لاعبو المغرب يؤكدون شعورهم بالفخر بما حققوه في المونديال

متابعات
2022-12-18 | منذ 2 شهر

انجاز عربي في مونديال قطر

الدوحة، 18 ديسمبر 2022 - أعرب لاعبو المنتخب المغربي لكرة القدم عن حزنهم عقب الخسارة أمام المنتخب الكرواتي اليوم بهدف مقابل هدفين في لقاء تحديد المركزين الثالث والرابع في كأس العالم FIFA قطر 2022 بيد أنهم أكدوا أنهم يشعرون بالفخر لوصولهم للمربع الذهبي في أهم وأكبر حدث كروي عالمي.

وقال يحيى عطية الله مدافع المنتخب المغربي، إن الجميع كان يتطلع إلى تحقيق الفوز في مواجهة اليوم والعودة بالبرونزية المونديالية إلى الرباط، مشيرا إلى أن المنتخب الكرواتي اعتمد على السرعات في خط الهجوم والأهداف جاءت نتيجة بعض الأخطاء في التركيز.

وأضاف مدافع الوداد البيضاوي:" التواجد بين أفضل 4 منتخبات في العالم أمر يدعو للفخر، وهو في نفس الوقت مسؤولية كبيرة علينا كلاعبين في البطولات المقبلة".

وقدم الشكر إلى الجهاز الفني واللاعبين والجماهير التي دعمت الفريق بكل قوة طوال مسيرتنا في المونديال، مضيفا:" مباريات كأس العالم منحت عناصر المنتخب المزيد من الخبرة على المستوى الدولي".

وأوضح: "ربما عندما ننظر إلى الوراء، سندرك ما حققناه في البطولة، لكن في الوقت الحالي أشعر بالحزن، لقد كنا قريبين من العودة في المباراة.. أعتقد أن الجمهور المغربي يجب أن يكون فخوراً بهذا المنتخب".

من جهته، أبدى أنس الزعروري مهاجم المنتخب المغربي حزنه لعدم تمكن منتخب بلاده من تحقيق المركز الثالث، مشيرا إلى أن كرة القدم عاندت منتخب بلاده اليوم.

وأضاف اللاعب البالغ من العمر 22 عاما: "لم يكن الاختبار سهلا، كان لا بد من بذل مجهود كبير، وكنا نعرف أن المنتخب الكرواتي سيضغط علينا وسيبحث عن الثغرات للتسجيل".

وأشار لاعب بيرنلي الإنجليزي إلى أن محصلة الأداء في المونديال كانت رائعة فقد كانت المساعي كبيرة من أجل الذهاب بعيدا في مشوار البطولة.

وقال الزعروري الذي دخل بديلا في الدقيقة 64 "أعتقد أن الجماهير المغربية والعربية تشعر بالفخر اليوم رغم الخسارة فقد قدم المنتخب مستويات رائعة طيلة المباريات السابقة".

ونوه اللاعب إلى أن أخطاء الحكام جزء من كرة القدم وعلى الجميع أن يتقبلها. وختم: "شاهدنا المساندة الكبيرة من قبل جماهيرنا في قطر ونحن نقدر هذه المشاعر فضلا عن الجماهير التي تابعتها وكانت قلوبها معنا من المغرب وهي تحتفل بنا، نحن نحب هذا الشعب وهذه الجماهير".

بدوره، قال سليم أملاح متوسط ميدان المنتخب المغربي إن الحظ لم يحالف منتخب بلاده في لقاء اليوم، مشيرا إلى أن جميع اللاعبين قدموا مباراة جيدة. وتابع لاعب ستاندر دو لياج البلجيكي: "مررنا بفترات صعبة، لكن بقوة شخصيتنا استطعنا أن نتجاوز كل الصعوبات".

وختم اللاعب البالغ من العمر 26 عامًا: "أشكر الجمهور على دعمه، ونشعر بكل السعادة عندما نرى هذه الفرحة على وجوه المغاربة والعرب، نحن فخورون بما نحققه، وأعدكم أن المشوار لن يتوقف هنا، بل سيتواصل بنفس الطموح والإرادة".


التعليقات

إضافة تعليق