الدوري القطري: الدحيل يواجه الريان بطموح استعادة الصدارة

متابعات
2023-04-17 | منذ 2 شهر

الدحيل يواجه الريان لاستعادة الصدارة

الدوحة، 17 أبريل 2023 - يلتقي فريقا الدحيل والريان، يوم غد الثلاثاء، على استاد عبدالله بن خليفة، في مباراة مؤجلة من الجولة الخامسة عشرة لمنافسات الدوري القطري لكرة القدم دوري نجوم QNB للموسم الكروي 2022 / 2023.

ويبحث الفريقان عن الظفر بالعلامة الكاملة في مواجهة الغد التي تعد ذات أهمية كبيرة لفريق المدرب الأرجنتيني هيرنان كريسبو الساعي للعودة إلى الصدارة بعد أن تخلى عنها لصالح العربي عقب خسارته في الجولة الـ19 أمام الغرافة بهدفين نظيفين، في ثاني خسارة للفريق هذا الموسم على صعيد الدوري، والثانية تواليا لزملاء المعز علي بعد خسارتهم الأخيرة أمام السيلية بضربات الترجيح في الدور ربع النهائي لكأس الأمير والتي أقصت الفريق مبكرا من المنافسة.

ويدرك الأرجنتيني كريسبو أن أي خسارة جديدة في المباريات الأربع المتبقية له بالمسابقة بداية من مباراة الريان قد تعني ابتعاده عن اللقب، لذلك سيدخل الفريق اللقاء بكل قوة وتركيز بحثاً عن النقاط الثلاث واستعادة المركز الأول.

ويعول الدحيل في المقام الأول على هدافه الكيني مايكل أولونغا ومهاجم المنتخب القطري المعز علي، إلى جانب التونسي فرجاني ساسي في الوسط والأرجنتيني فيديريكو في الخطوط الخلفية من أجل تشكيل القوة الضاربة وقيادة الفريق للانتصار الرابع عشر هذا الموسم والذي سينقل الفريق إلى الصدارة بفارق نقطتين عن العربي.

في المقابل، يعرف الريان أن موقفه ازداد صعوبة عقب سقوطه في فخ التعادل أمام السيلية في المواجهة الأخيرة بين الفريقين ضمن الجولة الـ19 لذا سيعمل فريق المدرب التشيلي نيكولاس كوردوفا لضمان عدم الخروج خالي الوفاض من موقعة الغد.

وحقق الريان هذا الموسم 4 انتصارات و5 تعادلات و8 هزائم، ويتطلع لتحقيق نتيجة إيجابية أمام الدحيل للتقدم على المرخية والهروب من دائرة الخطر، وستكون آمال الريان معقودة على الدولي المغربي سفيان بوفال والمهاجم الإيفواري يوهان بولي ولاعب الوسط الفرنسي ستيفان نزونزي.

وفي مباراة ثانية، مؤجلة من الجولة التاسعة يلتقي بعد غد /الأربعاء/ على استاد سحيم بن حمد، المرخية والشمال في مواجهة ذات أهمية مشتركة بالنظر لموقفهما على لائحة الترتيب، ويبحث كل من الفريقين عن النقاط الكاملة التي ستضعه في المنطقة الدافئة وتبعده عن منطقة الخطر على اعتبار أن المرخية (18 نقطة ) يتقدم بفارق نقطة واحدة عن الشمال (17 نقطة).

ويعلم الشمال أن تعرضه لخسارة جديدة قد تعني دخوله رسميا في منطقة التهديد الأمر الذي يجعل مدربه وسام رزق يفكر بحلول عديدة لتجنب تلقي هزيمة جديدة، والحال ذاته ينطبق على فريق المدرب عبدالله مبارك الذي بات يعتبر أن كل المباريات المتبقية عبارة عن نهائي كؤوس.

ويعول الفريق على عناصره المميزة وأبرزهم، الدولي العراقي أمجد عطوان ومحمد السيد جدو وماجد محمد والمهاجم المغربي ياسين بامو والأردني علي علوان.

أما المرخية وبعد خسارته السابقة أمام أم صلال، فإنه يريد تجنب نزف المزيد من النقاط لذا سيسعى للعب وفق مبدأ الحيطة والحذر ويعول المدرب عبدلله مبارك على جهود كل من المغربي أيوب عسال والمهاجم المغربي إدريس فتوحي وعلي ناصر المري ولؤي عاشور والدولي العماني جميل اليحمدي.

ويحتل الدحيل المركز الثاني برصيد 42 نقطة، بفارق نقطة واحدة عن العربي، ولكنه لعب مباراة أقل، فيما يحل الريان في المركز التاسع برصيد 17 نقطة متقدما على الشمال العاشر بالرصيد نفسه بفارق الأهداف، ومتأخرا بفارق نقطة عن المرخية صاحب المركز الثامن برصيد 18 نقطة.


التعليقات

إضافة تعليق