الأهلي يتخطى المرخية ويضرب موعدا مع السد في ربع نهائي كأس الأمير

متابعات
2022-02-14 | منذ 3 شهر

الأهلي يتخطى المرخية

الدوحة، 14 فبراير 2022 - تغلب فريق الأهلي على نظيره المرخية بثلاثية نظيفة في المواجهة التي جمعتهما اليوم /الإثنين/ على استاد جاسم بن حمد لحساب دور الستة عشر من منافسات النسخة الـ50 لبطولة كأس سمو الأمير المفدى لكرة القدم للموسم الكروي 2021-2022 .

ويدين الأهلي بالفضل في انتصاره لكل من محترفه الاسباني خوسيه لاروزو الذي افتتح التسجيل عند الدقيقة (15) ، وأضاف زميله عبد الرحمن حرازي الهدف الثاني عند الدقيقة (18 )، قبل أن يختتم البديل حسن بالنك بتسجيله الهدف الثالث عند الدقيقة (62)،   ليترشح للدور ربع النهائي، حيث يخوض مواجهته المقبلة في الدور ربع النهائي مع فريق السد الذي سبقه لهذا الدور بعد أن تمكن من اقصاء فريق معيذر بهدف دون رد.

وجاءت المباراة متوسطة المستوى الفني في شوطها الأول مع أفضلية نسبية لصالح الأهلي الذي نجح في الاستحواذ على منطقة الوسط والضغط في العمق الدفاعي، بالمقابل لم يسجل المرخية حضوره الفاعل على مرمى الأهلي، وجاءت معظم محاولاته خجولة ولم يقم بأي تهديد ، مكتفيا بالاعتماد على تدوير الكرة في الوسط .

وحملت الدقيقة (15 ) الأسبقية لفريق الأهلي بواسطة محترفه الاسباني خوسيه لاروزو الذي صوب كرة من داخل المنطقةولم تمر سوى ثلاث دقائق حتى عزز عبدالرحمن حرازي النتيجة لصالح الأهلي بعد أن استغل الدولي الأردني يزن النعيمات خطأ مدافع المرخية محمد عرفة ليمرر الكرة داخل منطقة الجزاء لزميله الحرازي ويودعها الأخير في الشباك مسجلا هدف فريقه الثاني.

واضطر مدرب الأهلي نيبوشا لإجراء تغيير عقب اصابة الدولي الأردني يزن النعيمات ليحل مكانه حسن بالنك عند الدقيقة (34) ، واستمر الأهلي ببسط سيطرته على منطقة العمليات وسنحت له عدة فرص لتعزيز النتيجة بواسطة الدوكالي الصيد والايراني حسين كنعاني، ولكن لم يكتب لهما النجاح بالتسجيل ليخرج الأهلي للاستراحة متفوقا بهدفين مع نهاية الشوط الأول.

في الشوط الثاني واصل الاهلي سيطرته على المجريات وحرص مدرب الفريق نيبوشا على تعزيز الفارق تحسبا لأي مفاجأة من المنافس ، فصوب الدوكالي الصيد من خارج المنطقة لكن العارضة تدخلت ، قبل أن يتمكن البديل حسن أحمد بالنك من تسجيل هدف الأهلي الثالث مطلع الدقيقة (62) بعد أن نجح بالهروب من الرقابة الدفاعية ودخل منطقة الجزاء وصوب في الشباك .

وأجرى مدرب المرخية عبدالله مبارك ثلاثة تغييرات دفعة واحدة فأشرك كلا من لامين دياوارا وحمرون بوغرطة وعلي الشيباني في مسعى منه لزيادة الفاعلية الهجومية على مرمى الأهلي ومحاولة تقليص الفارق، ومن جهته لجأ مدرب الأهلي نيبوشا لإشراك خالد صالح وعبد الرشيد ابراهيم للمحافظة على توازن الفريق في الوسط.

وحافظ الأهلي على توازنه في الوسط وسيطر على المجريات، ومنع المرخية من القيام بالهجمات العكسية لتبقى النتيجة على حالها حتى صافرة النهاية التي اطلقها الحكم محمد العبيدلي والتي أعلنت ترشح الأهلي للدور ربع النهائي.
 


التعليقات

إضافة تعليق