قطر تمتلك أفضل وأحدث الاستادات في العالم

متابعات
2021-12-16 | منذ 1 شهر

جياني إنفانتينو رئيس الـ FIFA

الدوحة، 16 ديسمبر 2021 - أبدى السويسريّ، جياني إنفانتينو، رئيس الاتّحاد الدولي لكرة القدم «FIFA»، إعجابه الشديد بتنظيم دولة قطر مونديالَ العرب 2021، مُعتبرًا أنَّ ما شاهده حتى الآن، كان «مذهلًا وعجيبًا»، وينتظر بحماس رؤية أفضل نسخة من كأس العالم 2022 على الإطلاق في قطر، العام المقبل.
وقال إنفانتينو: «مونديال العرب بطولة عجيبة ومذهلة، وعليَّ أن أقول: إني لا أنساق وراء حماستي، بالحديث، حول تنظيمها».
وأضاف: لقد بدأ الحدث في مونديال العرب، من أجل التحضير لكأس العالم 2022، ولم أعرف في أعماق قلبي أن بصيص الأمل سيكبر، وسيتحول إلى شعلة نار كبيرة، وكرة القدم انتصرت، وقطر انتصرت».
وتابع: عمّت العالمَ العربيَّ الفرحةُ، وأصبح مونديال العرب حقيقة، والشعب القطري أصبح يتابع منتخب بلده، ويشجعه في الملاعب، وتوقعاتي بأن تكون كأس العالم المقبلة في قطر الأفضل على الإطلاق».
وأردف: «الأفضل حتى الآن كان في مونديال روسيا عام 2018، لكننا في الاتحاد الدولي نريد أن نجعل نسخة كأس العالم 2022 في قطر الأفضل على الإطلاق، خاصةً أنه سيكون هناك 32 فريقًا، وستُلعب في شهري نوفمبر وديسمبر بأفضل الظروف».
واستطرد قائلًا: أنا واثق كل الثقة بأن قطر الآن تمتلك أفضل وأحدث ملاعب لكرة القدم في العالم وهو ما سيشكل الفارق للاعبين الذين سيجدون متعة إضافية في اللعب على هذه الصروح المعمارية المميزة في شكلها وفي مضامينها من حيث عادات وثقافة الوطن العربي التي استوحِيَت منها التصاميم الهندسية الجميلة كما أن اللجنة المنظمة تبذل جهدًا كبيرًا حتى تضمن نجاح العمل واستيفاء كل المعايير المطلوبة.
وواصل: «كلّ شيء في كأس العالم المقبلة، سيكون في منطقة جغرافية صغيرة أولًا، ومن وجهة نظر كرة القدم البحتة، سيكون الأمر رائعًا ومذهلًا، ونحن نتوقع قدوم مليونَي شخص إلى قطر، لرؤية أفضل نسخة من كأس العالم على الإطلاق».
وأضاف إنفانتينو: إنّ اللاعب المصري محمد صلاح يعد في الوقت الحالي واحدًا من أفضل اللاعبين في العالم وهي مسألة وقت مع ناديه ومنتخبه الوطني حتى يصنع الفارق ويصبح في القمة.
وختم إنفانتينو بقوله: لقد شاهدت انفتاحًا كاملًا في قطر، حول ما ينبغي عمله من أجل التعامل، في قضايا حقوق الإنسان، وحقوق العمال وما إلى ذلك، ومرة أخرى ليس عندما يتعلّق الأمر ببناء الملاعب، لكن بالوعود التي قدّمت حول إعطاء جميع الحقوق، فقد تم الإيفاء بها.

 


التعليقات

إضافة تعليق