مواجهات قوية في الجولة 15 من دورينا أبرزها بين العربي والريان

متابعات
2024-02-28 | منذ 4 شهر

دوري نجوم إكسبو

الدوحة، 28 فبراير 2024 - تشهد الجولة الخامسة عشرة من الدوري القطري لكرة القدم "دوري نجوم إكسبو" التي تقام يومي غد الخميس وبعد غد الجمعة، قمة تقليدية بين العربي والريان، وأخرى واعدة بين حامل اللقب الدحيل والغرافة، من أصل ست مواجهات هامة في الجولة الثانية منذ عودة المنافسة بعد فترة التوقف الطويلة التي قاربت الشهرين بسبب استضافة كأس آسيا 2023.

ورغم تأخر الريان والعربي عن الواجهة، إلا أن مواجهاتهما تحتفظ دائما بالخصوصية في ظل الجماهيرية الكبيرة التي يتمتع بها كلا الطرفين، من خلال السعي دوما إلى الانتصار بغض النظر عن المناسبة والموقف.

وكان الريان قد واصل الانتصارات بعد استئناف المنافسة، محققا الفوز على الشمال بهدفين لهدف في الجولة الماضية، ليرفع رصيده إلى النقطة 25 في المركز الرابع مستفيدا من النتائج الأخرى، بعدما قلص الفارق مع الغرافة الثالث إلى نقطتين، وبات على بعد ثلاث نقاط عن الوكرة صاحب المركز الثاني.

أما العربي، فقد تعادل مع الدحيل بهدفين لمثلهما، في مواجهة كسب عقبها الكثير من الدوافع المعنوية خصوصا في ظل العودة بعد التأخر بهدفين دون رد، متحديا نقصا عدديا بطرد أحد لاعبيه، ليحصد نقطة ثمينة رفع بها الرصيد إلى النقطة 18 ليبقى خامسا متقدما بفارق الأهداف عن الدحيل.

وتشهد الجولة مواجهة منتظرة بين الدحيل والغرافة وسط سعي مشترك من الفريقين لتصويب الأوضاع بعد التعثر في الجولة الماضية .

وكان الدحيل حامل اللقب قد فرط بالتقدم على العربي بهدفين دون رد، لينقاد إلى التعادل بهدفين لمثلهما، مواصلا نزف النقاط بعد جملة من التعثرات افقدته التوزان، حيث عجز عن تحقيق الفوز في المباريات الأربع الأخيرة ومني بالخسارة في ثلاث منها، في سلسلة هي الأسوأ له منذ عدة مواسم، ليكتفي بالوصول إلى النقطة 18 في المركز السادس، فبات بأمس الحاجة إلى استعادة نغمة الانتصارات من أجل الإبقاء على حظوظ التواجد في طليعة الترتيب.

بالمقابل تعرض الغرافة الى خسارة مفاجئة أمام الأهلي بهدف مقابل هدفين في الجولة الماضية، بعدما كان متقدما بهدف دون رد حتى الوقت المحتسب بدلا من الضائع، ليتجمد رصيده عند النقطة 27 في المركز الثالث، فاقدا فرصة التقدم إلى المركز الثاني والضغط على المتصدر السد الذي تعادل مع الوكرة في ذات الجولة.

وفي مواجهة أخرى، لا تقل أهمية، سيتعين على السد صاحب الصدارة برصيد 32 نقطة، استعادة درب الانتصار بسرعة عندما يواجه نادي قطر صاحب المركز التاسع برصيد 13 نقطة.

وكان السد قد انقاد إلى التعادل مع الوكرة بدون أهداف في مباراة مثيرة شهدت الكثير من الأحداث، أبرزها إهدار أفضل لاعب في كأس آسيا الأخيرة وهدافها أكرم عفيف لركلة جزاء كانت كفيلة بمنح فريقه النقاط الثلاث، ناهيك عن عدم استغلال نقص عددي في صفوف الوكرة إثر طرد حارس المرمى سعود الخاطر، وبالتالي فإن النقاط الثلاث أمام فريق قطر، ستكون هدفا لفريق المدرب وسام رزق من أجل تحصين الصدارة.

بالمقابل سيكون فريق قطر مطالبا بظهور مغاير عن المباراة السابقة التي تعادل فيها مع أم صلال بهدف لمثله، إذا ما أراد الخروج بنتيجة إيجابية أمام منافس شرس بحجم السد الباحث عن استعادة لقب الدوري.

وفي صراع المراكز المتأخرة في الدوري القطري لكرة القدم "دوري نجوم إكسبو"، يلتقي معيذر صاحب المركز قبل الأخير برصيد 9 نقاط مع الشمال العاشر بـ11 نقطة في مواجهة تحظى بالكثير من الأهمية للفريقين.

