"سحاب" ملك العطية تحصد جائزة قطر جبلة 2

قنا
2021-04-18 | منذ 6 شهر

"سحاب" ملك العطية

باريس، 18 أبريل 2021 - برعاية نادي السباق والفروسية، أقيم شوطان للخيل العربية الأصيلة على مضمار بوردو لو بوسكا بفرنسا، وهما جائزة قطر جبلة 2 للخيل العربية الأصيلة الإناث المبتدئة عمر 3 سنوات لمسافة 1400م، وجائزة قطر دينوست للخيل العربية الأصيلة الذكور المبتدئة عمر 3 سنوات لمسافة 1400م، وكلا الشوطين من الأشواط القوية للخيل المبتدئة، وغالباً ما يشهدان ميلاد نجوم جدد يصلون لأعلى المستويات لاحقاً.
وفي شوط جائزة قطر جبلة 2 للخيل العربية الأصيلة الإناث المبتدئة عمر 3 سنوات لمسافة 1400م، حققت المهر ة «سحاب» (إيه إف البحر × مانيلا) ملك محمد بن فهد العطية في أولى مشاركاتها على الإطلاق فوزاً رائعاً بعدما ذهبت بعيداً وانفردت تماماً بصدارة الشوط لتحرز فوزاً مذهلاً بفارق 7 أطوال، وذلك بقيادة الخيال جيروم كابر، وبإشراف المدرب توما فورسي الذي أشرف على مشاركات 3 مهرات أخرى في نفس الشوط، ومن المثير للاهتمام أن «سحاب» لم تكن أكثرهن ترشحاً للفوز قبل السباق، إلا أن الأمور تغيرت تماماً على أرض الواقع.
ومع انطلاقة الشوط توجهت «سحاب» نحو المقدمة وفرضت خطوة معتدلة على إيقاع الشوط، وعند المنحنى تقدمت المهرة «اسمي دو بوزول» (موغيه دو باسكاد × جوكمي دو بوزول) لتلحق بها، وعند وصول «سحاب» إلى المسار المستقيم بدأت من تلقاء نفسها في الاندفاع بقوة هائلة حتى أن الخيال جيروم كابر لما يفعل شيئاً سوى أن تركها تندفع من تلقاء نفسها، تاركة مسافة كبيرة بينها وبين منافساتها، لتصل إلى خط النهاية بأداء على أعلى مستوى ودون الحاجة لأي إيعازات من الخيال، ومما لا شك فيه أن ما قدمته من أداء وأظهرته من إمكانيات في أولى تجاربها على الإطلاق لهو أمر مبشر ببطلة قادمة وعلى أعلى مستوى في المستقبل القريب.
وجاءت في مركز الوصيف المهرة «الوكرة» (تي إم فريد تكساس × ماجده) ملك وإنتاج الشقب ريسنغ بإشراف المدرب توما فورسي أيضاً وبقيادة الفارسة لوري فولار، بينما جاءت في المركز الثالث وبفارق طولين إضافيين المهرة «زد إف المزون» (داحس × زد إف الأمينة) ملك عادل المزروعي بإشراف المدرب تي لومير وبقيادة الخيال أنتوان ويرل.
زعفران قرطابيه
أما في جائزة قطر دينوست للخيل العربية الأصيلة الذكور المبتدئة عمر 3 سنوات لمسافة 1400م، فكان الفوز للمهر «زعفران قرطابيه» (مجد العرب) ملك وليد بن زايد وبإشراف المدرب الشاب جون دو ميول الذي بدأ مسيرته كمدرب محترف ومستقل العام الماضي فقط، وبقيادة الخيال تحت التدريب غاري سانشيز الذي حصل على سماحات قدرها 2.5 كغم.
وبدا على «زعفران قرطابيه» القليل من الحماس الزائد في المراحل الأولى من الشوط، ثم تقدم ليستقر في المركز الرابع، وفي بداية المسار المستقيم الأخير بدأ يعلن عند نفسه بقوة ويزيد من سرعته ليشغل المقدمة في آخر 200م ويحتفظ بها محرزاً الفوز بفارق نصف طول.
وجاء في مركز الوصيف المهر زين الهلا (عاصي × شاماد دو غزال) ملك وإنتاج سمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني بإشراف المدرب توما فورسي أيضاً وبقيادة الفارسة لوري فولار، والذي كان مرشحاً للفوز بعدما جاء وصيفاً في مشاركته الأولى على نفس المضمار ولنفس المسافة قبل أسبوعين.


التعليقات

إضافة تعليق