تحديد آلية إجراء القرعة النهائية لكأس العالم FIFA قطر 2022

قنا
2022-03-31 | منذ 8 شهر

شعار كأس العالم FIFA قطر 2022

الدوحة، 31 مارس 2022 - ينتظر عشاق الساحرة المستديرة في جميع بقاع العالم بفارغ الصبر إجراء قرعة كأس العالم FIFA قطر 2022، الذي سيقام غدا الجمعة في مركز المؤتمرات بالعاصمة القطرية الدوحة، بعد أن ضمن 29 منتخبا حضورهم في أكبر محفل كروي عالمي على استادات قطر المونديالية.
وتترقب الجماهير العالمية قرعة مونديال قطر للتعرف على منافسي منتخباتها، وسط آمال كبيرة في الوقوع ضمن مجموعات متكافئة، تضمن لكل منتخب بلوغ أدوار متقدمة، ومواصلة متعة اللعب على الملاعب القطرية ذات المواصفات الفريدة من نوعها.
وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم ” فيفا” أنه سيتم تقسيم المنتخبات المتأهلة لكأس العالم FIFA قطر 2022 إلى 4 مستويات، وذلك حسب ترتيبها في تصنيف ” فيفا” لشهر مارس والصادر اليوم، بحيث ستتواجد 8 منتخبات في كل مستوى، وسيكون منتخب قطر على رأس المجموعة الأولى باعتباره البلد المستضيف.
وضم المستوى الأول منتخب قطر (المستضيف) إلى جانب منتخبات: فرنسا (حاملة اللقب)، البرازيل، بلجيكا، الأرجنتين، إنجلترا، إسبانيا، البرتغال، فيما ضم المستوى الثاني منتخبات: هولندا، ألمانيا، الدنمارك، سويسرا، الأوروغواي، كرواتيا، المكسيك، الولايات المتحدة.
أما المستوى الثالث، فقد ضم منتخبات: السنغال، إيران، اليابان، المغرب، صربيا، بولندا، كوريا الجنوبية، تونس، بينما ضم المستوى الرابع منتخبات: كندا، الكاميرون، السعودية، الإكوادور، غانا، والفائز من ويلز وأوكرانيا واسكتلندا، والفائز من بيرو وأستراليا والإمارات، والفائز من مواجهة كوستاريكا ونيوزيلندا.
ومع إصدار ” فيفا” التصنيف النهائي للمنتخبات، أصبحت تفاصيل إجراء القرعة النهائية لكأس العالم FIFA قطر 2022 متاحة الآن، بعد الاقتراب المتسارع لموعد انطلاق أكبر حدث كروي في العالم، سيقام لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط، وبهذا ستتمكن الجماهير العاشقة لكرة القدم والمنتخبات المشاركة من التعرف على مسارها نحو اللقب إذ سيتضح لـ 29 منتخبا من أصل 32 منتخبا مشاركا في البطولة، تركيبة المجموعات التي ستتنافس فيها، وطريق كل منها إلى نهائي البطولة.
وتنص إجراءات سحب القرعة، التي صادقت عليها لجنة تنظيم منافسات ” فيفا” ، على توزيع 29 منتخبا متأهلا، وفقا لمبدأ رياضي معتمد على الأوعية الأربعة (من 1 إلى 4)، بناء على التصنيف العالمي الجديد للمنتخبات الوطنية.
وسيتم وضع المنتخبات التي تأهلت رسميا للمشاركة في كأس العالم FIFA قطر 2022، والتي تحتل المراكز (من 8 إلى 15) في تصنيف ” فيفا” ، في الوعاء رقم 2، والفرق التي تحتل المراكز (من 16 إلى 23) في الوعاء رقم 3، في حين سيضم الوعاء رقم 4 المنتخبات التي تحتل الترتيب (من 24 إلى 28)، إضافة إلى المنتخبين اللذين سيتأهلان من المواجهتين القاريتين الحاسمتين (آسيا – أمريكا الجنوبية ” الكونكاكاف – أوقيانوسيا)، إضافة إلى المنتخب الذي سيتأهل من الملحق الأوروبي للمشاركة في مونديال قطر.
