رئيس المجلس الدولي للكريكت: قطر قطعت خطوات واسعة لتطوير ونشر الرياضة

قنا
2023-09-18 | منذ 10 شهر

رئيس المجلس الدولي للكريكت

الدوحة، 18 سبتمبر 2023 - أشاد النيوزيلندي جريج باركلي، رئيس المجلس الدولي للكريكت (ICC)، بالتنظيم المميز لبطولة الخليج الأولى للكريكت التي تستضيفها قطر حاليا على ملعب المدينة الآسيوية للعبة وتستمر حتى 23 سبتمبر الجاري بمشاركة 6 منتخبات وهي: قطر (المضيف)، والكويت، والسعودية، وسلطنة عمان، والإمارات، والبحرين.

وقال رئيس المجلس الدولي للكريكت في حوار مع وكالة الأنباء القطرية قنا: "معجب جدا بكل ما رأيته في الدوحة منذ وصولي وحتى الآن من اهتمام برياضة الكريكت، فضلا عن حسن وجودة تنظيم البطولة الخليجية".

وأضاف أن منطقة الخليج بأكملها تعتبر منطقة نمو حقيقية لهذه الرياضة الممتعة، مشيرا إلى أن دولة قطر قطعت خطوات واسعة لتطوير ونشر هذه الرياضة وتكوين قاعدة كبيرة من الممارسين.

وأوضح أن إقامة بطولة الخليج للكريكت في نسختها الأولى بمشاركة ستة منتخبات، ستساعد على زيادة انتشار اللعبة ونموها في المنطقة بشكل أكبر بمرور السنين، متوجها بالشكر إلى اللجنة القطرية للكريكت وجميع المشاركين في إقامة هذه البطولة، التي تعتبر فرصة عظيمة للاعبي الكريكت وللجماهير في المنطقة.

وأعرب باركلي عن إعجابه الشديد بنجاح قطر في تنظيم العديد من البطولات الدولية الهامة للكريكت خلال الفترة الأخيرة على غرار بطولة أساطير الماسترز، معتبرا أن اللجنة القطرية للكريكت تقوم بدور مهم لنشر هذه الرياضة، ولديهم حماس كبير ورؤية عظيمة، وهو ما ظهر جليا في تنظيم أكثر من حدث مهم بنجاح كبير.

وثمن رئيس المجلس الدولي للكريكت، دور اللجنة القطرية للعبة في ظهور بطولة الخليج للنور، حيث يعود لها الفضل في طرح فكرة إقامة هذه البطولة، مشيرا إلى أن دور المجلس هو تقديم المساعدة وتوفير التسهيلات للمناطق المختلفة من العالم لتعزيز فرص نشر اللعبة، لذلك فإن الجهود الجماعية التي تم بذلها داخل منطقة الخليج نفسها هو أمر يستحق الثناء، والمجلس يدعم بشدة هذا النوع من المبادرات، وسيقدم المساعدة لمواصلة تعزيز اللعبة ونشرها وتطويرها داخل المنطقة الخليجية.

وفيما يتعلق بتنظيم هذه البطولة سنويا بالتناوب بين مختلف دول الخليج، قال باركلي إن هذا الأمر متروك للمنظمين من دول الخليج، خاصة أنهم يتطلعون لتنظيم هذا الحدث كل عامين، فضلا عن أنهم ربما يبحثون في تنظيم بطولة خاصة للسيدات خلال السنوات المقبلة.

ورأى أن استمرار إقامة بطولة الخليج للكريكت كل عامين يعد أمرا رائعا وسيعمل على تطويرها كبطولة إقليمية ومحلية تضم ست دول، متوقعا أن تؤتي ثمارا إيجابية على مستوى نشر اللعبة وتطويرها في المنطقة مع مرور الوقت.

وأشار إلى أن المجلس الدولي للكريكت لديه خطط لنشر وتطوير هذه الرياضة في المناطق التي لا تحظى فيها بشعبية كبيرة، وهو ما نقوم به حاليا عبر دعم بطولة الخليج وتقديم كافة المساعدات والخبرات للمنظمين وخاصة من الناحية الفنية.

وفيما يتعلق بأبرز البطولات المدرجة على رزنامة المجلس الدولي للكريكت للعام الحالي، أوضح أنه خلال الدورة الحالية، ستقام كأس العالم للكريكت في الهند في غضون أسابيع قليلة، وكأس العالم للسيدات في بنغلاديش.

وتابع أن المجلس الدولي للكريكت يتطلع في العام المقبل لتنظيم كأس العالم للرجال بين الولايات المتحدة ومنطقة البحر الكاريبي، لافتا إلى أنه من الرائع بدء الموسم الجديد بالدخول إلى منطقة جديدة مثل الولايات المتحدة، حيث يتطلع المجلس لتنمية المناطق الإقليمية، ونشر هذه الرياضة فيها.

وفي ختام حديثه أكد النيوزيلندي جريج باركلي أن المجلس الدولي للكريكت يتطلع خلال الدورة التالية، إلى نقل أحداثه ومسابقاته إلى مناطق جديدة مثل منطقة الخليج التي تتمتع بجودة الملاعب، لافتا إلى أنه ستتم مناقشة هذا الأمر خلال رزنامة البطولات للدورة المقبلة.


التعليقات

إضافة تعليق