اللجنة العليا للمشاريع والإرث تصدر بياناً حول الإجراءات للتعامل مع أزمة فيروس كورونا

اللجنة العليا للمشاريع والإرث
2020-06-25 | منذ 7 يوم

 

شعار اللجنة العليا للمشاريع والإرث

الدوحة، 25 يونيو 2020 - أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث عن أول وفاة لشخص يعمل في مشاريع بناء لكأس العالم بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وجاء في بيان اللجنة الذي نشر على تويتر :"تلقينا ببالغ الأسى في 11 من يونيو الجاري نبأ وفاة مهندس يبلغ من العمر 51 عاما ويعمل لدى شركة كونسبيل نتيجة إصابته بفيروس كورونا المستجد" بعد أن تلقى الرعاية المركزة في مستشفى حمد وفق توجيهات وزارة الصحة العامة لمكافحة ومنع انتشار الفيروس .

وبحسب البيان فإن المهندس "عمل في مشاريع اللجنة العليا منذ اكتوبر الماضي، ولم يكن يعاني من أي مشكلات صحية" وتتقدم اللجنة العليا بخالص التعازي إلى عائلته واصدقائه في مصابهم الأليم .

وأضاف البيان :" لقد أسهمت الخطوات الاحترازية التي اتخذتها اللجنة العليا منذ بداية الازمة للحد من انتشار الفيروس بين العاملين في مشاريعها اذ جرى تنفيذ استراتيجية وقائية شملت العديد من الاجراءات الصارمة وذلك قبل ستة اسابيع من اصابة اي عامل بالفيروس 13 ابريل 2020

وجاء ايضا في البيان:" وتواصل اللجنة العليا مراجعة الموقف الراهن بشكل يومي مع الإلتزام بتوجيهات وزارة الصحة العامة لحماية صحة وسلامة جميع العمال والموظفين في كافة مواقع العمل والبناء وتنشر يومياً على موقعها على شبكة الانترنت احدث المعلومات والاحصائيات الوطنية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد وفق التوجيهات الحكومية ويمكن الرجوع الى الموقع لمزيد من المعلومات والتفاصيل .

"وتؤكد اللجنة العليا انها لن تدخر جهداً في التعامل مع هذه التحديات غير المسبوقة وضمان استفادة جميع عمالها من رعاية طبية عالية المستوى اذا اقتضت الضرورة."


التعليقات

إضافة تعليق