الريان يدشّن المشوار القاري بمواجهة هندية

متابعات
2021-04-14 | منذ 3 شهر

الرهيب يعتمد على خبرات مدربه وقوة لاعبيه في صناعة الفارق

جوا/الهند، 14 أبريل 2021 - يدشّن فريقُ الريان مشوارَه في بطولة دوري أبطال آسيا بمُواجهة فريق جوا الهنديّ، وتُقام المباراة الساعة 8 مساءً بتوقيت الدوحة، العاشرة والنصف مساءً بتوقيت الهند، وذلك في إطار مباريات المجموعة الخامسة التي تضم معهما فريقَي بيرسبوليس الإيراني والوحدة الإماراتي، وتُقام المباراة في الهند، حيث يستضيف فريق جوا مباريات هذه المجموعة.

مباراة الليلة تمثّل أهمية كبيرة عند فريق الريان الطامح في أن تكون مشاركته في نسخة هذا العام مُختلفةً عن السنوات الماضية بالوصول إلى أبعد نقطة في البطولة القارية.

ويدعم الفريق في تحقيق ذلك أنه يقوده مدرب على مُستوى عالمي، وهو الفرنسي لوران بلان مدرب منتخب فرنسا وفريق باريس سان جيرمان السابق، وصاحب رؤية متميّزة في الملعب، بالإضافة إلى وجود أسماء ولاعبين على مستوى عالٍ في فريق الريان، وفي كل الخطوط.

كما أنّ لاعبي الريان من أصحاب الخبرات الذين يمكنهم أن يحققوا المطلوب في مثل هذه المباريات، وهو الانتصار والإعلان عن وجود الفريق في البطولة.

ويُواجه الريان في لقاء اليوم المجهول، حيث إنّ فريق جوا الهندي يُشارك لأول مرة في البطولة القارية، وهو مجهول للفرق الثلاثة التي سوف تلعب معه في البطولة، ومن المؤكّد أن بلان سوف يكتشف هذا الفريق في الملعب اليوم حيث لم تسبق رؤيتُه في البطولة من قبلُ.

ولكن بصفة عامة، كرة القدم في الهند تطوّرت في الفترة الأخيرة وأصبح الدوري الهندي يستقطب بعض المحترفين، لذلك من المتوقع أن تكون المباراة قوية وصعبة، ويحتاج فيها فريق الريان إلى الصبر والأداء بكل قوة من أجل تقديم الأفضل في هذه المُباراة.

ويعتمد بلان على وجود أسماء قوية في تشكيلة الريان التي سوف يلعب بها اللقاء، وصحيح أن المدرب لم يعلن عن التشكيلة، ولكن الخطوط العريضة لها يعلمها الجميع لوجود أسماء من أصحاب الخبرات التي تمثّل نقطة قوة للفريق في لقاء اليوم.

ويلعب الريان بطريقته المعتادة وهي 4 /‏‏ 2 /‏‏ 3 /‏‏ 1 بوجود الرباعي محمد علاء وشجاع زادة ودامي تراوري وخالد مفتاح في الدفاع، وفي الوسط أحمد عبد المقصود، وفرانك كوم، وأمامهما الثلاثي ياسين براهيمي، وعبد العزيز حاتم، وإبراهيم مسعود، وفي المقدمة يوهان بولي وهي التشكيلة الأقرب للرهيب للعب المباراة من أجل صناعة الفارق.

ولن يكون هؤلاء بمفردهم هم الأوراق المتاحة أمام المدرب الفرنسي، حيث يمتلك العديد من الأسماء التي سيكون لها دور في البطولة، لاسيما أن الفريق سوف يلعب 6 مباريات خلال أسبوعَين، وهو ما يمثّل ضغطًا كبيرًا على اللاعبين بلعب مباراة كل 3 أيام، وهو الأمر الذي يحتاج للتدوير من جانب المدرّب بلان.

وشدّد لوران بلان مُدرّب الريان على صعوبة المُواجهة التي ستجمع فريقه بجوا الهندي في افتتاح المجموعة الخامسة لدوري الأبطال.

وقال بلان خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد أمس في الهند ونشره موقع نادي الريان: التحضيراتُ لمواجهة جوا كانت جيدة، ولكن لن نستطيع التدرّب على أرضية الملعب الذي يستضيف هذه المباراة، أتمنّى أن نقدّم مباراة جيدة، وأن نستمتع بالبطولة الآسيوية، وبالنسبة لي هذه المرة الأولى التي أدرّب فيها في دوري أبطال آسيا، وهو تحدٍ جديد، أبحث خلاله عن تحقيق الانتصارات في هذه البطولة، وتقديم الأفضل لفريق الريان.

وأضاف: جوا هو الفريق المحلي الذي يستضيف هذه المجموعة، ستكون مباراة صعبة، بإمكاننا اللعب أمام أيّ فريق، لقد تابعت فريق جوا عن طريق الفيديو، وهو فريق جيد، وهناك نقطة أخرى وهي حالة الطقس التي تعتبر غير جيدة نظرًا لارتفاع درجة الحرارة والرطوبة في هذه المنطقة، ولكن هذا الشيء ليس على الريان فقط، بل على جميع الفرق المُشاركة في هذه البطولة.

واستطرد قائلًا: رأيت الاستاد، إنه رائع، أرضية الملعب جيدة، بإمكاننا تقديم الأفضل في جميع المباريات، وبالنسبة للضغوط، أعتقد أن الفريق الأفضل في هذه المجموعة هو بيرسبوليس، وجوا والريان والوحدة جميعها تنافس، والوحدة هو فريق صعبٌ بالنسبة لي، وليس لدينا أي ضغوط على فريقي، وإنما الضغوط فقط منصبة على فريق بيرسبوليس الذي لديه ضغوط كبيرة، والريان وجوا بإمكانهما تقديم الأفضل.

وكشف لوران عن جاهزية جميع اللاعبين وعدم وجود أيّ إصابات في الوقت الحالي، متمنيًا إلا تحدث أي إصابات بسبب ضغط المُباريات.

وأكّد ياسين براهيمي نجم فريق الريان أن فريقه جاهز لمُواجهة جوا الهندي في افتتاح المجموعة الخامسة لدوري أبطال آسيا. وقال براهيمي في المؤتمر الصحفي الذي نشره موقع الريان: هذه المرة الأولى التي ألعب فيها في دوري أبطال آسيا، وأنا سعيدٌ للغاية، وأعتقد أننا نقوم بعمل رائع للاستعداد لهذه البطولة، وبالأخصّ مواجهة جوا الهندي، وأعتقد أنّنا جاهزون للمباراة، ونسعى لتقديم الأفضل على أرضية الملعب من أجل تحقيق الفوز بالمُباراة الأولى.

وحول مقارنة دوري أبطال آسيا بدوري أبطال أوروبا، قال: البطولة مختلفة تمامًا، لقد لعبت في دوري الأبطال من قبل، وأعتقد أنّ غدًا سيكون الوضع مُختلفًا تمامًا، وبالنسبة لي لا أستطيع المقارنة بين البطولتَين، هي منافسة هامة بالنسبة لنا، ونسعى لتحقيق الانتصارات في هذه البطولة.

وحول اللعب في شهر رمضان ومدى تأثير الصيام على اللاعبين، قال: بالعكس أعتقد أننا يمكننا الإفطار قبل هذه البطولة، حيث إن موعد المُباراة بعد موعد الإفطار، كما أن اللعب في شهر رمضان أعتقد أنه سيكون دافعًا معنويًا أكبر بالنسبة لنا.

 


التعليقات

إضافة تعليق