العطية يتألق ويتصدر افتتاحية رالي داكار

قنا
2021-01-03 | منذ 5 شهر

العطية يتألق

الرياض، 3 يناير 2021 - يبدأ بطلنا العالمي ناصر صالح العطية رحلة البحث عن اللقب الرابع في تاريخه برالي داكار الدولي، عندما يخوض غمار المنافسات الرسمية اليوم للنسخة 43 من الرالي، والذي تستضيفه المملكة العربية السعودية للمرة الثانية على التوالي، وذلك بمشاركة كبيرة، وإجراءات احترازية بسبب انتشار فيروس كورونا، ويشهد الرالي 12 مرحلة على مسافة 7500 كيلومتر تبدأ وتنتهي في جدة.

وحصل بطلنا العالمي مع ملاحه الفرنسي ماتيو بوميل على متن سيارة «تويوتا هايلوكس» من تحضير فريق تويوتا أوفردرايف رايسينغ، على دفعة معنوية كبيرة بتحقيق الفوز أمس في المرحلة الافتتاحية التي أقيمت في جدة لمسافة 11 كلم، وسجل العطيّة الزمن الأسرع في المرحلة التمهيديّة بتوقيت قدره 5 دقائق و48 ثانية، فيما حل الجنوب إفريقي براين باراجواناث في المركز الثاني، والسائق السعودي يزيد الراجحي في المركز الثالث بفارق 8 ثوانٍ في ظلّ سيطرة تويوتا حيث تواجد السائق جاكوب بريجنسكي والسائق بيرنارد تن برينكي في المركزين الثالث والرابع على التوالي، بينما ابتعد السائق الإسباني المخضرم كارلوس ساينز حامل اللقب عن المراكز الأولى، وتواجد في المركز 28 بفارق 36 ثانية عن العطيّة.

وبالفوز بالمرحلة الافتتاحية أمس عزز العطية رقمه في عدد الفوز بمراحل الرالي والتي تصل إلى 36 مرحلة، ومن المقرر أن يفتتح بطلنا العالمي مسار المرحلة الأولى اليوم والتي تقام في (جدّة – بيشة)، لمسافة تصل إلى 622 كيلومترًا منها 277 كلم مرحلة خاصة، مع مسار مفتوح وسريع في بدايته، ومن ثم سيكون على المتسابقين التزام الحذر في وسطه مع ظهور الكثير من الصخور والحجارة، لذا عليهم الحذر من حصول انثقابات في الإطارات، حيث يُنصح أن لا يسرعوا كثيرًا خلال هذه المرحلة.

وسيكون بطلنا العطية أبرز المرشحين للفوز بلقب الرالي في نسخته هذا الموسم بعد أن كان قاب قوسين أو أدني من الفوز باللقب الموسم الماضي لكنه حل وصيفًا وبالتالي يبحث عن اللقب بقوة بحثًا عن إنجاز رابع في تاريخه بهذا الرالي بعد أن سبق وحقق اللقب 3 مرات أعوام 2011 و2015 و2019، مع ثلاث سياراتٍ مُختلفة (فولكس واجن وميني وتويوتا)، ويواجه العطية منافسة كبيرة من الإسباني كارلوس ساينز حامل اللقب، بالإضافة إلى السائق الفرنسي ستيفان بيترهانسل صاحب الرقم القياسي في الانتصارات (13 لقبًا في الدراجات والسيارات) منها 7 مرات في فئة السيارات و6 في الدراجات النارية، بالإضافة إلى مواطنه سيباستيان لوب العائد للمشاركة في رالي داكار للمرة الخامسة في مسيرته.

وحصلت 286 مركبة على الضوء الأخضر للمُشاركة في النُسخة ال 43 من رالي داكار بعد أن اجتازت عمليات الفحص التقني وإجراءات التوثيق الإداري. تتألف هذه المجموعة من 101 درّاجة نارية عادية، و16 درّاجة نارية رُباعية العجلات ‹كواد›، و64 سيارة، و61 مركبة صحراوية خفيفة الوزن منها 44 مركبة في فئة الإنتاج التجاري، و44 شاحنة.


التعليقات

إضافة تعليق