حفل بهيج في ليلة تتويج صملة 2021

متابعات
2021-03-24 | منذ 7 شهر

اصحاب المراكز الثلاثة الاولى

الدوحة، 24 مارس 2021 - شهد المسرح الروماني بكتارا مساء امس تكريم المتوجين بسباق "صملة الصحراوي" لعام 2021 من ابطال قطر الذين نجحوا في كسب التحدي في نسخته الرابعة بعدما انجزوا المهمة الصعبة التي امتدت لثماني مراحل بمسافة إجمالية بلغت 200 كيلومتر بدأت من منطقة أبو سمرة جنوبا وانتهت بمنطقة لحويلة شمالا.

وشهد حفل التكريم حضور سعادة الدكتور خالد السليطي المدير العام لمؤسسة الحي الثقافي "كتارا" وعزام المناعي الرئيس التنفيذي للجنة المنظمة لسباق صملة بالإضافة إلى الأبطال المتوجين وعائلاتهم وأصدقائهم، حيث استهلت فقرات الأمسية بعرض فيلم وثائقي رائع رصد السباق عبر مراحله الثماني والمتنوعة وآراء الصاملين في سباق هذا العام المليء بالتحدي والمثابرة والمواقف الإنسانية والإيثار الذي اصبح علامة مميزة لابطال صملة.

وقامت اللجنة في بداية الحفل بتكريم الجهات الراعية، وشملت قائمة المكرمين كلا من المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا وقنوات الكاس الرياضية والإدارة العامة لأمن السواحل والحدود والإدارة العامة للمرور والدوريات ومركز القيادة الوطني وأمن الجنوب وامن الريان ودخان وأمن الشمال واللجنة الأولمبية واتحاد العاب القوى واتحاد الرماية والقوس والاتحاد القطري للدراجات الهوائية ووزارة الثقافة والرياضة ولجنة دراجي قطر وإدارة المحميات الطبيعية واسعاف حمد ومستشفى جراحة العظام والطب الرياضي اسبيتار.

وشهد الحفل لقطة رائعة تمثلت في تكريم الصاملة حمدة بن علي الكلدي من ذوي الاحتياجات الخاصة والتي انهت السباق مع والدها علي الكلدي.و

وأعرب الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي مدير عام المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا عن اعتزازه بما حققه ابطال صملة 2021 مشيدا بما بذله المشاركون من عزيمة ومثابرة على مدار السباق، وقال "سباق صملة اصبح يصنف من اقوى واصعب سباقات التحمل والقدرة، الى جانب الاقبال الكبير والمتابعة من افراد المجتمع وهو ما يجسد طموح الشباب القطري في تحقيق منجزات رياضية نوعية ويعكس المستوى الرفيع لقدراتهم في مواجهة الصعوبات والتحديات التي تواجههم الى جانب التحلي بالاخلاق الحميدة".
وأضاف: لقد اثبتت مؤسسة الحي الثقافي كتارا قدرتها على تنظيم أكبر الاحداث الرياضية المحلية والعالمية.


وأكد عزام المناعي الرئيس التنفيذي لسباق صملة أن سباق هذا العام جسد البعد الاجتماعي الذي يعكس روح المنافسة الشريفة مشيدا بأهداف الشباق التي ساهمت في تنمية طاقات الشباب واستخدامها في تطوير مهاراتهم الرياضية وقال "كلنا نعيش صملة ولا يوجد من لا يمر بصعوبات وتحديات الحياة اليومية، وعندما تجتاز خط النهاية في سباق صملة فهو بمثابة تحقيق هدفنا بالحياة".
وتقدم المناعي بالشكر لجميع اعضاء اللجنة المنظمة من الجيش المجهول على ما بذلوه من جهد الى جانب المتطوعين والجهات الطبية والأمنية والرعاة.

وتوج عبد العزيز سعود التميمي بلقب صملة 2021 كما تسلم الدرع الذهبي وجائزة المركز الأول المقدرة بـ 500 ألف ريال، وتوج عبد العزيز الشمالي بالمركز الثاني والدرع الفضي وجائزة مالية 300 ألف ريال في حين توج إبراهيم عبدالله الحرمي بالمركز الثالث والدرع البرونزي وجائزة مالية قدرها 200 ألف ريال.

ونال أصحاب المراكز من الرابع الى العاشر ميدالية فضية وجائزة مالية قدرها 75 ألف ريال في حين منحت اللجنة المنظمة بقية المشاركين الذين انهوا السباق جوائز مالية قيمتها 10 آلاف ريال لكل منهم مع الميدالية البرونزية.

 


التعليقات

إضافة تعليق