السد يتأهل لربع نهائي كأس الأمير بعد تخطي معيذر

متابعات
2022-02-13 | منذ 9 شهر

السد يتأهل لربع نهائي كأس الأمير

الدوحة، 13 فبراير 2022 - تغلب فريق السد على نظيره معيذر بهدف دون رد في المواجهة التي جمعتهما اليوم، على استاد حمد الكبير في النادي العربي لحساب دور الستة عشر من منافسات النسخة الـ50 لبطولة كأس سمو الأمير المفدى لكرة القدم للموسم الكروي 2021 /  2022.  

وضرب السد موعدا في الدور ربع النهائي للمسابقة حيث يخوض مواجهته المقبلة مع الفائز من مواجهة الأهلي والمرخية التي تقام غدا /الإثنين/ على استاد جاسم بن حمد. 
 
ويدين السد بالفضل بتأهله للاعبه يوسف عبدالرزاق الذي تمكن من تسجيل هدف الفوز والمباراة الوحيد عند الدقيقة /14/. 
 
وجاءت المباراة جيدة المستوى الفني في شوطها الأول مع أفضلية واضحة لفريق السد الذي تمكن من فرض أسلوبه على منطقة الوسط، وتحكم بمجريات اللعب بفضل تحركات محترفه الإسباني سانتي كازورلا إلى جانب رودريجو تاباتا وتوغلات أكرم عفيف في الجبهة اليسرى، وتحمل دفاع وحارس معيذر العبء الأكبر في التصدي لمحاولات السد الهجومية. 
 
وكاد رودريجو تاباتا يعزز الفارق لصالح السد بتصويبة قوية من خارج المنطقة لكن حارس معيذر مؤيد شنان أنقذ الموقف ببراعة وحول كرته إلى ركنية، وعاد تاباتا ليرسل كرة ساقطة لكن حارس معيذر تمكن من التصدي لها مجددا عند الدقيقة 39، وكذلك كان حاضرا للكرة الرأسية التي لعبها خوخي بوعلام، وبقيت النتيجة على حالها تقدم السد بهدف دون مقابل مع نهاية الشوط الأول. 
 
في الشوط الثاني اتضحت محاولات معيذر لتعديل النتيجة في ظل اعتماده على الكرات المرتدة السريعة، وخبرة لاعبه المخضرم الجزائري نذير بلحاج وانطلاقات الدولي السوري ملهم بابولي عبر الجبهة اليسرى، وكاد ينجح في مناسبتين بواسطة لاعبه وليد الحلك تصدى لها سعد الشيب، وصوب رافائيل كوادروس كرة من داخل المنطقة جاورت المرمى. 
 
ودفع الإسباني خافي غراسيا مدرب السد عند الدقيقة (65) بعلي أسد وبغداد بونجاح مكان رودريجو تاباتا وأندريه آيو حرصا منه على تأمين النتيجة وتعزيزها بالهدف الثاني، وواصل السد اعتماده على الكثافة الهجومية في الثلث الأخير فيما تألق حارس معيذر مؤيد شنان في إنقاذ العديد من المحاولات لأكرم عفيف وبغداد بونجاح ببراعة محافظا على أمل فريقه في معادلة الكفة، وعاد حارس معيذر ليتصدى لمباشرة خوخي بوعلام على دفعتين عند الدقيقة /80/. 
 
وحاول مدرب السد المحافظة على التوازن الدفاعي فأشرك المدافع طارق سلمان وتمكن الفريق من التعامل مع هجمات المنافس العكسية بشكل جيد، وفي الدقائق المحتسبة كوقت بدل ضائع ضغط فريق معيذر وحاول إدراك التعادل فمرت رأسية الغاني رشيد صوماليا سهلة على الحارس سعد الشيب ومعها كانت صافرة النهاية من الحكم محمد الشريف التي أعلنت صعود السد للدور ربع النهائي. 

التعليقات

إضافة تعليق