ويأمل معيذر النسج على ذات منوال المباراة السابقة بعدما تفوق على المرخية بهدفين دون رد، منعشا آماله في التقدم على سلم الترتيب والابتعاد عن خوض المباراة الفاصلة.

بالمقابل يتطلع الشمال إلى تعويض الخسارة أمام الريان بهدفين لهدف، مدركا أهمية الخروج بنتيجة إيجابية من مواجهة منافس مباشر، حيث القيمة النقطية المضاعفة للمواجهة خصوصا في ظل فارق النقطتين بين الفريقين.

ويبحث الأهلي صاحب المركز الثامن برصيد 15 نقطة عن مواصلة الانتصارات عندما يلاقي أم صلال السابع بـ 16 نقطة.

وكان الأهلي قد حقق فوزا ثمينا على الغرافة في مباراة قلب خلالها تأخره بهدف، إلى فوز بهدفين في الوقت بدل الضائع، ليكسب دفعة معنوية كبيرة رغم هاجس الإصابات التي تعرض لها بعض لاعبيه الأساسين يأتي على رأسهم المهاجمان الأردني يزن النعيمات والتونسي نعيم السليتي.

بالمقابل يأمل أم صلال الظهور بصورة أفضل من تلك التي كان عليها خلال التعادل مع فريق قطر بهدف لمثله في الجولة الماضية، حيث بدأ المباراة بشكل مثالي قبل أن يتراجع الأداء بعد ذلك.

وينشد الوكرة صاحب المركز الثاني برصيد 28 نقطة، استعادة نغمة الفوز عندما يواجه المرخية الذي يعاني في المركز الأخير برصيد 4 نقاط فقط .

وكان الوكرة قد تعادل مع المتصدر السد بدون أهداف، في مباراة مثيرة خرج عقبها بنقطة رغم النقص العددي في صفوفه، وبالتالي بات بحاجة إلى الانتصار في المباراة المقبلة للحفاظ على الأقل على فارق النقاط الأربع عن السد، أو تقليصها في حال تعثر هذا الأخير أمام قطر.

في حين يعيش المرخية أوضاعا صعبة بعدما تعرض لخسارة جديدة أمام معيذر المنافس المباشر، بهدفين دون رد، وبات بأمس الحاجة إلى تصحيح المسار من أجل تجنب مصير الهبوط إلى مصاف أندية الدرجة الثانية بشكل مباشر.

وعلى صعيد الهدافين، يتصدر اللائحة كل من الجزائري ياسين براهيمي مهاجم الغرافة وأكرم عفيف مهاجم السد بـ14 هدفا، يليهما الجزائري محمد بن يطو الوكرة والبرازيلي روجر غيديش الريان بـ9 أهداف، ثم الكيني مايكل أولونغا مهاجم الدحيل والتونسي نعيم السليتي الأهلي بـ8 أهداف لكل منهما، ثم السوري عمر السومة العربي وريكاردو غوميز مهاجم الشمال والإكوادوري غونزالو بلاتا السد بـ7 أهداف.

ويتساوى 4 لاعبين بـ6 أهداف لكل منهم، وهم التونسي يوسف المساكني العربي، والإيفواري يوهان بولي والبرازيلي برونو تاباتا قطر، والمغربي أشرف بن شرقي الريان.

كما يتساوى7 لاعبين بخمسة أهداف، وهم المعز علي الدحيل، والجزائري أندي ديلور المهاجم السابق لنادي أم صلال، والكونغولي غي مبينزا مهاجم معيذر السابق، والأنغولي جاسينتو دالا الوكرة، والجزائري بغداد بونجاح السد، وفريد بولاية وأحمد الجانحي الغرافة.

يذكر أن السد يتصدر الترتيب بـ32 نقطة متقدما بفارق 4 نقاط عن الوكرة صاحب المركز الثاني بـ28 نقطة، ويملك الغرافة 27 نقطة في المركز الثالث، ثم الريان رابعا بـ25 نقطة، والعربي خامسا بـ18 نقطة، بفارق الأهداف عن الدحيل السادس، وأم صلال سابعا بـ16 نقطة، والأهلي ثامنا بـ15 نقطة، وقطر تاسعا بـ13 نقطة، وحل الشمال في المركز العاشر بـ11 نقطة، ثم معيذر في المركز الحادي عشر بـ9 نقاط، ثم المرخية في المركز الثاني عشر بـ4 نقاط.


التعليقات

إضافة تعليق