منتخبنا الوطني يواصل استعداداته للجولتين الأخيرتين في التصفيات الأوروبية

قنا
2021-11-08 | منذ 3 أسبوع

تدريبات منتخبنا الوطني

الدوحة، 8 نوفمبر 2021 - يواصل المنتخب القطري الأول لكرة القدم استعداداته لخوض الجولتين الأخيرتين من التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم /قطر 2022/ المقررة خلال الفترة من 20 نوفمبر وحتى 18 ديسمبر العام المقبل. 

وتشارك قطر مستضيفة المونديال المقبل في التصفيات الأوروبية ضمن منافسات المجموعة الأولى التي تضم منتخبات البرتغال، صربيا، لوكسمبورغ، أذربيجان، وإيرلندا. 
 
وخاض المنتخب القطري الأول اليوم تدريباته باسباير.. وتستمر التدريبات حتى بعد غد /الثلاثاء/ موعد السفر إلى بلغراد لمواجهة صربيا يوم 11 من شهر نوفمبر الجاري في الجولة التاسعة من التصفيات الأوروبية، على أن تغادر بعثة المنتخب بعد المباراة مباشرة إلى العاصمة باكو لمواجهة أذربيجان يوم الرابع عشر من الشهر ذاته في الجولة العاشرة والختامية في التصفيات. 
 
وكان الإسباني فيليكس سانشيز مدرب المنتخب القطري الأول لكرة القدم قد اختار 27 لاعبا لقائمة الفريق هم: سعد الدوسري ويوسف حسن، ومشعل برشم، وصلاح زكريا، وبيدرو ميجيل، عبدالكريم حسن، وكريم بوضياف، ومصعب خضر، وهمام الأمين، وبسام الراوي، وخوخي بوعلام، وسلطان البريك، وجاسم جابر، وطارق سلمان، وعبدالعزيز حاتم، وعلي أسد، ويوسف عبدالرزاق، وعبدالله الأحرق، وعاصم مادبو، ومحمد وعد، وخالد منير، وأحمد علاء، وحسن الهيدوس، وأكرم عفيف، إسماعيل محمد، والمعز علي، ومحمد مونتاري. 
 
ويخوض المنتخب القطري الجولتين الأخيرتين من التصفيات الأوروبية ضمن استعداداته لبطولة كأس العرب /قطر 2021/ التي يشارك فيها ضمن المجموعة الأولى إلى جانب منتخبات العراق وعمان والبحرين، والتي تستضيفها دولة قطر للمرة الثانية في تاريخها، وذلك خلال الفترة ما بين 30 نوفمبر الجاري وحتى 18 ديسمبر المقبل بمشاركة 16 منتخبا تحت إشراف الاتحاد الدولي لكرة القدم /فيفا/. 
 
يذكر أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم /يويفا/ وجه الدعوة للاتحاد القطري لكرة القدم للمشاركة في التصفيات الأوروبية بصفة اعتبارية دون احتساب النتائج. 
 
وعلى ضوء تأهل المنتخب القطري لمونديال 2022 كممثل للدولة المضيفة، فإن نتائج مبارياته لن تحتسب في ترتيب نقاط منتخبات المجموعة الأولى، التي تضم لوكسمبورغ والبرتغال وأذربيجان وصربيا وإيرلندا. 
 
وتعد هذه المشاركة فرصة تاريخية للمنتخب القطري وهي تجربة قوية ومفيدة من خلال اللعب والاحتكاك مع المنتخبات الأوروبية القوية للاستعداد على أفضل وأكمل وجه لبطولة كأس العالم لكرة القدم /قطر 2022/. 
 

التعليقات

إضافة تعليق