اللجنة الأولمبية تواصل استعداداتها للنسخة الأولى من سباق التحدي

اللجنة الأولمبية القطرية
2022-03-01 | منذ 9 شهر

سباق التحدي

الدوحة، 1 مارس 2022 - تواصل اللجنة الأولمبية القطرية استعداداتها للنسخة الأولى من سباق التحدي 2022 التي ستنظمها خلال الفترة من 18-19 من شهر مارس الجاري بالحي الثقافي كتارا.

ويأتي تنظيم اللجنة الأولمبية القطرية لسباق التحدي في إطار خطتها الرامية إلى تعزيز مشاركة أفراد المجتمع المحلي في منافسات الترايثلون التي أصبحت من أكثر الرياضات انتشارا في أوساط المجتمع القطري.

ووجهت اللجنة الأولمبية القطرية، الدعوة لمُحبي التراياثلون للمشاركة في سباق التحدي من خلال الرابط الإلكتروني الخاص بالتسجيل بالموقع الإلكتروني الرسمي للجنة وللاتحاد القطري للدراجات الهوائية والترايثلون وعلى حساباتهما بمواقع التواصل الاجتماعي.

وينطلق سباق التراياثلون بمنافسات السباحة لمسافة 1500 متر، تليها منافسات الدراجات الهوائية لمسافة 40 كيلومترا وأخيراً منافسات الركض لمسافة 10 كيلومترات.

يهدف سباق التحدي إلى تشجيع أفراد المجتمع على ممارسة المزيد من الأنشطة الرياضية والمحافظة على لياقتهم البدنية والصحية على مدار العام في أجواء تنافسية، كما يهدف السباق إلى الكشف عن المزيد من المواهب الرياضية بما يصب في مصلحة منتخباتنا الوطنية.

وبهذه المناسبة، قال الشيخ سحيم بن محمد آل ثاني مدير بطولة سباقات التحدي 2022، "يسعدنا أن نستقطب إلى هذا السباق كافة فئات شرائح المجتمع القطري من رجال وسيدات وأطفال، كما تهدف البطولة دعوة المجتمع الدولي الرياضي للمشاركة في البطولة، ويحدونا الأمل إلى رفع مستوى الوعي بأهمية الرياضة للجميع ودورها المحوري في بناء العنصر البشري ولكونها واحدة من الركائز الأساسية في رؤية قطر 2030".

وأضاف: "نهدف بتنظيم هذه البطولة إلى تشجيع ممارسة الرياضات الأكثر انتشارا في مجتمعنا وإلى تعزيز الثقافة الرياضية، حيث تضم الرزنامة السنوية للجنة الأولمبية القطرية أكثر من 13 بطولة مجتمعية وأكثر من 60 بطولة دولية".

 


التعليقات

إضافة تعليق