وتستضيف قطر يومي 13 و14 يونيو المقبل المباراة الحاسمة بين ممثل قارة آسيا والمنتخب صاحب المرتبة الخامسة في تصفيات أمريكا الجنوبية لحجز بطاقة التأهل للمونديال، وكذلك المباراة الفاصلة بين رابع الترتيب في تصفيات اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي (الكونكاكاف) والمنتخب المتأهل من اتحاد أوقيانوسيا، للفوز بمقعد في كأس العالم FIFA قطر 2022، وفقا للقرعة التي أجريت في 26 نوفمبر 2021.
ومن المقرر تحديد آخر منتخب ملتحق بمونديال قطر مع نهاية تصفيات أوروبا المؤهلة للمونديال بين شهري مايو ويونيو المقبلين، وفقا لما ورد في قرار مكتب لجنة التنظيم في الاتحاد الأوروبي قبل ثلاثة أسابيع.
وسيبدأ السحب بالوعاء الأول (1)، وينتهي بالوعاء الرابع (4)، ويجب إفراغ كل وعاء قبل الانتقال إلى الذي يليه، وكما جرت العادة، ستسحب كرة من أحد أوعية المنتخبات، متبوعة بكرة من أحد أوعية المجموعات، وهذا ما سيحدد المركز الذي سيوضع فيه كل منتخب، كما سيجري توزيع منتخبات كل اتحاد قاري على المجموعات الثماني، بحيث لا يشارك منتخبان من الاتحاد القاري نفسه في مجموعة واحدة، باستثناء أوروبا الممثلة بثلاثة عشر منتخبا، حيث سيتنافس منتخبان أوروبيان في خمس مجموعات من أصل ثمان.
وستتواصل منافسات مرحلة المجموعات في كأس العالم FIFA قطر 2022 على مدى 12 يوما، وستشهد إقامة أربع مباريات في اليوم الواحد مما يوفر لجميع المنتخبات الحصول على الراحة المثلى بين المباريات، كما سيتيح هذا الأمر جدولا زمنيا مشوقا للجماهير حيث سيكون بإمكانهم حضور مباراتين في اليوم نفسه خلال المرحلة الأولى من البطولة.
وستسمح الطبيعة متقاربة المسافات التي تتميز بها قطر، والتي لا تتطلب السفر بالطائرة بين الاستادات، للمنظمين، وللمرة الأولى، تحسين ظروف ومتطلبات المباريات، لصالح وراحة المشجعين والمنتخبات ووسائل الإعلام.
وعلى الرغم من أن القرعة النهائية ستحدد المجموعات، فإن جدول المباريات النهائي سيتم تأكيده بعد توزيع المباريات على الاستادات، وتحديد أوقات المباريات لكل يوم من أيام المنافسات، وستنتج عن ذلك إتاحة معلومات أكثر تحديدًا حول وقت انطلاق المباريات، بما يشكّل إفادة للمشجعين الذين يشاهدون المباريات من منازلهم، وكذلك للمشجعين الذين سيحضرون مباريات البطولة في قطر.
ولن تؤثر هذه المرونة الإضافية على أي جوانب فنية، بغض النظر عن توقيت المباراة والاستاد الذي تُقام على أرضه، مع الأخذ بالاعتبار تقارب الاستادات في كأس العالم FIFA قطر 2022، ودرجة الحرارة المعتدلة في قطر خلال شهري نوفمبر وديسمبر.
وتستضيف قطر لأول مرة في تاريخ الشرق الأوسط نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم، كما ستُقام للمرة الأولى البطولة في فصل الشتاء، خلال الفترة من 21 نوفمبر وحتى 18 ديسمبر 2022 حيث سيحتضن استاد البيت المباراة الافتتاحية التي سيكون المنتخب القطري طرفها الأول، على أن يحتضن استاد لوسيل المباراة النهائية التي تتزامن مع احتفال دولة قطر بيومها الوطني في 18 ديسمبر المقبل.
