العطية يسجل التوقيت الأسرع في المرحلة التأهيلية الأولى لرالي دكار

قنا
2022-01-02 | منذ 4 أسبوع

ناصر صالح العطية

جده، 2 يناير 2022 - سجّل السائق القطري ناصر صالح العطية التوقيت الأسرع اليوم السبت في المرحلة التأهيلية الأولى لفئة السيارات في رالي دكار الصحراوي المقام في المملكة العربية السعودية بين جدّة وحائل.
واجتاز العطية الفائز باللقب ثلاث مرات مع ملاحه الفرنسي ماثيو بوميل (تويوتا هايلوكس) 19 كيلومتراً بـ 10:56 دقائق، متقدماً بفارق 12 ثانية عن الإسباني المخضرم كارلوس ساينس المتوج بلقب بطولة العالم مرّتين سابقاً وبطل دكار 3 مرات ، وحلّ ثالثاً الجنوب إفريقي هنك لاتيغان، مفاجأة دكار العام الماضي حيث تمكن في مشاركته الاولى من احتلال المركز الرابع في الترتيب العام الموقت قبل انسحابه.
ووصل الفرنسي سيباستيان لوب (برودرايف) خامساً، وزميله في الفريق الاسباني خوان روما سابعاً، والجنوب إفريقي جينييل دو فيلييه ثامناً، بفارق أقل من دقيقة عن العطية.
وتسمح نتائج المرحلة التأهيلية بتحديد ترتيب مراكز الانطلاق للمرحلة الاولى التنافسية / حائل-حائل / يوم غد / الأحد / .
وفي فئة الدراجات النارية، كان الاسترالي دانييل ساندرز (كا تي أم) الأسرع، متقدماً بفارق دقيقة عن التشيلي بابلو كينتانيا (هوندا) وبفارق 1.55 دقيقة عن روس برانش (ياماها).
وكان ساندرز البالغ من العمر 27 عاماً قد حلّ رابعاً في مشاركته الاولى في دكار العام الماضي.
وانطلق رالي دكار في نسخته الـ 44 منذ تأسيسه والثالثة في المملكة اليوم / السبت / في مسار تسابقي يمتد لأكثر من 8 آلاف كيلومتر ويقام على فترة أسبوعين.
وستشهد هذه النسخة تنافس 1065 مشاركاً على متن 578 مركبة في أصعب راليات الرايد الصحراوية ، ومشاركة تاريخية هي الأولى من نوعها لثلاث سيارات “هايبريد” جديدة تحت راية الصانع أودي.
ويبرز من بين المرشحين للمنافسة بقوة في الرالي الاسباني ساينس الفائز باللقب أعوام 2010 و2018 و2020 وزميله الفرنسي ستيفان بيترهانسل المتوج باللقب 14 مرة (6 مرات في فئة الدراجات و8 في السيارات).
ومن جانبه يأمل السائق القطري ناصر العطية الذي نجح بالحصول على باللقب أعوام 2011 و2015 و2019 أن يعود لخطف المركز الاوّل بعد حصوله على لقب الوصافة في العامين الاخيرين، وأن يصبح أول سائق عربي يدوّن اسمه على لائحة الفائزين على الكثبان الرملية للمملكة.
ويخوض العطية الرالي بسيارة جديدة من طراز “تويوتا هايلوكس تي1+” بألوان الفريق الرسمي /تويوتا غازو رايسينغ/ الذي كشف النقاب عن سيارته الجديدة الشهر الماضي والمطابقة للقوانين الجديدة التي باتت تسمح بهامش أكبر من التحرك باستخدام اطارات أكبر (37 إنشاً) وخلوص أكبر لاجهزة التعليق (من 280 ملم إلى 350 ملم) وتصميم أعرض.
بالمقابل يخوض الفرنسي سيبستيان لوب بطل العالم للراليات تسع مرات منافسات رالي دكار للمرة الاولى من دون ملاحه دانيال إيلينا من موناكو، بعد ان حل بدلا عنه البلجيكي فابيان لوركين.
ويأمل الفرنسي لوب أن يضع حداً لسوء الحظ الذي يلاحقه في دكار منذ مشاركته الاولى في عام 2016 بعد تعرضه للعديد من الأعطال الميكانيكية في مشاركاته الأخيرة .
وفي فئة الدراجات النارية، ترك اعتزال الاسباني مارك كوما بطل دكار خمس مرات ، وانتقال الفرنسي سيريل ديبريه إلى فئة السيارات، الباب مفتوحًا أمام منافسة قوية بين المتسابقين .
كما يعاني المنظمون من تداعيات وباء كورونا مع اكتشاف العديد من الحالات الإيجابية في صفوف الوافدين ما حال دون مشاركتهم، إلى جانب احتراق سيارة فريق روبيليون موتورز للسائق ألكسندر بيكسي وملاحه ستيفان كوني (باغي) خلال التجارب الرسمية .
وتبرز المشاركة النسائية في هذه النسخة مع 60 سيدة، منها ثلاثة أطقم نسائية بالكامل وطاقمان سعوديان (دانية عقيل ومشاعل العبيدان).


التعليقات

إضافة تعليق