مشيرب قلب الدوحة تكشف عن فعالياتها خلال بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022

متابعات
2022-11-01 | منذ 1 شهر

مشيرب قلب الدوحة تكشف عن فعالياتها خلال بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022

الدوحة، 1 نوفمبر 2022 - أعلنت /مشيرب العقارية/ عن فعالياتها، التي ستحتضنها مدينة مشيرب قلب الدوحة، قبيل وخلال نهائيات بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022.

وتوفر الفعاليات تجربة تفاعلية للزوار، تشمل الرياضة والثقافة والفن والترفيه والضيافة، وتنظم من قِبل /مشيرب قلب الدوحة/ ومجموعة من الشركاء؛ بهدف منح الجماهير من مختلف الجنسيات والثقافات تجربة متكاملة وممتعة.

وقال الدكتور حافظ علي علي رئيس إدارة التسويق والاتصال في /مشيرب العقارية/ خلال مؤتمر صحفي: إن /مشيرب العقارية/ تتشرف بالتعاون مع الشركاء لتوفير تجربة استثنائية للمجتمع والزوار من حول العالم، حيث ستكون /مشيرب قلب الدوحة/ ملتقى للزوار من مختلف أرجاء العالم؛ للاحتفال معا بهذا الحدث الكبير، وإظهار قدرة الرياضة على مد جسور العلاقات بين الثقافات والمجتمعات.

واستعرض الدكتور حافظ علي عددا من الفعاليات التي ستقام تحت شعار /عالمك في قلب الدوحة/، في ثلاث مناطق رئيسية في مدينة مشيرب قلب الدوحة، هي منطقة البراحة، الحي التراثي، ومنطقة السكة، بينما تقدم العروض الضوئية في مختلف أحياء المدينة لتوفر للجماهير والإعلاميين من مختلف أرجاء العالم فرصة الاستمتاع بالبطولة، والاحتفال بكرة القدم.

وأوضح أنه ستقام في منطقة البراحة عروض /براحة مشيرب/ المخصصة لمشاهدة مباريات البطولة، مع مرافق خاصة توفر الخصوصية للعائلات، كما يمكن للزوار الطلب من المطاعم والمقاهي المحيطة بالبراحة، لافتا إلى أن هذه المنطقة تشكل فرصة للاستمتاع بمشاهدة المباريات، وعيش أجواء البطولة بطريقة مميزة.

وتحتوي هذه المنطقة على /معرض فالنتينو إلى الأبد/، وهو المعرض الأول من نوعه في الشرق الأوسط.

وأشار الدكتور حافظ علي إلى أنه في منطقة الحي التراثي، تستقبل /متاحف مشيرب/ زوار البطولة لتأخذهم في رحلة إلى تاريخ قطر وإرثها الغني من خلال بيوتها التراثية الأربعة، وتوفر المتاحف للزوار معلومات تفصيلية عبر منصة خاصة بثماني لغات لتمنحهم تجربة فريدة.

ونوه إلى أن /بيت الشركة/، وهو أحد المتاحف الأربعة في /متاحف مشيرب/ ستقام فيه /قرية العنابي/ من تنظيم الاتحاد القطري لكرة القدم، ويعتبر المقر الرئيسي للاحتفال بالمنتخب الوطني والعديد من الأنشطة المرحة والرياضية، وغيرها المخصصة للأطفال والصغار.

كما افتتح معرض /عالم أوليفيتي/ في بيت محمد بن جاسم في /متاحف مشيرب/ أيضا، بالتعاون مع السفارة الإيطالية، ويضم مجموعة من المجسمات والمواد الأرشيفية النادرة والمهمة عن هذه الشخصية الإيطالية، فيما يقام معرض فريدا كاهلو في القاعة السفلية لبيت بن جلمود، ويدور حول الأعمال الفنية للرسامة العالمية فريدا كاهلو.

إلى ذلك، أشار رئيس إدارة التسويق والاتصال في/مشيرب العقارية/ إلى أن منطقة السكة ستشهد مجموعة من الفعاليات الاجتماعية والفنية والثقافية والترفيهية، وستكون منطقة تجتمع فيها ثقافات العالم في قلب الدوحة.