وسيشهد حفل القرعة مشاركة ألفي ضيف، حيث سيشارك بطلا كأس العالم السابقان البرازيلي كافو، والألماني لوثار ماتيوس، بجانب ستة مساعدين آخرين، في إجراء القرعة النهائية للكشف عن مجموعات كأس العالم FIFA قطر 2022، التي تستضيفها استادات المونديال الثمانية نهاية العام الجاري.
وتضم مجموعة المساعدين، خلال مراسم إجراء القرعة النهائية للبطولة، العديد من نجوم كرة القدم من بينهم: القطري عادل أحمد مال الله، والجزائري رابح ماجر، والإيراني علي دائي، والمدرب الصربي بورا ميلوتينوفيتش، والنيجيري أوكوتشا، والأسترالي تيم كهيل.
كما يشارك نجم المنتخب البرازيلي السابق كافو في إجراء القرعة النهائية لكأس العالم للمرة الثالثة، ويُعَد اللاعب الوحيد الذي شارك في ثلاث مباريات نهائية في ثلاث نسخ متتالية من كأس العالم أعوام 1994 و1998 و2002، ونجح خلالها في إحراز لقب البطولة مرتين.
وتضم قائمة المساعدين في إجراء القرعة أيضًا نخبة من الأسماء اللامعة في عالم كرة القدم، من ضمنهم ماتيوس الذي قاد منتخب ألمانيا الغربية للفوز بمونديال 1990، وأوكوتشا، صانع ألعاب منتخب نيجيريا السابق الذي لعب مونديال 1994، ونجح مع الجيل الذهبي لنيجيريا في الفوز بالميدالية الذهبية في منافسات كرة القدم في أولمبياد أتلانتا 1996.
وبدوره، سجل تيم كيهل أول هدف لأستراليا في نهائيات كأس العالم خلال مباراتها مع منتخب اليابان في مونديال 2006، ومثّل منتخب بلاده في نسخ كأس العالم 2010 و2014 و2018.
ويُعَد بورا ميلوتينوفيتش المدرب الوحيد الذي تمكّن من المشاركة في خمس نسخ متتالية من كأس العالم مع خمسة منتخبات مختلفة، هي: المكسيك في 1986، وكوستاريكا في 1990، والولايات المتحدة الأمريكية في 1994، ونيجيريا في 1998، والصين في 2002.
ويساعد في إجراء قرعة أول نسخة من كأس العالم في الشرق الأوسط ثلاثة أسماء بارزة من المنطقة، على رأسهم ممثل البلد المضيف المدافع القطري السابق عادل أحمد مال الله، الذي شارك ضمن منتخب بلاده في كأس العالم للشباب 1981، عندما فازت قطر بالميدالية الفضية، كما مثّل بلاده في منافسات كرة القدم في أولمبياد لوس أنجلوس 1984.
من جانبه قاد رابح ماجر منتخب الجزائر لتحقيق إحدى أكبر مفاجآت كأس العالم عندما سجل الهدف الأول في مواجهة ألمانيا الغربية، ليفوز منتخبه بهدفين لهدف، في حين كان مهاجم منتخب إيران السابق علي دائي أفضل هدّاف دولي في التاريخ برصيد 109 أهداف، قبل أن يتخطاه البرتغالي كريستيانو رونالدو في سبتمبر الماضي.
وإلى جانب هؤلاء المساعدين الثمانية يدير القرعة فريق يضم كلًّا من: محلل كرة القدم ولاعب إنجلترا السابق جيرمين جيناس، والمقدمة الرياضية البريطانية الجامايكية سامانثا جونسون، وكارلي لويد، بطلة كأس العالم للسيدات مرتين.


التعليقات

إضافة تعليق