اللجنة الأولمبية الدولية تعلن فوز معتز برشم بفضية أولمبياد لندن 2012

قنا
2021-11-14 | منذ 2 أسبوع

معتز برشم

الدوحة، 14 نوفمبر 2021 - أعلن المجلس التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية فوز العداء القطري معتز برشم بالميدالية الفضية في مسابقة الوثب العالي ضمن منافسات ألعاب القوى بدورة الألعاب الأولمبية الصيفية /لندن 2012/، التي أقيمت قبل تسع سنوات. 

وقررت اللجنة خلال اجتماع المجلس سحب الميدالية الذهبية من العداء الروسي إيفان أوخوف واستبعاد نتائجه من المسابقة بعد ثبوت تناوله المنشطات، ليتم بذلك تصعيد الأمريكي إيريك كينارد صاحب الميدالية الفضية إلى المركز الأول والميدالية الذهبية. 
 
أما برشم صاحب الميدالية البرونزية مناصفة مع كل من الكندي ديريك دروين والبريطاني روبي جرابارز بعد تساويهم في المركز الثالث، فتم تصعيده رفقة دروين وجرابارز للمركز الثاني والميدالية الفضية، فيما تم تصعيد العداء الأمريكي جيمي نيتو إلى المركز الثالث والميدالية البرونزية. 
 
وتعد هذه الميدالية هي الفضية الثانية لبرشم في تاريخ مشاركاته في الأولمبياد بعد فضية أولمبياد /ريو 2016/ في البرازيل، وذلك بجانب الميدالية الذهبية التي حصدها في أولمبياد /باريس 2020/، هذا الصيف والمؤجلة من العام الماضي بسبب جائحة (كوفيد-19) . 
 
ويعد برشم الذي اختير أفضل رياضي لعام 2017 من الاتحاد الدولي لألعاب القوى، أحد أنجح الرياضيين في الوثب العالي، حيث حصد ألقاب بطولة العالم للناشئين في كندا عام 2010 ، وبطولة آسيا في اليابان 2011، ودورة الألعاب العربية في قطر 2011، وثلاث ميداليات في بطولات العالم، فضية /موسكو 2013/، وذهبية /لندن 2017/ ، وذهبية /الدوحة 2019/. 
 
بدوره، أبدى محمد عيسى الفضالة أمين السر العام للاتحاد القطري لألعاب القوى ارتياحه لهذا القرار الذي منح العداء القطري معتز برشم الميدالية الفضية في أولمبياد لندن، لتكون ميداليته الفضية الثانية في الأولمبياد، وذلك بجانب الذهبية التي حققها هذا العام في أولمبياد باريس. 
 
وقال الفضالة ، في تصريح خاص لوكالة الأنباء القطرية /قنا/ ، إن مثل هذه الأمور يجب أن يتم التعامل معها بحزم، فضلا عن أن اللجان المنظمة للدورات الأولمبية يجب أن تجد حلا عمليا في الكشف عن المنشطات بصورة تحقق العدالة. 
 
وأوضح أن إنجاز العداء وفرحته الحقيقية تتمثل في حصد اللقب خلال المنافسات الرسمية وتتويجه على أرضية المضمار، معتبرا أن منح الميدالية للعداء بعد فترة زمنية طويلة من الوقت، قد لا يكون بنفس القدر خلال تواجده في المضمار. 
 

التعليقات

إضافة تعليق