30 الف ريال، وتتوالي بعدها الأشواط الستة المتبقية حيث يتوج الفائز بالشوط الخامس بسيارة بي ام دبليو والشوط السادس سيارة نيسان بترول والسابع تويوتا ستيشن والثامن نيسان بترول والتاسع نيسان بترول والعاشر نيسان بترول ايضا وستكون هناك جوائز مالية من المركز الثاني حتى الخامس.

أكد عبدالله بن محمد الكواري نائب رئيس اللجنة المنظمة للهجن ان منافسات اليومين من المهرجان جاءت قوية ومثالية مشيراً الى انه يتوقع ان تشهد الايام القادمة المزيد من القوة والاثارة بميدان الشحانية خاصة ان الملاك يشاركون بأفضل ما لديهم، وهذا مؤشر واضح ان هناك ارقاماً مميزة ستتصدر المشهد في هذ المهرجان الغالي على الجميع.
وقال ان اولى مفاجآت المهرجان تمثلت في بقاء الرموز بقطر، وهو ما يعتبر " فأل خير " وان الهجن القطرية قادرة على التحدي وتقديم افضل المستويات وتحصد الرموز.
واضاف: المنافسات حتى الان اظهرت عددا من الأسماء الجديدة وهذا شيء جيد وايجابي فضلاً عن تألق الشعارات المعروفة، ونتوقع المزيد من التألق للأسماء الكبيرة المعروفة وبالتالي ستزداد المنافسة مع القادمين للمشاركة من دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية.
وقال انه يعتبر هذا المهرجان " استثنائيا " ويشهد زيادة تؤكد رغبة الكثير في الدخول في رياضة الآباء والأجداد والتي تنال كل الاهتمام والرعاية من قيادتنا الرشيدة، مشيدا بتعاون الجميع في تطبيق الاجراءات الاحترازية.

حمد مبارك الشهواني: الملاك والمضمرون ملتزمون بالتعليمات الاحترازية

قال حمد بن مبارك الشهواني مدير الشؤون الإدارية والمالية باللجنة المنظمة لسباق الهجن ان انطلاقة المهرجان جاءت قوية في اليومين الأول والثاني، مشيراً الى ان التنافس كان مثيراً على اشواط الرموز يوم أمس مما يبشر بتحد كبير في اشواط الايام القادمة.
وقال هذه النسخة من السباق الكبير تشهد زيادة كبيرة في عدد المشاركين مع انطلاقة سباقات الهجن للموسم الجديد وفاق عدد التسعة الاف من المطايا، وهذه الزيادة تؤكد رغبة الكثير في الدخول في رياضة الآباء والأجداد التي تنال كل الاهتمام والرعاية من قيادتنا الرشيدة.
واضاف: هناك تنسيق كبير مع الجهات الصحية والأمنية إلى جانب وجود إجراءات احترازية ووقائية والتعامل يتم وفقا للبروتوكول الصحي،. واستكمالاً للجهود التي تبذلها الدولة لاتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية للحد من انتشاره، ومنها ضرورة تطبيق قواعد (التباعد الاجتماعي) بين المشاركين، فقد طالبت اللجنة من جميع الملاك والمضمرين الالتزام بهذه التعليمات.
وتابع الشهواني قائلا: لا بد أن نوجه الشكر والتحية لكل الملاك والمضمرين على التزامهم التام بالتعليمات الوقائية.

صالح بن بريكان: "خطة" كانت في الموعد

قال صالح بن سالم بن بريكان مضمر "خطة" ملك علي سلامة الهاجري أن الانجاز الذي حققته "خطة" في سباقات سن الحقائق بكار مفتوح بالظفر بالشلفة الفضية يعتبر انجازا كبيرا واعتبره توفيقا من الله سبحانه وتعالى واحيانا تخطط وتجتهد وتفوز بالرمز واحيانا لا تتمكن من ذلك وهكذا سباقات الهجن، ولكن "خطة" كانت في الموعد عند خط النهاية، وحقيقة انا سعيد بهذا الانجاز ونتمنى ان نوفق في السباقات التالية.
واضاف: السباق قوي ووسط منافسة كبيرة ولكن وفقنا أن في الامتار الاخيرة وتحقق لنا الفوز ونهدي الناموس لشيوخنا ولكل عشاق رياضة الهجن.
بينما ستشهد سباقات الفترة الصباحية منافسة قوية للغاية بأشواط اللقايا المفتوحة حيث سيقام 14 شوطا، تم تخصيص 8 سيارات لها وجوائز نقدية حتى المركز العاشر


التعليقات

إضافة تعليق