اللجنة العليا للمشاريع والإرث تواصل جهودها لمكافحة التلوث البلاستيكي

قنا
2022-06-05 | منذ 3 أسبوع

اللجنة العليا للمشاريع والإرث تواصل جهودها لمكافحة التلوث البلاستيكي

الدوحة، 5 يونيو 2022 - استضافت اللجنة العليا للمشاريع والإرث سلسلة من ورش العمل لزيادة الوعي بأهمية الحد من استخدام البلاستيك، واستعرضت أدوات واستراتيجيات التعامل مع مشكلة النفايات البلاستيكية التي تكلّف الاقتصاد العالمي نحو 80 مليار دولار سنوياً.

جاءت ورش العمل بمناسبة اليوم العالمي للبيئة، وفي إطار حملة "موجة وحدة" التي أطلقتها اللجنة العليا بالتعاون مع مؤسسة "سيفن كلين سيز" الشهر الماضي، كما عقدت اللجنة العليا ندوة نقاشية تناولت التوصيات المستقبلية للتعامل مع التلوث البلاستيكي في قطر.
 
وركزت الجلسة الحوارية على القطاعات التي تخدم بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022™، وألقت الضوء على جهود اللجنة العليا في الحد من استخدام البلاستيك خلال الأحداث الرياضية التي استضافتها، ومن بينها بطولة كأس العرب العام الماضي. 
 
وقالت المهندسة بدور المير، مديرة إدارة الاستدامة في اللجنة العليا للمشاريع والإرث: "نحن مصممون على الاستفادة من تنظيم بطولة كأس العالم في تعزيز الوعي بالقضايا البيئية المهمة، وتشجيع الناس والمؤسسات على اتخاذ خطوات ملموسة في هذا الإطار."
 
وأضافت: "تسهم حملة "موجة وحدة" في لفت الانتباه لتحديات رئيسية مثل النفايات البلاستيكية وتعزيز سُبل الحد منها، إذ يمكننا جميعاً أن نسهم في الحفاظ على البيئة من خلال تضافر الجهود واعتماد استراتيجيات محددة."
 
من جانبه، قال السيد ماجد المنصوري، أخصائي الاستدامة في اللجنة العليا: "نواصل العمل في سبيل بناء إرث على صعيد الاستدامة يدوم أثره بعد انتهاء منافسات كأس العالم. وسيساعدنا في تحقيق هذا الهدف زيادة كميات النفايات البلاستيكية المعاد تدويرها، والتخلص من ثقافة استخدام البلاستيك لمرة واحدة. ولا شك أن مبادرات وفعاليات مثل ورش العمل ضمن حملة "موجة واحدة" من شأنها تسريع وتيرة تحقيق أهدافنا المنشودة."
 
وتناولت الاستراتيجيات، التي جرى استعراضها خلال ورش العمل، كيفية تعزيز الاستدامة البيئية خلال الاجتماعات والمؤتمرات والمهرجانات، وآليات الحد من المنتجات التجارية المصنوعة من البلاستيك.  
 
من جهته، وصف السيد توم بيكوك نازيل، المؤسس والرئيس التنفيذي في "سيفن كلين سيز" حملة "موجة وحدة" بأنها مظلة تجمع المبادرات الرئيسية للاستدامة في قطر، وقال: "يتمثل الهدف الرئيسي من هذه الحملة في الجمع بين كافة الأطراف المعنية وطرح المزيد من الرؤى والمعلومات للمساعدة في دفع جهود الاستدامة للأمام."
 
وأشاد المشاركون في ورش العمل، ودورها في تعزيز الوعي بمشكلة النفايات البلاستيكية، مؤكدين أنها أتاحت لهم الفرصة للتعاون لحلها، وأن نتائج مثل هذه الأنشطة تعود بالنفع على مؤسساتهم وشركاتهم. 
 
وفي هذا السياق، قال السيد ناصر الخلف، المدير التنفيذي لشركة "أجريكو" للتطوير الزراعي: "هدفنا تحويل قطر إلى واحة خضراء، وتتيح هذه النوعية من ورش العمل فرصة مثالية للقاء الخبراء المتخصصين والاستفادة منهم في مجال إعادة التدوير، كما أنها توفر فرصة رائعة لبناء العلاقات بين المشاركين."
 
وسيواصل برنامج "موجة وحدة" تنظيم حملات التوعية والتفاعل مع الناس والمؤسسات في قطر، مع استعداد البلاد لاستضافة أول نسخة من كأس العالم في الشرق الأوسط والعالم العربي. كما سينشر البرنامج عبر منصاته على مواقع التواصل الاجتماعي آخر المستجدات حول مبادراته للحد من استخدام البلاستيك، موضحاً أثرها على المحيطات والحياة البحرية في العالم. 
 

التعليقات

إضافة تعليق