نجوم الكرة القطرية يؤكدون قدرة منتخب بلادهم على إحراز اللقب

اللجنة العليا للمشاريع والإرث
2021-11-30 | منذ 2 شهر

نجوم الكرة القطرية

الدوحة، 30 نوفمبر 2021 - أكد نجوم الكرة القطرية وسفراء برنامج إرث قطر، قدرة منتخب قطر على الفوز بلقب بطولة /كأس العرب FIFA قطر 2021/، التي تنطلق منافساتها غدا /الثلاثاء/ وتختتم في الثامن عشر من ديسمبر المقبل.

وشدد الثلاثي إبراهيم خلفان، وخالد سلمان، وأحمد خليل، نجوم الجيل الذهبي للكرة القطرية على أن بطولة العرب التي تستضيف مبارياتها ستة من استادات كأس العالم FIFA قطر 2022 هي: البيت، و974، والثمامة، والجنوب، وأحمد بن علي، والمدينة التعليمية، تشكل فرصة ذهبية لاختبار جاهزية المنتخب لتمثيل البلد المضيف خلال منافسات المونديال المرتقب العام المقبل.

وأكد نجوم المنتخب القطري السابقون، في تصريحات لموقع اللجنة العليا للمشاريع والإرث، أن مشاركة المنتخب في كأس العرب محطة أخرى هامة في مشوار إعداده بعد أن حقق نجاحات عديدة كان آخرها فوزه لأول مرة بلقب بطولة الأمم الآسيوية عام 2019، إلى جانب تسجيله حضورا قويا في كوبا أمريكا، وكأس الكونكاكاف الذهبية، والتصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم.

ووصف إبراهيم خلفان، نجم منتخب قطر السابق الذي شارك في نهائي بطولة كأس العالم للشباب 1981، مشاركة قطر في كأس العرب بالفرصة الذهبية التي تضاف إلى حصيلة نجاحات المنتخب وأبرزها إنجازه التاريخي في النسخة الماضية من كأس آسيا.

وأعرب خلفان عن ثقته في طريقة اللعب الهجومية لمنتخب قطر، مشيرا إلى أن هذا الأسلوب سيضمن للمنتخب ما يتطلع إلى تحقيقه أمام المنتخبات التي سيواجهها خلال مباريات كأس العرب.
وأشار إلى مواصلة قطر استعدادها لخوض منافسات مونديال 2022، لافتا إلى أن مشاركة المنتخب في كأس العرب وتقديمه أداء كرويا قويا سيؤكد على كفاءته وعزمه على تحقيق أداء استثنائي في منافسات كأس العالم.

وأكد خلفان أن منتخب قطر يمتلك كفاءات قادرة على حسم نتائج المباريات، وتحقيق أداء من شأنه تعزيز إنجازات المنتخب، مشددا على أن المنتخب أثبت مرارا وتكرارا أنه من المنافسين الجديرين بالاحترام، سواء في المباريات التي خاضها في كأس آسيا 2019 والتي انتهت باعتلائه منصة التتويج، ولم تهتز شباكه طوال البطولة سوى مرة واحدة، أو في المواجهات التي جمعته مع منتخبات أخرى في كوبا أمريكا 2020 وكأس الكونكاكاف الذهبية 2021، والتصفيات الأوروبية.

وتخوض قطر منافسات البطولة ضمن المجموعة الأولى، التي تضم إلى جانبها منتخبات العراق، وعمان، والبحرين، حيث ستستهل مشوارها في البطولة بمواجهة منتحب البحرين في الجولة الافتتاحية على استاد البيت المونديالي.

من جانبه، أعرب خالد سلمان، الذي سجل ثلاثية لمنتخب بلاده أمام البرازيل في بطولة العالم للشباب 1981، عن ثقته في تشكيلة المنتخب القطري في كأس العرب، لافتا إلى أن الفريق يضم كوكبة من اللاعبين النجوم الذين أثبتوا خلال الأعوام الماضية قدرتهم على منافسة أقوى المنتخبات في العالم. 
 
وأوضح أن المنتخب القطري شارك كضيف في التصفيات الأوروبية المؤهلة لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 في مجموعة واحدة مع عدد من المنتخبات القوية مثل البرتغال وصربيا، وتندرج هذه المشاركات في إطار جهود إعداد المنتخب لمنافسات كأس العالم التي ستنطلق في استاد البيت في 21 نوفمبر 2022، لتقديم أداء متميز يتوج إنجازات قطر على الساحة الرياضية العالمية. 
 
من جهته، أشار أحمد خليل، حارس مرمى قطر السابق الذي تأهل مع المنتخب القطري لربع نهائي أولمبياد برشلونة 1992، إلى أن أهمية كأس العرب لا تقتصر على إتاحة الفرصة للاعبي المنتخب للتنافس مع أفضل المنتخبات من أنحاء العالم العربي، واختبار جاهزية المنتخب على الطريق للمونديال، بل تعتبر احتفالية على مستوى المنطقة باستعدادات قطر لاستضافة الحدث التاريخي المرتقب. وقال خليل إنه لا شك في أن كأس العرب ستكون فرصة مهمة لتطوير أداء المنتخب القطري والتأكد من دعم نقاط قوة اللاعبين وتشكيلة المنتخب في بطولة مرموقة يواجه خلالها منتخبات عريقة ونجوم كرة القدم في العالم العربي. 
 
وأشار حارس منتخب قطر السابق، إلى أن البطولة في مرحلة بالغة الأهمية، لتجمع العرب في دوحة الجميع، وتعزز الأجواء الاحتفالية في البلاد ابتهاجا باستعدادات قطر للترحيب بالعالم بأسره في المونديال التاريخي بعد أقل من عام. وتقام خلال بطولة كأس العرب 32 مباراة على مدى 19 يوما، ويشهد اليوم/الثلاثاء/، أول أيام المنافسات، استضافة كل من استاد البيت واستاد 974 أول مباراة على أرضه. 
كانت قرعة كأس العرب قد أسفرت عن مواجهة المنتخب القطري ضمن المجموعة الأولى لمنتخبات عمان، والبحرين، حامل لقب كأس الخليج، والعراق بطل آسيا 2007. ويستهل منتخب قطر مشواره في البطولة غدا بمواجهة البحرين في استاد البيت. 
 
وعلى هامش استضافة قطر لمنافسات كأس العرب يشهد شارع كورنيش الدوحة، المغلق أمام حركة مرور المركبات في الاتجاهين حتى 4 ديسمبر، سلسلة من الفعاليات والأنشطة والمهرجانات احتفالا بالبطولة التي تقام لأول مرة تحت مظلة الاتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA)، وبمشاركة 16 منتخبا من أنحاء المنطقة. 
 


 


التعليقات

إضافة تعليق