الأمريكي والويلزي يتعادلان

متابعات
2022-11-22 | منذ 2 أسبوع

الأمريكي والويلزي يتعادلان

الدوحة، 22 نوفمبر 2022 - أنقذَ مُهاجمُ لوس أنجليس إف سي الأمريكي جاريث بيل مُنتخب بلادِه ويلز من الخسارة أمام الولايات المُتحدة بإدراكه التعادلَ 1-1 أمس الاثنين على استاد أحمد بن علي في الريان، في ختام مُنافساتِ المجموعة الثانية ضمن مونديال قطر في كرة القدم. وكانت ويلز في طريقِها إلى تكليل عودتها إلى النهائيات للمرَّة الأولى منذ عام 1958 عندما بلغت ربع النهائي في باكورة مُشاركاتها في العرس العالمي، بخسارةٍ بعدما تقدَّمت الولاياتُ المتحدةُ عبر مُهاجم ليل الفرنسي تيموثي وياه، نجل جورج الرئيس الليبيري الحالي ونجم باريس سان جيرمان الفرنسي وميلان الإيطالي سابقًا، في الدقيقة 36. لكن النجم السابق لريال مدريد الإسباني بيل أدرك التعادل في الدقيقة 82 من ركلة جزاء.

وكانت إنجلترا سحقت إيران 6-2 أمس أيضًا، فتصدرت المجموعة برصيد ثلاث نقاط، بفارق نقطتَين عن الولايات المُتحدة مُنافستها في الجولة الثانية الجمعة، وويلز التي تلاقي إيران في اليوم عينه.

وهو التعادل الأول في البطولة.

وكاد مُدافع رين الفرنسي جو رودون يخدع حارس مرمى نوتينجهام فوريست الإنجليزي واين هينيسي عندما حاول برأسه إبعاد تمريرة عرضية لوياه، فكانت في طريقها إلى المرمى قبل أن تصطدم بالأخير في توقيت مُناسب ويُشتتها الدفاع (9).

وحرم القائم الأيمن الولايات المُتحدة من افتتاح التسجيل بإبعاده رأسية مُهاجم نوريتش سيتي الإنجليزي جوش سيرجنت من مسافة قريبة إلى خارج المرمى إثر تمريرة لمُدافع فولهام الإنجليزي أنتوني روبنسون (10). ونجحت الولايات المُتحدة في ترجمة أفضليتها النسبية إثر هجمة مُنسقة من مُنتصف ملعبها، حيث تبادل أكثر من لاعب الكرة قبل أن تصلَ إلى نجم تشيلسي الإنجليزي كريستيان بوليسيك، فمررها بينية خلف الدفاع إلى وياه المُنطلق دون رقابة فتوغل داخل المنطقة ولعبها بذكاء زاحفة بخارج قدمه اليمنى إلى يسار الحارس (36).

ودفع مُدرب ويلز روب بايج بمهاجم بورنموث الإنجليزي كيفر مور مكان مُهاجم فولهام دانيال جيمس مطلع الشوط الثاني.

وتحسَّن أداء ويلز نسبيًا وضغطت بحثًا عن التعادل لكن دون فرص خطيرة حتى الدقيقة 64، عندما تابع مُدافع توتنهام الإنجليزي بن ديفيس كرة بارتماءة رأسية من مسافة قريبة أبعدها حارس مرمى أرسنال الإنجليزي مات تورنر ببراعة إلى ركنية طار لها مور برأسه فوق العارضة بسنتمترات قليلة (65). وحصلت ويلز على ركلة جزاء إثر عرقلة بيل من مُدافع ناشفيل ووكر زيمرمان فانبرى لها بنفسه قوية بيسراه مُدركًا التعادل (82).

وكادَ البديل مُهاجم نوتينجهام فوريست برينان جونسون يخطف هدف الفوز من انفراد حيث توغل داخل المنطقة وسدد كرة قوية بين يدي تورنر (90).


التعليقات

إضافة تعليق