مدربا السد والدحيل يتطلعان لخطف بطاقة العبور إلى النهائي الكبير

متابعات
2022-03-13 | منذ 8 شهر

مدربا السد والدحيل 

الدوحة، 13 مارس 2022 -اعترف مدربا السد والدحيل بصعوبة مواجهة فريقيهما يوم غد /الإثنين/ لحساب الدور نصف النهائي من النسخة الـ50 لبطولة كأس الأمير لكرة القدم للموسم الكروي 2021-2022. 
فمن جهته أعرب الإسباني خافي غراسيا المدير الفني لفريق السد، عن أمله في استمرار حالة التوهج التي يعيشها فريقه في الفترة الأخيرة بعد نيل بطولة الدوري. 
وقال مدرب السد خلال حديثه في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم :" نعمل على تأهيل الفريق والتركيز على الجوانب الاستشفائية في ظل ضغط المباريات في الفترة الماضية، وتجهيز الفريق لمواجهة الدحيل، ونعلم أن هذه البطولة مختلفة عن الدوري، وخلال مواجهتنا مع الدحيل في الدوري تعادلنا في مناسبتين، الأمر الذي يرشح المباراة لبلوغ أقصى درجات الإثارة، وبالنسبة لنا نحن نشعر بتفاؤل كبير وهدفنا مواصلة حصد الألقاب، كما أنني أطمح لتحقيق اللقب الشخصي الثاني لي مع الفريق، والأجواء في التدريبات ترفع من سقف آمالنا بالتقدم خطوة نحو اللقب. 
بدوره أكد الإسباني سانتي كازورلا لاعب فريق السد، أن بطولة كأس الأمير هامة للغاية بالنسبة للجميع في السد، لافتا إلى تطلعاته الكبيرة لتحقيق لقب جديد مع السد بعد الفوز ببطولة الدوري للعام الثاني تواليا. 
وأضاف لاعب السد: "سنخوض المباراة على ملعبنا، وبمساندة  كبيرة من جماهيرنا، ونتطلع للاقتراب من تحقيق اللقب، وعلى الرغم من أن الفريق خاض العديد من المباريات خلال فترة قصيرة، ولكن عملنا على أن نكون في قمة الجاهزية". 
ولفت لاعب فريق السد إلى أن فريقه لا يشعر بالضغوط إزاء المطالبة الجماهيرية بتحقيق الألقاب، والجميع في الفريق يلعبون بروح المسؤولية ويقدمون أقصى ما لديهم بهدف مواصلة المسيرة الناجحة للفريق، ورسم البسمة على وجوه الجماهير التي لم تقصر بمساندة الفريق في كل مبارياته. 
من جانبه أكد البرتغالي لويس كاسترو المدير الفني لفريق الدحيل، أن آمال فريقه تتركز لتحقيق الفوز وخطف بطاقة الترشح إلى النهائي. 
وقال مدرب الدحيل:" لقد تعادلنا مع السد في مواجهتي الدوري، وكانت هناك بعض الظروف التي تحيط بالفريق، وبدون أدنى شك ما حدث في الدوري لا ينطبق على مواجهات الكأس، وكل من الفريقين يمتلكان عددا بارزا من اللاعبين ونحترم فريق السد /بطل الدوري/، ونتطلع لتحقيق الفوز والوصول للمباراة النهائية". 
وألمح المدرب البرتغالي كاسترو إلى أن لقاءات الكؤوس لها خصوصيتها، والكل يعلم أن الأخطاء ممنوعة ولابد من التركيز على مدار دقائق اللقاء، من أجل ملامسة هدف العبور إلى النهائي. 
وختم مدرب الدحيل حديثه: "أتمنى التوفيق للحكام وأن نشاهد مباراة ممتعة على أعلى مستوى، ويصل للنهائي من يستحق ذلك عن جدارة". 
بدوره قال البلجيكي توبي ألديرفيريلد مدافع فريق الدحيل، إن فريقهم عاقد العزم على تعويض فقدان لقب الدوري وتحقيق لقب كأس الأمير، مؤكدا بأن الفريق يمر بأجواء مثالية والكل يريد أن يتجاوز عقبة السد وحجز بطاقة التأهل إلى النهائي. 
وأضاف لاعب الدحيل: "تعادلنا مع السد في مباراتي الدوري، ونعلم ما يتوجب علينا القيام به في هذه المواجهة كي نحقق الفوز، وعلينا أن نعرف التعامل جيدا مع مهاجمي السد، وهدفنا أن نمنعهم من التسجيل في مرمانا، وبالنسبة لي سبق أن واجهت العديد من المهاجمين الكبار، وأملك الخبرة الكافية، ولكن الكل يعلم أن الامر لا يتوقف علي فقط ولابد من أن يكون الجميع في مستوى الجاهزية المطلوبة لنتمكن من تحقيق الانتصار". 

التعليقات

إضافة تعليق