اللجنة العليا للمشاريع والإرث تفتتح أول مركز للخدمات القنصلية في تاريخ كأس العالم

اللجنة العليا للمشاريع والإرث
2022-10-30 | منذ 1 شهر

اللجنة العليا للمشاريع والإرث تفتتح أول مركز للخدمات القنصلية في تاريخ كأس العالم

الدوحة، 30 أكتوبر 2022 - أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث عن افتتاح المركز الدولي للخدمات القنصلية، بمنطقة الخليج الغربي بالدوحة، لدعم المشجعين القادمين من أنحاء العالم، لحضور فعاليات كأس العالم FIFA قطر 2022™، التي تنطق الشهر المقبل.

ويعد إنشاء المركز مبادرة فريدة هي الأولى من نوعها في تاريخ استضافة بطولات كأس العالم، ويأتي بتعاون بين اللجنة العليا والعديد من شركائها، ومن بينهم وزارتي الخارجية والداخلية، وعدد من الهيئات الحكومية في قطر، إضافة إلى العشرات من السفارات والقنصليات المعتمدة لدى الدولة.

حضر مراسم افتتاح المركز صباح اليوم سعادة الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية.

ويقع المركز في قاعة رقم (4) بمركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات، ويستقبل جمهور البطولة يومياً من الساعة 10 صباحاً وحتى 10 مساءً، ويضم ممثلين عن أكثر من 40 سفارة وقنصلية معتمدة لدى دولة قطر، بما فيها سفارات الدول الواحدة والثلاثين التي تأهلت منتخباتها للمشاركة في كأس العالم 2022، إضافة إلى الدول التي سجلت أعلى مبيعات لتذاكر مباريات البطولة.

وقال سعادة السيد حسن الذوادي، الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث: "نفخر بافتتاح أول مركز دولي للخدمات القنصلية في تاريخ بطولات كأس العالم، فهذه هي النسخة الأولى من المونديال التي تشهد إتاحةمركز من هذا النوع لخدمة الجمهور القادم من جميع أنحاء العالم لحضور فعاليات البطولة. ويتيح المركز للسفارات موقعاً مركزياً يسهل الوصول إليه، لمعالجة المشكلات القنصلية التي تواجه مشجعي بلدانها، من خلال قنوات التواصل المباشر مع العديد من الجهات المعنية في قطر."

وأضاف الذوادي: "يقدم المركز نموذجاً جديداً للتعاون الدولي في تقديم الخدمات القنصلية خلال استضافة الأحداث الكبرى، وسوف يسترشد بهذه التجربة منظمو الفعاليات في المستقبل. ولا يقل أهمية عن ذلك أن المركز يعد مثالاً حيّاً على ما تمتلكه كأس العالم من قدرة على الجمع بين الدول والشعوب من كافة أنحاء العالم تحت سقف واحد."

وتابع الذوادي: "نشكر زملاءنا في السفارات والقنصليات الممثلة في المركز، ونتوجه بالشكر إلى وزارتي الخارجية والداخلية على ما يقدمونه من دعم لهذا المشروع."

ومن جانبه قال سعادة السفير محمد عبد الله سعيد السبيعي،مدير إدارة الشؤون القنصلية في وزارة الخارجية القطرية: "سيقدم المركز الدولي للخدمات القنصلية العديد من الخدمات للجماهير طوال فترة البطولة. وقد سعدنا بتقديم الدعم اللازم لإطلاق المركز، ونشكر اللجنة العليا للمشاريع والإرث والسفارات والقنصليات في قطر على ما يقدمونه من دعم لعمل المركز. "

يشار إلى أن عملية الإعداد لإطلاق المركز الدولي للخدمات القنصلية شهدت جهوداً كبيرة من فريق اللجنة العليا، للتواصل مع العشرات من السفارات والقنصليات المعتمدة لدى الدولة، لتخصيص ممثلين عنها للعمل من مقر المركز، بهدف إتاحة خدمات قنصلية شاملة لجمهور المونديال في مكان واحد، وسيضمن المركز التعاون مع كافة الجهات المعنية في الدولة لتقديم كافة الخدمات التي يحتاجها المشجعون من أنحاء العالم، لضمان استمتاع الجميع بتجربة استثنائية خلال سفرهم إلى قطر لحضور فعاليات البطولةالتي تنطلق منافساتها في 20 نوفمبر وتتواصل حتى 18 ديسمبر.


التعليقات

إضافة تعليق