الأهلي يهزم السيلية ويعزز صدارته لدوري النجوم

دوري نجوم قطر
2020-10-19 | منذ 1 شهر

الأهلي يهزم السيلية

الدوحة، 19 أكتوبر 2020 - عزز الأهلي صدارته لدوري نجوم QNB  بانتصاره المستحق الذي حققه بهدفين دون رد على السيلية في المواجهة التي جمعت الفريقين مساء اليوم الأحد على ملعب حمد بن خليفة بالنادي الأهلي برسم منافسات الجولة الرابعة من دوري الموسم الجديد 2020- 2021، ليحقق الأهلي المتصدر انتصاره الرابع تواليا محافظا على صدارة الدوري بالعلامة الكاملة عقب أربع جولات من المنافسات.

وسجل ثنائية انتصار  متصدر الدوري لاعبه الباراغوياني هيرنان بيريز عند الدقيقة الثانية، ثم عبدالرشيد إبراهيم عند الدقيقة 57.
 
ورفع الأهلي بانتصاره رصيده النقطي إلى 12 نقطة من أربع مواجهات في صدارة الترتيب فيما بخسارته تجمد رصيد السيلية عند 4 نقاط في المركز السابع مؤقتا.
الأهلي بدأ المواجهة باندفاع نحو الهجوم وتمكن من الوصول لمرمى منافسه عقب دقيقتين من البداية.
 
هدف التقدم المبكر للأهلي سجله الباراغوياني هيرنان بيريز عند الدقيقة 2 عندما استفاد من خطأ في إستقبال كرة من المدافع غانم هداف القحطاني إثر تمريرة صعبة بالرأس من القائد مجدي صديق ليخطف هيرنان الكرة ويتقدم ويسدد في مرمى الحارس ليكوميت أمين.
 
المواجهة دخلت عقب هدف الأهلي المُبكر في صراع وسجال بين لاعبي الفريقين على السيطرة والاستحواذ، وبالرغم من أن السيلية فريق المدرب التونسي سامي الطرابلسي كان الأكثر استحواذا على مجريات اللعب إلّا أن الأهلي كان الأفضل هجوما وهدد مرمى السيلية في عديد مناسبات أبرزها من فرصتين سانحتين عبر عبد الرشيد إبراهيم والمغربي نبيل الزهر بالمقابل غابت خطورة لاعبي السيلية خصوصا الثلاثي الهجومي العراقي مهند علي ميمي والبرازيلي تياجو والمغربي أحمد حموذان.
رفاق الإيراني أوميد إبراهيمي الذي لعب كقلب دفاع في هذه المواجهة بديلا للفرنسي محمد ديامي المُصاب برزوا خلال محاولاتهم الخطيرة للتسجيل في الشوط الأول عقب تقدمهم بهدف، إذ كاد الواعد عبدالرشيد إبراهيم يعزز تقدم فريقه بهدف ثان عندما تلقى تمريرة نبيل الزهر وسدد على الطائر كرة قوية أخطأت هدفها، وبدوره المغربي نبيل الزهر كان قريبا من التسجيل أيضا عندما أنهى هجمة مع ق 37 بتسديدة زاحفة مرت بسلام على مرمى السيلية.
 
أبرز فرص السيلية السانحة للتسجيل كانت مع آخر دقائق الشوط الأول عبر رأسية من لاعب الوسط أحمد سباعي ثم من تسديدة أمام المرمى من مهند علي ذهبت فوق العارضة لينتهي الشوط الأول بتقدم مستحق الأهلي.
 
فريق المدرب المونتنيجري نيبوشا بدأ مهاجما في الشوط الثاني أيضا عبر لاعبه هيرنان بيريز كما حدث في الشوط الأول، إذ استقبل هيرنان تمريرة عبد الرشيد إبراهيم وسدد بقوة ليتصدى الحارس ليكوميت أمين.
 
السيلية رد بعدها من ركلة حرة عبر تياجو الذي سدد بجانب المرمى، ليسيطر السيلية حينذاك ويهاجم دون جديد.
 
الأهلي الأقل استحواذا في تلك الأثناء فاجأ السيلية بهجمة مرتدة سريعة أنهاها بتعزيز تقدمه بالهدف الثاني.
مهاجم الأهلي الواعد عبد الرشيد إبراهيم كان صاحب هدف فريقه الثاني عند ق 57 عندما أنهى تمريرة رائعة من هيرنان باستقبال أروع للكرة بالصدر قبل ان يسدد على طريقة النجوم الكبار في المرمى.
 
لاعبو الأهلي كانوا الأفضل عقب هدفهم الثاني واقتربوا مجددا من مرمى منافسيهم عند ق 72 من هجمة وتمريرة للمتألق عبدالرشيد إبراهيم للجناح الأيسر حازم أحمد الذي تقدم وسدد بجانب المرمى بغرابة.
 
تواصلت أفضلية لاعبي الأهلي وصنعه للفرص السانحة للتسجيل وأبرزها مع ق 86 من تمريرة لنبيل الزهر فشل المتحرك حازم أحمد في وضعها في المرمى، وعاد حازم ليسجل هدف أُلغاه الحكم محمد الشمري بداعي التسلسل قبل استعانته بعدها بحكم تقنية الفار ليؤكد قرار إلغاء الهدف لتدخل عقبها المواجهة إلى دقائق الوقت المبدد المُقدر بثمان دقائق دون جديد، وليتأكد فوز الأهلي المستحق بثنائية نظيفة.

التعليقات

إضافة تعليق