اثنان من سفراء إرث قطر يشاركان في الجولة الترويجية لكأس العالم FIFA قطر 2022 في لبنان

قنا
2022-06-06 | منذ 3 أسبوع

 الجولة الترويجية لكأس العالم FIFA قطر 2022 في لبنان

بيروت، 6 يونيو 2022 - شارك اثنان من سفراء اللجنة العليا للمشاريع والإرث، هما الحارس الدولي السابق العماني علي الحبسي ،ووائل جمعة نجم منتخب مصر والنادي الأهلي السابق، في الجولة الترويجية لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 في لبنان، ضمن سلسلة من الجولات المقرر تنظيمها بعدد من البلدان العربية.

وتهدف الزيارة، التي تنظمها اللجنة العليا للمشاريع والإرث على مدار خمسة أيام، لاستعراض آخر الاستعدادات والتحضيرات لاستضافة المونديال، وزيادة الشغف والترقب لدى الجماهير العربية، مع بقاء أقل من ستة أشهر على انطلاق صافرة البطولة.

وفي تصريح له أكد السيد محمد الخنجي، مدير الإعلام المحلي والإقليمي باللجنة العليا للمشاريع والإرث، أن دولة قطر استفادت من مختلف التجارب في النسخ السابقة لتقديم أفضل نسخة من البطولة وفق أعلى المعايير والمستويات، وأن اللجنة العليا تعمل عن كثب مع مختلف شركائها في الدولة؛ لضمان تقديم تجربة آمنة وممتعة لكافة عشاق كرة القدم من مختلف بلدان العالم.

وأشار إلى أن قطر ومنذ تقديمها طلب الاستضافة، سعت لأن تكون رؤيتها لتنظيم بطولة عربية بالمقام الأول، وقد عملت عبر تنظيمها وتخطيطها وتنفيذها إلى تصوير الثقافة العربية والقطرية بما تحمله من ثراء إنساني وثقافي.

وقال الخنجي : إن كأس العالم FIFA قطر 2022 تعكس بكافة تفاصيلها ثقافة المنطقة وطبيعتها، بدءًا من التجربة المذهلة التي تنتظر المشجعين، وصولًا إلى أدق التفاصيل في تصميم الاستادات، والتي يعكس كل منها روح وجوهر التراث العربي والقطري.

من جانبه، أعرب وائل جمعة سفير إرث قطر عن فخره بالمشاركة في صناعة تلك اللحظات التاريخية في سجلات الرياضة العربية، وإتاحة المجال بأن يكون جزءًا من هذا المشروع العربي العملاق. ووصف كأس العالم FIFA قطر 2022 بأنه "لكل العرب" مبشرًا المتابعين للشأن الرياضي بمونديال كروي لم يسبق له مثيل.

وبشأن مميزات المونديال وتغيير توقيته إلى الشتاء اعتبر علي الحبسي سفير إرث قطر أن تلك خطوة إيجابية، خاصة في ظل تقارب مسافات الاستادات الثمانية للبطولة، وهو ما ينعكس إيجابيًّا على البعثات وأداء المنتخبات التي كانت تتكبد عناء السفر من مدينة لأخرى.

وشهدت جولة وفد اللجنة العليا للمشاريع والإرث خلال الأيام الأربعة عددًا من اللقاءات الخاصة مع رابطة قدامى اللاعبين اللبنانيين الدوليين ورواد كرة القدم في لبنان، وجمعية الإعلاميين الرياضيين، وأكاديميات لكرة القدم.

ومن جهته، أثنى الكابتن حسن أيوب أمين سر رابطة قدامى اللاعبين الدوليين على مبادرة اللجنة العليا للمشاريع والإرث ، معتبرًا أن دولة قطر أبهرت العالم بما أنجزته حتى الآن على صعيد الاستادات والمنشآت والبنى التحتية قبيل انطلاق كأس العالم بستة أشهر، مرحبًا بوفد اللجنة في بلدهم الثاني لبنان.

وشارك وفد اللجنة العليا للمشاريع والإرث وسفراء إرث قطر في عدد من الأنشطة الرياضية مع مجموعة من الأكاديميات الرياضية اللبنانية لكرة القدم، حيث شارك السفراء في تمارين إحماء مع الناشئين قبل مشاهدة دورة مصغرة بنظام خروج المغلوب بين الناشئين.

واختتم الوفد جولته بزيارة المدرسة الأمريكية، حيث التقوا بطلاب المراحل الثانوية لإطلاعهم على ما ستتركه البطولة من إرث مستدام للأجيال القادمة على الصعيدين العربي والعالمي.

وستزور كأس العالم 54 دولة حول العالم، من بينها 32 دولة منتخباتها ستشارك في بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022. وستعود كأس العالم مجددًا إلى قطر خلال البطولة، وتحديدًا قبل إقامة المباراة الختامية في 18 ديسمبر المقبل ، على استاد لوسيل أكبر ملاعب كأس العالم في قطر.


التعليقات

إضافة تعليق