السد يبدأ مشواره القاري أمام الشارقة الإماراتي

متابعات
2023-09-17 | منذ 9 شهر

السد يبدأ مشواره القاري أمام الشارقة الإماراتي

الدوحة، 17 سبتمبر 2023 - يبدأ فريق السد مشواره في بطولة دوري أبطال آسيا للموسم 2023/ 2024، بمواجهة نظيره الشارقة الإماراتي عند الساعة التاسعة مساء يوم غد /الإثنين/، على استاد جاسم بن حمد ضمن الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثانية، التي تضم أيضا كلا من ناساف الأوزبكي والفيصلي الأردني.

ويتطلع السد إلى تعويض خروجه من دور المجموعات في النسختين الماضيتين، والظهور بصورة المنافس القوي خلال ظهوره السادس عشر في البطولة القارية.

ويعد السد الفريق القطري الوحيد الذي توج باللقب القاري، إذ يمثل قيمة ثابتة في معادلة كرة القدم الآسيوية، عبر حضوره الدائم في دوري أبطال آسيا خلال الأعوام الأخيرة.

وتأمل جماهير السد أن يستعيد فريقها ذكريات العام 2011، عندما ظفر للمرة الثانية بلقب دوري أبطال آسيا بتغلبه على فريق جيونبوك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي في المباراة النهائية، التي ستظل عالقة في الأذهان إلى جانب ذكريات اللقب الأول الذي حققه الفريق في عام 1989، عندما اجتاز محطة الكرخ العراقي في مجموع المباراة النهائية، حيث خسر ذهابا بنتيجة 2/ 3 بيد أنه تفوق في الإياب بهدف نظيف.

ويشارك السد في بطولة دوري أبطال آسيا هذا الموسم بصفته بطلا للدوري القطري لكرة القدم موسم 2021/ 2022، حينما حسم اللقب بفارق 15 نقطة عن أقرب مطارديه فريق الدحيل، في الوقت الذي قدم أكرم عفيف ورفاقه مستويات رائعة للغاية جيرت الكأس إلى معقل النادي عن جدارة.

وفاز السد بلقب الدوري القطري 16 مرة، وهو صاحب الرقم القياسي بعدد الألقاب المحلية، إلى جانب فوزه بلقب كأس الأمير 18 مرة، وكأس ولي العهد 8 مرات، بالإضافة للعديد من البطولات المحلية الأخرى.

ويبحث البرتغالي برونو ميغيل بينيرو المدير الفني للسد الذي تولى منصبه في شهر يوليو الماضي، خلفا لمواطنه الإسباني خوانما ليو الذي انتقل ليكون مساعدا لمدرب مانشستر سيتي الإنجليزي بيب غوارديولا، حيث يسعى مدرب السد للذهاب بعيدا مع السد في دوري أبطال آسيا.

ويعول البرتغالي بينيرو البالغ من العمر 46 عاما على العديد من العناصر القادرة على تلبية الآمال وتحقيق طموحات جماهير النادي، على رأسهم المهاجم الجزائري بغداد بونجاح وقائد المنتخب القطري حسن الهيدوس والمهاجم الدولي القطري أكرم عفيف، الفائز بلقب أفضل لاعب في القارة الآسيوية عام 2019، فضلا عن الجناح الإكوادوري غونزالو بلاتا القادم من بلد الوليد الإسباني، ولاعب بورتو البرتغالي السابق الكولومبي ماتيوس أوريبي، والظهير الأيسر البرازيلي باولو أوتافيو. من ناحيته، يسجل فريق الشارقة ظهوره للمرة الخامسة في بطولة دوري أبطال آسيا، بعد تخطيه عقبة الملحق على حساب كل من باشوندهارا كينغز البنجالي بهدفين نظيفين، وتراكتور الإيراني بثلاثية لهدف واحد.

وبات فريق الشارقة ممثلا دائما للكرة الإماراتية في دوري أبطال آسيا خلال الأعوام الأخيرة، بعد أن ضمن مقعده كأحد المنافسين الكبار على الألقاب المحلية في كل موسم، ويطرق أبواب النسخة الحالية من دوري أبطال آسيا بطموحات كبيرة لدى أنصاره.

ولم يحقق /الشارقة/ إنجازات لافتة على صعيد البطولة القارية الأهم على مستوى الأندية، ويبقى الوصول إلى الدور ربع النهائي خلال ظهوره الأول في العام 2004 هو الإنجاز الأبرز، حيث خرج حينها على يد فريق سيونغنام الكوري الجنوبي بخسارته بسداسية نظيفة.

ويشارك الشارقة في النسخة الحالية من البطولة بصفته بطلا لكأس رئيس الإمارات بعد فوزه على العين بركلات الترجيح، بعد التعادل في الوقتين الأصلي والإضافي 1-1 ليظفر باللقب التاسع له على صعيد تلك المسابقة. ويسعى الشارقة إلى العودة بقوة للمنافسة على الصعيد المحلي بعد أن احتل الموسم الماضي السابع على لائحة الترتيب العام، وبعد مضي جولتين هذا الموسم نجح الفريق بالفوز على اتحاد كلباء 4/ 3، وخسر أمام الوصل بهدف لثلاثة أهداف.

ويملك الروماني أولاريو كوزمين مدرب فريق الشارقة البالغ من العمر (52 عاما) خبرات تدريبية واسعة، لاسيما في منطقة غرب آسيا، بعد أن درب السد في فترة سابقة، وكذلك قاد الهلال السعودي والعين وشباب الأهلي دبي والشارقة من الإمارات، حيث يسعى لتوظيف ذلك في مواجهة منافسيه في دوري الأبطال.

ويقف البرازيلي كايو لوكاس فرنانديز على رأس أبرز نجوم فريق الشارقة، حيث يمثل اللاعب قيمة فنية كبيرة لدى كوزمين إلى جانب تواجد المهاجم الإسباني باكو الكاسير والبرازيلي المتألق لوان بيريرا، فضلا عن الوافد الجديد المالي موسى ماريغا القادم من الهلال السعودي.

وعلى صعيد التاريخ، لم يسبق للفريقين أن التقيا قاريا لكنهما تقابلا في مناسبة واحدة خلال بطولة الأندية الخليجية أبطال الدوري في عام 1991 ،وانتهى اللقاء بالتعادل السلبي بدون أهداف.

وتشهد النسخة الـ21 الحالية من بطولة دوري أبطال آسيا بنظامها الحديث، الانتقال للمرة الأولى من موسم الربيع إلى الخريف، لتقام بالمواعيد الجديدة من فصل الخريف إلى الربيع، حيث تمتد مواعيد البطولة من شهر سبتمبر 2023 ولغاية مايو 2024.

وفي نهاية دور المجموعات، يتأهل إلى دور الـ16 الأندية الحاصلة على المركز الأول في المجموعات العشر، إلى جانب أفضل ثلاثة أندية حاصلة على المركز الثاني في كل منطقة، وتقام منافسات الأدوار الإقصائية من شهر فبراير ولغاية أبريل من العام القادم، على أن تجري مباراتي الدور النهائي يومي 11 و18 مايو 2024.


التعليقات

إضافة تعليق