الأندية القطرية تطمح لتعزيز حظوظها في التأهل الآسيوي

متابعات
2021-04-23 | منذ 3 أسبوع

الأندية القطرية تطمح لتعزيز حظوظها في التأهل الآسيوي

الرياض، 23 أبريل 2021 - تطمح الأندية القطرية الثلاثة الدحيل والسد والريان إلى تعزيز حظوظها في التأهل إلى دور الستة عشرة من منافسات بطولة دوري الأبطال الآسيوي لكرة القدم، عندما تخوض مباريات الجولة الرابعة من دور المجموعات لمنطقة الغرب يومي غد /الجمعة/ وبعد غد /السبت/. 
ففي المجموعة الثالثة، يسعى الدحيل لتحقيق فوز ثان على الاستقلال الإيراني، والتشبث بصدارة المجموعة الثالثة عندما يلتقيان مجددا مساء السبت في الجولة الرابعة. 
وكان الدحيل قطع خطوة مهمة عقب الانتصار على الفريق الإيراني /4-3/ في مباراة مثيرة كان بطلها المهاجم الكيني مايكل أولونجا، ليرفع رصيده إلى النقطة السابعة، وحارما الاستقلال من فوز ثالث فأصبح ثانيا برصيد ست نقاط. 
وستكون الفرصة متاحة أمام الفريق القطري للفوز مجددا والابتعاد في الصدارة وضمان الاقتراب من بطاقة التأهل المباشرة عن المجموعة إلى الدور التالي مبكرا. 
وفي نفس المجموعة يبحث الأهلي السعودي عن فوز ثان تواليا على حساب الشرطة العراقي على الملعب الرديف لمدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، بعدما أسقطه بثلاثية في الجولة الماضية. 
وتخطى الأهلي بهذا الفوز آثار الهزيمة الثقيلة أمام الاستقلال الإيراني /2-5/، ليعزز حظوظه في المنافسة بقوة على التأهل عن هذه المجموعة خاصة في حال فوزه مجددا على الشرطة. 
وفي المجموعة الرابعة، يبحث فريق السد القطري عن تحقيق الفوز مجددا على منافسه الوحدات الأردني عندما يلتقيان غدا /الجمعة/ بالرياض، من أجل الحفاظ على حظوظه في المنافسة على بطاقة التأهل المباشرة. 
ويحتل السد المركز الثالث في المجموعة بفارق نقطة واحدة عن كل من النصر السعودي وفولاذ خوزستان الإيراني، وذلك بعد فوزه على الوحدات في الجولة الماضية /3-1/. 
وفي نفس المجموعة، يسعى النصر السعودي لتحقيق الفوز والوصول إلى النقطة الثامنة والانفراد بصدارة المجموعة ، عندما يواجه فولاذ خوزستان الإيراني مجددا غدا /الجمعة/، بعد تعادلهما أمس الأول الثلاثاء /1-1/  . 
أما في المجموعة الخامسة، فيمني الريان القطري النفس بتحقيق فوزه الأول في المجموعة والحفاظ على الفرصة الأخيرة من أجل البقاء على الآمال في التأهل إلى الدور التالي، عندما يلتقي الوحدة الإماراتي مجددا غدا /الجمعة /. 
وتقدم الريان في مباراته في الجولة الماضية على الوحدة بهدفين نظيفين، إلا أنه خسر في الدقائق الأخيرة /2-3/ بعد أخطاء فادحة من الدفاع، ليقبع في قاع المجموعة بنقطة واحدة . 
وستكون حظوظ بيرسيبوليس الإيراني الأقوى لحسم البطاقة المباشرة عن هذه المجموعة، خصوصا إذا ما وصل إلى النقطة الثانية عشرة بتجديد الفوز على مضيفه جوا الهندي غدا /الجمعة/، ما يعني بأن فرصة الريان والوحدة تكمن بالسعي لتواجد أحدهما بين أفضل ثلاث فرق تحتل المركز الثاني بين مجموعات الغرب الخمسة. 
وعلى صعيد بقية مجموعات منطقة الغرب، يسعى الهلال السعودي للابتعاد بصدارة المجموعة الأولى عندما يواجه الاستقلال الطاجيكي بعد غد السبت على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض، بعد فوزه عليه /3-1/ أمس الأربعاء. 
ويتصدر الهلال مجموعته برصيد 7 نقاط، يليه أيه جي أم كاي الأوزبكي والاستقلال /4/، في حين يحتل شباب الأهلي الإماراتي المركز الأخير بنقطة. 
وفي المجموعة ذاتها، يسعى شباب الأهلي الإماراتي إلى الثأر من ايه جي ام كاي بعدما كان قد هزمه /2-1/ أمس الأربعاء، وذلك من أجل الإبقاء على حظوظه في التأهل. 
وفي المجموعة الثانية، يتطلع الشارقة الإماراتي إلى تجديد فوزه على باختاكور الأوزبكستاني والاقتراب من التأهل، في حين يرفع القوة الجوية العراقي وتراكتور سازي الإيراني شعار تحقيق الفوز الأول. 
وعزز الشارقة بعد فوزه الكبير على باختاكور /4-1/  يوم أمس الأول الثلاثاء صدارته للمجموعة التي يستضيفها على أرضه برصيد 7 نقاط، مقابل 3 لتراكتور سازي ونقطتين للقوة وباختاكور، علما أن الشارقة هو الوحيد الذي حقق الفوز في هذه المجموعة حتى الآن. 
وتستضيف السعودية مباريات ثلاث مجموعات /الأولى، الثالثة ، الرابعة/ وكل من الإمارات /الثانية/ والهند /الخامسة/ مباريات مجموعة واحدة، حتى 30 أبريل الجاري، فيما تأجلت مباريات منطقة الشرق إلى 7 مايو المقبل. 
ويتأهل إلى دور الـ16 صاحب المركز الأول في كل مجموعة، إلى جانب أفضل ثلاثة أندية وصيفة من أصل خمس مجموعات، ويقام الدور النهائي من مباراتي ذهاب وإياب يومي 21 و27 نوفمبر المقبل.  
 

التعليقات

إضافة تعليق