سانشيز مدرب منتخبنا الوطني : سنواجه المنتخبات الأوروبية بكل ندية

قنا
2021-03-23 | منذ 3 أسبوع

فيليكس سانشيز

دبرتسن، 23 مارس 2021 - أكد الإسباني فيليكس سانشيز، مدرب  منتخبنا الوطني لكرة القدم، أن /الأدعم/ سيشارك في منافسات التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم /قطر 2022/، بروح معنوية عالية وبأفضل صورة تعكس تطور مستوياته الفنية بشكل كبير، وسيدافع عن حظوظه أمام المنتخبات الأوروبية بكل ندية وتنافسية.

واعتبر سانشيز، خلال مؤتمر صحفي عقد مساء اليوم قبل مواجهة الغد بين منتخبنا الوطني أمام نظيره لوكسمبورج ضمن المجموعة الأولى من التصفيات، أن المباراة لن تكن سهلة لأن المنتخب المنافس يضم عناصر جيدة تلعب في أفضل الدوريات الأوروبية، وسيسعى لتقديم نفسه كمنافس جدي في هذه المنافسات، مشددا على أن لاعبي “العنابي” تعودوا على ضغط المباريات الكبرى، وكلهم عزم لتحقيق الفوز في المواجهة.

وقال إن مواجهة لوكسمبورج وأذربيجان وأيرلندا في أقل من أسبوع لن يمثل مشكلة لـ /الأدعم/ بسبب وفرة اللاعبين، مبينا أن المنتخب القطري يضم الآن في صفوفه العديد من اللاعبين الجدد الذين ظهروا بشكل جيد مع فرقهم في الدوري المحلي، إلى جانب مشاركتهم مع منتخب الشباب ما يؤهلهم لأن يكونوا مستقبل الكرة القطرية.

وبخصوص خوض المنتخب القطري ثلاث مباريات في فترة قصيرة خلال هذه التصفيات، أكد المدرب الاسباني أن لاعبي “العنابي” تعودوا على اللعب في مثل هذه الظروف وأمام المنتخبات الكبرى، مشيرا إلى أن المنتخب سيلعب في هذه التصفيات كمنافس قوي يسعى لتحقيق النتائج الجيدة، مثلما سيخوض مبارياته على اعتبارها منافسات رسمية رغم أن نتائجها لن تحسب في ترتيب المجموعة التي يشارك فيها، لكن هذا لن يكون حائلا دون العمل والتطور واتاحة الفرصة للاعبين للتعرف على مدارس كروية مختلفة.

من ناحيته، أكد حسن الهيدوس، قائد منتخبنا الوطني في المؤتمر الصحفي، أن المشاركة في هذه التصفيات لن تكون سهلة خاصة أن اللعب في التصفيات الاوروبية يختلف عن البطولات التي كان قد شارك فيها المنتخب في السابق، لافتا إلى أن المدرسة الأوروبية في كرة القدم تختلف عن بقية المدارس الكروية الأخرى.

كما أبدى الهيدوس سعادته بالتواجد في هذه المنافسات التي اعتبرها فرصة جيدة للمنتخبنا الوطني للإعداد بشكل أمثل لمستقبل المنافسات التي سيخوضها قبل مونديال 2022، حيث قال في هذا الصدد “سعداء بالمشاركة في التصفيات الأوروبية.. ونأمل أن نحقق نتيجة جيدة خلال مواجهة الغد أمام لوكسمبورج”، واصفا المدينة التي يتواجد فيها المنتخب حاليا بـ “المثالية”، لاسيما أن الملعب الذي ستقام عليه المباريات يمكن من تقديم مباريات عالية المستوى، ويعزز طموح المنتخب في التفوق والظهور بالشكل الأفضل الذي يشرف الكرة القدم القطرية.


التعليقات

إضافة تعليق