وزارة الرياضة والشباب تحتفل بيوم الشباب الخليجي وتكرم عددا من الفاعلين في مجال تمكين الشباب

قنا
2022-06-07 | منذ 3 أسبوع

وزارة الرياضة والشباب تحتفل بيوم الشباب الخليجي

الدوحة، 7 يونيو 2022 - احتفلت وزارة الرياضة والشباب بيوم الشباب الخليجي، وكرّمت بهذه المناسبة عددًا من الفاعلين في مجال الشباب، والداعمين للعمل الشبابي بالدولة، والشباب المبدعين الذين تركوا أثرًا مميزًا في شتى مسارات الإبداع.

وأكد سعادة السيد صلاح بن غانم العلي وزير الرياضة والشباب، في تصريحات على هامش الاحتفال، أن يوم الشباب الخليجي يُعَد مناسبة لإبراز الجهود المثمرة للشباب الخليجي، وفتح مزيد من قنوات للالتقاء بين شباب دول المجلس لتبادل الخبرات والتجارب، وذلك انسجامًا مع الأهداف السامية الخاصة بالشباب في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وأضاف سعادته أن شباب دولة قطر دأب على ترك بصماته الإبداعية في مجالات التعليم والتكنولوجيا، والمواطنة الفاعلة، والمشاركة والتمكين الاقتصادي، والصحة والنشاط البدني.

ودعا إلى مواصلة الجهود الرامية إلى تسهيل ما يصبو إليه شباب الوطن من إنجازات تثبت قدرتهم على العطاء، وتلبي طموح وتطلعات المجتمع تجاه هذه الشريحة المهمة. مشيرًا إلى أن الشباب القطري المعتز بهويته الوطنية هو جزء أصيل وفاعل في المكون الشبابي الخليجي.

وكرّم سعادة وزير الرياضة والشباب، خلال الحفل، مجموعة من المميّزين على مستوى القيادات العليا، ومستوى لجان العمل المشترك، والقيادات التنفيذية، والشباب القطري المبدع والمتميز؛ ففي فئة "القيادات العليا الداعمة للشباب" تم تكريم كل من سعادة السيدة حصة بنت سلطان الجابر، وسعادة الدكتور حسن بن راشد الدرهم رئيس جامعة قطر.

أما في فئة "القيادات التنفيذية"، فقد تم تكريم كل من الدكتور عبد العزيز جهام الكواري المدير السابق لمركز قطر للدراجات الهوائية، والسيد سالم سعيد المهندي رئيس نادي حلبة سيلين الرياضي (مواتر).

وفي فئة "الشباب المبدع" تم تكريم كل من: الدكتور هتمي خليفه الهتمي باحث أكاديمي ومخترع، والسيد فيصل خالد العتيبي مؤسس نجاح قطري، والشيخة أسماء بنت ثاني آل ثاني بطلة تسلق الجبال. والسيدة بثينة محمد الجناحي صاحبة مبادرة /قلم حبر/، والسيد محمد عبد العزيز الدليمي مؤسس تطبيق مبتكر "سكيب كاش"، والسيد محمد فهد الهديفي مؤسس مبادرة "معًا من أجل قطر".

أما المكرمون ضمن /فئة لجان العمل المشترك/ فهم كل من السيد ناصر محمد الجابري ضابط اتصال اللجان، والسيد أحمد عيسى الكواري من لجنة التدريب وإعداد القادة.

ودشن سعادة وزير الرياضة والشباب، على هامش الاحتفال بيوم الشباب الخليجي، النسخة المستحدثة من تطبيق "لدعم"، التي تتيح للشباب من المواطنين والمقيمين وزوار دولة قطر سهولة الوصول لجميع الفعاليات والمراكز والمبادرات التي تخدم اهتماماتهم وهواياتهم.

ويمكن لمستخدمي التطبيق الإلكتروني لشباب "لدعم" التعرّف والتسجيل في الفعاليات المقامة بدولة قطر، والاطلاع على المراكز الشبابية والأندية الرياضية والتسجيل فيها، والمشاركة والاطلاع على المبادرات المدرجة، والتسجيل في عضوية الجمعية العمومية لمجلس الشباب القطري، والتقدم بطلب الحصول على بطاقة نادي الامتياز الشبابي.

ومن خلال التطبيق، يتم تعزيز دور الشباب في التقييم والتوجيه من خلال منح الشباب فرصة تقييم الفعاليات والدورات بعد حضورها، كما يمكنهم إرسال مقترحاتهم للجهة المنظمة. كما يتيح التطبيق الفرصة لانخراط الشباب الراغبين في التطوع في حال توفر فرص للتطوع من قِبل الجهات المنظمة للفعاليات.

وتجدر الإشارة إلى أن الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي أقرت أن يكون السادس من يونيو من كل عام يومًا سنويًّا للشباب الخليجي، ومناسبة لاحتفال دول المجلس بشريحة الشباب، بما يحقق تطلعات هذه الشريحة وطموحاتها، وإبراز قدراتها وإبداعاتها.

ويسعى يوم الشباب الخليجي إلى إظهار جهود المجلس، وقرارات المجلس الأعلى، ولجنة أصحاب السمو والمعالي والسعادة وزراء الشباب والرياضة بدول المجلس الخاصة بالاهتمام بالشباب، وصقل مواهبهم، وتنمية قدراتهم، بالإضافة إلى تسويق مفهوم استراتيجية الشباب، وتسليط الضوء على أهدافها ومهامها وقطاعاتها ومحاورها وبرامجها، والقطاعات المسؤولة عن تنفيذها.

وكانت "مبادرة تمكين الشباب" اعتُمِدت في الاجتماع الرابع والثلاثين للجنة أصحاب المعالي والسعادة وزراء الشباب والرياضة بدول المجلس (أبريل 2021)، واشتملت على سبعة محاور هي: التعليم والتكنولوجيا، والمواطنة الفاعلة، والمشاركة والقيادة الفاعلة، بالإضافة إلى الريادة والتمكين الاقتصادي، وتنمية الوعي السياسي، والأمن والسلم المجتمعي، والصحة والنشاط البدني. ولكل محور من تلك المحاور خطط تنفيذية تسعى لتحقيقه على أرض الواقع في دول المجلس.


التعليقات

إضافة تعليق