المؤسسة القطرية للإعلام تدشن إذاعة ناطقة بالإسبانية

متابعات
2022-11-03 | منذ 1 شهر

المؤسسة القطرية للإعلام تدشن إذاعة ناطقة بالإسبانية

الدوحة، 3 نوفمبر 2022 - دشنت المؤسسة القطرية للإعلام إذاعة /هولا قطر/ الناطقة باللغة الاسبانية ضمن استعداداتها لمواكبة فعاليات كأس العالم FIFA قطر 2022 . 
  جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته المؤسسة اليوم، للإعلان عن البرامج الخاصة التي أعدتها المنصات الاذاعية والتليفزيونية التابعة للمؤسسة استعدادا لاستضافة قطر لكأس العالم. 
  واستهل سعادة الشيخ عبدالعزيز بن ثاني آل ثاني الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية للإعلام، المؤتمر الصحفي قائلا : "منذ 12 سنة ودولة قطر تعمل جاهدة على جاهزية البلاد في كل الميادين لهذه اللحظة التي ينطلق فيها كأس العالم FIFA قطر 2022، حيث أخذت قطر على عاتقها أن تكون للعرب جميعا وأن تمثلهم خير تمثيل"، مؤكدا أن مسؤولية المؤسسة القطرية للإعلام كانت متابعة جاهزية كل مؤسسات الدولة وأجهزتها لاستقبال المونديال. وأضاف أن المؤسسة القطرية للإعلام تستكمل مسيرتها في مد جسور التواصل ونشر السلام بين الجميع، مؤكدا جاهزية المؤسسة بكافة منصاتها الاذاعية والتليفزيونية لهذا الحدث العالمي الكبير لإمتاع الجماهير على اختلاف ثقافته ومشاربه ولغاته، ما بين تغطية خبرية رياضة وسياحية وثقافية وتراثية وجرعات موسيقية وغنائية في وعاء ثقافي بهوية قطرية عربية عالمية، تليق بنسخة استثنائية نوعية لكأس العالم في كافة منصاتها، مؤكدا أن الأثير ينقل ترحيب قطر بكل العالم. 
   وأعلن في ختام كلمته تدشين إذاعة/ هولا قطر/ الناطقة بالإسبانية لكل متذوقيها وناطقيها. 
  وقدم السيد مبروك الزياني المشرف على إذاعة /هولا قطر/ شرحا وافيا عن أهداف القناة التي تستهدف الناطقين بالإسبانية من المقيمين في قطر وجمهور كأس العالم للتعريف بالثقافة القطرية من خلال برامجها المتنوعة، موضحا أن اختيار الاسم يعني /مرحبا/ ويدل على ترحيب قطر بضيوفها خلال كأس العالم. 
   وتناول مسؤولو المنصات الاذاعية والتليفزيونية في المؤسسة القطرية للإعلام كل على حدة استعدادات منصاتهم لهذه المناسبة. 
   وقال السيد علي السادة القائم بتسيير أعمال ومهام مدير تلفزيون قطر، إن الاستعدادات بدأت مبكرا لهذه المناسبة الكبرى التي تحدث للمرة الأولى في منطقتنا العربية، مشيرا إلى أن تنفيذ خطط التغطية تعتمد على محورين الأول خاص بالمحتوى من خلال الاتفاق مع ضيوف مميزين لإثراء النقاشات حول البطولة والتنظيم والتقارير النوعية أما الثاني فقمنا بتجهيز الفرق الفنية القادرة على نقل صورة الحدث بشكل متكامل من كل أرجاء قطر وذلك تحقيقا لرؤية المؤسسة القطرية للإعلام في التفاعل مع كل ما يهم المواطن وتقديم مادة إعلامية منافسة في عصر البث الفضائي . 
  وأوضح أنه سوف تصل ساعات البث اليومي للتلفزيون إلى 19 ساعة بث يومية متواصلة مشيرا إلى أن التليفزيون سوف يقدم خلال هذه الفترة مجموعة جديدة من البرامج والتي بدأت بعضها خلال أكتوبر الماضي مثل برامج مسابقات ورياضية وخدمية وثقافية واجتماعية مثل /على الطاير/، / أرض المونديال/، /هلا فيكم/. ، كذلك برنامج / أهلا بالعالم / لمواكبة فعاليات كأس العالم  من خلال استضافة كوكبة من الضيوف في استوديو البرنامج في كتارا وهو الاستديو الرئيسي للتغطية، كما يتضمن نقلا خارجيا من كل أنحاء قطر، فضلا عن لقاءات مع سفراء ومسؤولين للحديث عن كأس العالم، كما يتضمن لقاءات حية من خلال " سكايب" من كل الدول المشاركة في البطولة، ينقسم البرنامج إلى فترتين صباحية ومسائية، إلى جانب برامج خاصة، مثل /ليالي المونديال /، و /خارج الملعب / و/ نبض الرياضة /، لافتا إلى التليفزيون أنتج بهذه المناسبة كذلك عددا من الأفلام الوثائقية وعددا من الأغاني التي سيتم عرضها خلال الفترة المقبلة والتي يمكن أن تسهم في إضفاء جو حماسي على الشاشة كان أخرها أغنية أرض المونديال  ،التي أنتجتها المؤسسة القطرية للإعلام مواكبة لاستضافة قطر كأس العالم 2022 . 
 وأشار السادة إلى إطلاق هوية بصرية جديدة للتليفزيون تجمع ما بين تراث دولة قطر وحاضرها، وفيها مجموعة من المعاني الأصيلة التي تمثل المجتمع القطري وأيضا تتناسب مع متطلبات شاشة تلفزيون قطر للفترة القادمة. 

التعليقات

إضافة تعليق