الريان يكسب الرهان في القمة التقليدية والغرافة يسقط حامل اللقب

متابعات
2023-09-25 | منذ 10 شهر

مباراة الريان والعربي

الدوحة، 25 سبتمبر 2023 - كسب الريان الرهان في القمة التقليدية أمام منافسه التقليدي العربي وحافظ على صدارة ترتيب الدوري القطري لكرة القدم /دوري نجوم إكسبو/ مع ختام مباريات الجولة الرابعة من المسابقة بتسجيله انتصاره الرابع تواليا، في الوقت الذي تابع فيه حامل اللقب الدحيل سلسلة عروضه المتفاوتة بسقوطه في فخ الخسارة أمام الغرافة في واحدة من أبرز مباريات هذه الجولة.

وتمكن السد، أكثر المتوجين باللقب (16 مرة) من استعادة توازنه بتغلبه على فريق نادي قطر بثلاثة أهداف مقابل هدف ليحافظ على مكانته في وصافة الترتيب بفارق الأهداف عن الغرافة.

أما الوكرة فقد تمكن من إنزال الخسارة الرابعة على التوالي بفريق المرخية بثلاثية نظيفة ليخطف فريق المدرب الإسباني بارتولومي ماركيز لوبيز العلامة الكاملة التي وضعته في المركز الرابع حافظ من خلالها على سجله خاليا من الهزيمة.

وفي استاد أحمد بن علي واجه الريان صعوبات بالغة ليصل لانتصاره الرابع هذا الموسم ويحتفظ بالصدارة بعد أن نجح الإسباني رودريغو مورينو في تسجيل هدف الفوز والمباراة الوحيد في الوقت بدل الضائع (90 +7) .

وبالرغم من أن الريان الذي حظي بمساندة كبيرة من جماهيره لعب منذ الدقيقة الـ73 بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه لاعب وسط المنتخب القطري عبد العزيز حاتم، إلا أن فريق المدرب البرتغالي ليوناردو جارديم تمكن من الحفاظ على حالة الهدوء في الوسط ودفع مدربه بالعائد رودريغو تاباتا في الدقائق الأخيرة، ما مكنه من تحقيق مراده بتمريرة أنيقة من المغربي أشرف بن شرقي الذي دون ظهوره الأول هذا الموسم، ومتابعة من مورينو في شباك الحارس جاسم الهيل.

في المقابل، كان العربي منافسا عنيدا للريان بيد أنه ضل طريق شباك الحارس فهد يونس، رغم مشاركة النجم الإيطالي ماركو فيراتي القادم من باريس سان جيرمان ورغم محاولات الثنائي عمر السومة ويوسف المساكني.

وبقي الريان متصدرا لجدول الترتيب برصيد 12 نقطة، فيما مني العربي بهزيمته الأولى هذا الموسم بعد ثلاثة تعادلات ليتجمد رصيده عند ثلاث نقاط ويتراجع إلى المركز التاسع.

وفي استاد البيت، جاء الدور على الغرافة لينتزع الانتصار أمام حامل اللقب الدحيل في الدقيقة العاشرة بعد الـ90 بواسطة قائده الجزائري ياسين براهيمي الذي توج نفسه نجما للقاء بلا منازع بتسجيله لهدفين وصناعة الثالث.

وقلب فريق المدرب البرتغالي بيدرو مارتينيز تأخره بهدف مع نهاية الشوط الأول إلى انتصار ثمين مع نجاح ياسين براهيمي في تعديل النتيجة بعد دقيقتين فقط من صافرة بداية الشوط الثاني، ثم تقدم الإيفواري يوهان بولي بضربة رأسية متابعا كرة مباشرة نفذها براهيمي من خارج المنطقة.

وبينما كاد المعز علي يدرك التعادل للدحيل في الدقيقة الثالثة بعد التسعين، عاد ياسين براهيمي ليؤمن فوز فريقه في الدقيقة 90+ 10 مانحا فريقه العلامة الكاملة، ومحققا انتصاره الثالث تواليا ليصعد لوصافة الترتيب بـ10 نقاط بفارق الأهداف عن السد الذي يملك الرصيد نفسه، وبفارق نقطتين عن الريان المتصدر.

أما الدحيل فقد تكبد هزيمته الأولى هذا الموسم، وتلقى خسارته الثانية على التوالي أمام الغرافة بعد أن سقط أمامه بهدفين نظيفين في القسم الثاني من الموسم الماضي ليتراجع فريق المدرب الأرجنتيني هيرنان كريسبو للمركز الخامس بتوقف رصيده عند سبع نقاط.

وفي استاد خليفة، نجح السد باستعادة توازنه وحافظ على سجله خاليا من الهزيمة بتفوقه على فريق نادي قطر بثلاثية لهدف ليصل لنقطته العاشرة هذا الموسم.

ورغم انتهاء الشوط الأول بالتعادل بهدف لمثله إلا أن السد تمكن من تسجيل هدفين في الشوط الثاني بفضل تألق نجمه أكرم عفيف ليحصل فريق المدرب البرتغالي برونو ميغيل بينيرو على انتصاره الثالث هذا الموسم.

من ناحيته، لقي نادي قطر هزيمته الثانية هذا الموسم وتراجع فريق المدرب المغربي يوسف السفري للمركز العاشر في الترتيب مكتفيا بنقطتين من تعادلين.

وحافظ الوكرة على نسقه المتصاعد وتمكن من إلحاق الهزيمة الرابعة على التوالي بنظيره المرخية في استاد الجنوب بثلاثية نظيفة في مباراة شهدت تدوين المصري حمدي فتحي لهدفه الرسمي الأول هذا الموسم، والأنغولي جاسينتو دالا هدفه الثاني وأضاف يوسف الخطيب الهدف الثالث لفريقه.

وحجز الوكرة مكانه في المركز الرابع بـ8 نقاط بفارق نقطتين عن الوصيفين الغرافة والسد و4 نقاط عن الريان المتصدر، فيما واصل فريق المدرب الإنجليزي أنتوني هيدسون مسلسل هزائمه وبقي في المركز الأخير بدون نقاط.

وفي الإطار ذاته، انتزع أم صلال فوزه الأول هذا الموسم وجاء على حساب الأهلي بثلاثية لهدف في مباراة شهدت تألق الثنائي المغربي أسامة طنان ومروان لوداني بتسجيلهما لأهداف فريقهما الثلاثة، في حين سجل التونسي نعيم السليتي هدف الأهلي الوحيد.

وقفز الانتصار بفريق المدرب الفرنسي باتريس كارتيرون للمركز السادس بـ5 نقاط، فيما مني الأهلي بهزيمته الرابعة على التوالي وبقي بدون نقاط في المركز الأخير متشاركا مع المرخية الرصيد نفسه.

وفي آخر مباريات هذه الجولة، تعادل الشمال ومعيذر بهدفين لمثلهما في استاد أحمد بن علي في مواجهة شهدت عودة الشمال من تأخره في مناسبتين بعد تقدم الكونغولي غي مبينزا لمعيذر في المرة الأولى ليعادل محمد عمر النتيجة، وتقدم أندري سياهبوترا لمعيذر في الثانية بيد أن فريق المدرب السويدي بويا اسباغي استطاع تجنب الخسارة الثانية له هذا الموسم عبر تسجيل مهاجم منتخب الرأس الأخضر ريكاردو غوميز التعادل للشمال في الدقيقة 90+ 3 .

وحل الشمال في المركز الثامن بـ3 نقاط بفارق نقطة واحدة عن معيذر الذي حل في المركز السابع.


التعليقات

إضافة تعليق