وتحوي هذه المنطقة مقاهي ومطاعم ومحطات استراحة ومرافق للإعلاميين وصناع المحتوى، وتشمل الفعاليات: مهرجان السكة العالمي، /كونميبول – شجرة الأحلام/، ميديا هب من /قطر فور كام/، الذي يوفر مساحة لجميع صناع المحتوى ومختلف المنصات الرقمية، ومنصات وسائل التواصل الاجتماعي، ومعرض مواتر للسيارات.

كما ستحتضن منطقة /السكة/ : معرض /إنتاج/ المختص بالسينما والتلفزيون والمسرح، و/كويست منطقة الألعاب/، معرضا فنيا، متجر /من الوطن ـ بأيادي قطرية/، الخاص بإنتاجات الأسر القطرية، و/القعدة/ وهي مساحة عامة للزوار للاستراحة، و/أونسايد الدوحة/، وهي سينما مؤقتة تتيح للزوار الاستمتاع بمشاهدة الأفلام المرتبطة بكرة القدم وغيرها من القصص.

كما تحتضن منطقة السكة المركز الإعلامي، حيث يحضر أكثر من 2000 صحفي من وسائل الإعلام العالمية المختلفة وهيئات البث، وسيضم أقساما للبث المباشر واستوديوهات ومساحات خاصة لعرض المباريات، وغرفا للمؤتمرات ومركزا للخدمات الإعلامية.

إلى جانب ذلك، ستقام يوميا العديد من العروض الضوئية المبهرة في شارع الكهرباء، وعروض ضوئية على واجهة مبنى الأرشيف الوطني، تضم صورا ومقاطع فريدة عن قطر والعالم.

من جهتها، أكدت مريم الجاسم، مديرة العلاقات العامة والاتصال في /مشيرب العقارية/، أن هذه الفعاليات تهدف إلى الترحيب بالزوار في بلدنا، وإظهار روح الضيافة والمرح والتفاعل الإيجابي بين الجمهور.

وأضافت: "نحن على ثقة بأن هذه الفعاليات الشاملة والمنوعة ستضيف متعة حقيقية لتجربة زوارنا، وستساهم في تعريف العالم بجوهر ثقافتنا وتراثنا القطري... نرحب بالجميع في قلب الدوحة، المدينة الذكية والمستدامة التي تعكس روح ثقافتنا وإرثنا القطري".

بدورهم، أكد شركاء /مشيرب العقارية/ استعدادهم لتقدير تجربة استثنائية من الفعاليات في مدينة مشيرب قلب الدوحة، وفي هذا الصدد، قال خالد بن مبارك الكواري مدير إدارة التسويق والاتصال بالاتحاد القطري لكرة القدم: إن الاتحاد فخور بهذا التعاون الثنائي مع /مشيرب العقارية/، حيث سيتم تقديم عروض خاصة بكرة القدم، ومتحف خاص بكرة القدم، ومتجر للهدايا، ثم تقديم تاريخ المنتخبات الوطنية.

من جهتها، أشارت مها السليطي، مدير مركز M7، إلى أن المركز يقدم العديد من المعارض بهذه المناسبة العالمية منها /فالنتينو إلى الأبد/ الذي تم افتتاحه يوم 28 أكتوبر، وهو أكبر معرض بتاريخ الدار والأول في الشرق الأوسط، ومعرض للفنانة القطرية بثينة المفتاح، ومعرض /مسرى/ بالتعاون مع الحوش جاليري لعرض أحدث أعمال الفنان الشيخ خالد بن حمد آل ثاني، فضلا عن معارض أخرى لشباب قطريين بالتعاون مع مركز /نماء/.

من ناحيته، عرف الشيخ خليفة آل ثاني، من مؤسسة الدوحة للأفلام، بفعالية /إنتاج ـ معرض السينما والتلفزيون والمسرح/، وهو معرض يقدم منصة مميزة لعرض تاريخ حركة السينما والتلفزيون والمسرح.

بدوره، أكد الشيخ فيصل بن خالد آل ثاني، أمين سر الاتحاد القطري للألعاب الإلكترونية، أن الرياضات الإلكترونية لها شعبية كبيرة، خصوصا لعبة FIFA، حيث سيقدم الاتحاد مسابقات يومية لدعم الزوار والمشجعين على مختلف المنصات، وذلك في /كويست منطقة الألعاب/.


التعليقات

إضافة تعليق