منتخبنا الوطني يلتقي الإكوادور في افتتاح كأس العالم 2022

قنا
2022-04-01 | منذ 8 شهر

منتخبنا الوطني

الدوحة، 1 أبريل 2022 - يفتتح المنتخب القطري مشواره في بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 لكرة القدم، بمواجهة نظيره الإكوادوري في المباراة الافتتاحية التي ستقام في يوم /الإثنين/ الموافق 21 نوفمبر المقبل على استاد البيت. 

وأسفرت القرعة التي سحبت اليوم في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات عن مجموعات قوية تتنافس فيها 32 منتخبا تبحث عن التتويج باللقب في يوم /الأحد/ الموافق 18 ديسمبر القادم على ملعب استاد لوسيل. 
 
وأوقعت القرعة المنتخب القطري على رأس المجموعة الأولى بجانب منتخبات الإكوادور، والسنغال، وهولندا. 
 
وتأمل الجماهير القطرية في ظهور قوي للمنتخب في البطولة خاصة أن تشكيلة المنتخب بقيادة الإسباني فيليكس سانشيز، تضم العديد من اللاعبين المميزين مثل أكرم عفيف وبوعلام خوخي وبيدرو ميغل وسعد الشيب وطارق سالمان وعبدالكريم حسن وعلي أسد ومحمد وعد ومشعل برشم ومصعب خضر من فريق (السد)، وإسماعيل محمد وبسام الراوي وعاصم مادبو وعبدالله عبدالسلام وكريم بوضيف والمعز علي وعبدالرحمن فهمي (الدحيل)، وأحمد علاء وهمام الأمين ويوسف حسن (الغرافة)، وخالد منير وحازم أحمد (الوكرة)، ونايف الحضرمي (الريان). 
 
يشار إلى أن استاد البيت الذي تبلغ طاقته الاستيعابية 60 ألف مشجع وقامت بتنفيذه مؤسسة أسباير زون يستوحي اسمه من بيت الشعر، الخيمة التي سكنها أهل البادية في قطر ومنطقة الخليج على مر التاريخ. ولأنه مرتبط بشكل وثيق بالثقافة القطرية، فلابد له أن يتصف بكرم الضيافة الذي تشتهر بها قطر، حيث يستضيف استاد البيت الزوار من شتى أنحاء العالم بكل حفاوة، مقدما لهم الفرصة ليعيشوا تجربة مفعمة بعبق التقاليد القطرية الأصيلة. 
 
يحتفي تصميم الاستاد بجزء هام من ماضي قطر ويحاكي حاضرها، واضعا في الحسبان المتطلبات المجتمعية المستقبلية، حيث تحيط به مرافق مختلفة تلبي هذه المتطلبات، ويعد إنشاؤه نموذجا للتنمية الصديقة للبيئة، حيث سعى القائمون على مشروعه لتحقيق أهداف الاستدامة التي ترسخها قطر. بالإضافة إلى كونه صرحا عالمي المستوى يليق باستضافة كأس العالم FIFA قطر 2022، يمثل هذا الاستاد نموذجا يحتذى في عالم إنشاء الاستادات في المستقبل. 

التعليقات

إضافة تعليق