فرق من السلك الدبلوماسي بجنيف تشارك في دوري لكرة القدم تحت شعار "الطريق إلى كأس العالم 2022"

قنا
2022-06-25 | منذ 2 شهر

فرق من السلك الدبلوماسي بجنيف

جنيف، 25 يونيو 2022 - نظم الوفد الدائم لدولة قطر لدى مكتب الأمم المتحدة في جنيف بالتعاون مع /مشروع تغيير التصورات/ بمكتب المدير العام للمقر الأوروبي للأمم المتحدة، ونادي الأمم المتحدة لكرة القدم في جنيف، دوري في كرة القدم، في استاد /فارومبي/ تحت شعار "الطريق إلى كأس العالم 2022" وذلك بمناسبة استضافة دولة قطر بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022.

وشارك في الدوري ثمانية فرق من السلك الدبلوماسي والموظفين المحليين ببعثات الدول الأعضاء المعتمدة لدى الأمم المتحدة في جنيف، يمثلون المجموعات الإقليمية : إفريقيا، وآسيا والمحيط الهادئ، وأوروبا، وأمريكا الشمالية والوسطى ومنطقة البحر الكاريبي، وأوقيانوسيا، وأمريكا الجنوبية، والمجموعة العربية، ومجلس التعاون الخليجي.

وبهذه المناسبة، ألقت السيدة جوهرة عبدالعزيز السويدي، القائم بالأعمال بالإنابة بالوفد الدائم لدولة قطر لدى مكتب الأمم المتحدة، كلمةً رحبت فيها بجميع الحاضرين، وتقدمت بالشكر بوجه خاص إلى الخطوط الجوية القطرية، واللجنة العليا للمشاريع والإرث، واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بدولة قطر باعتبار الجهات الثلاث الرعاة الرئيسيين لهذه البطولة.

وأشارت في كلمتها إلى الدور الذي تلعبه الرياضة بشكل عام في دعم العديد من أهداف التنمية المستدامة الرئيسية وفي مواجهة التحديات التي تواجه المجتمع الدولي في جميع مناحي الحياة.

وأكدت السويدي قناعتها بأن بطولة كأس العالم لكرة القدم FIFA قطر 2022 ،ستكون استثنائية، وأنها ستسجَّل في التاريخ باعتبارها واحدة من أكثر البطولات نجاحاً من حيث التنظيم.

من جانبه قال سعادة الدكتور محمد بن سيف الكواري نائب رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، إنّ الرياضة تعتبر من العناصر التمكينية الهامة للتنمية المستدامة، مؤكداً على المساهمة المتعاظمة التي تضطلع بها الرياضة في تحقيق التنمية والسلام بالنظر إلى دورها في تشجيع التسامح والاحترام ودورها في تمكين المرأة والشباب والأفراد والمجتمعات وفي بلوغ الأهداف المنشودة في مجالات الصحة والتعليم والاندماج الإنساني بين مختلف المجتمعات.

وأتاح الحدث لمختلف المشاركين فرصةً لتعميق التبادل الثقافي والتفاهم والاحترام المتبادلين، كما ساعد على إبراز قيم كرة القدم وارتباطها بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، ودورها في تعزيز مبادئ التسامح، والوحدة في التنوع، والتعاون والتضامن، بالإضافة إلى توفير الشعور بالحياة الطبيعية، وتعزيز الاعتداد بالنفس والروح الجماعية.

وفي نهاية مباريات الدوري التي جرت خلال يوم واحد، قامت السيدة تاتيانا فالوفايا المديرة العامة لمكتب الأمم المتحدة بجنيف، إلى جانب ممثلي كل من الخطوط الجوية القطرية، واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، بتسليم الجوائز للفرق الفائزة في هذه البطولة وتقديم التهنئة لهم على ما تحلوا به من روح رياضية عالية.

كما تم توزيع هدايا تذكارية لبطولة كأس العالم لكرة القدم FIFA قطر 2022 ، على جميع المشاركين في البطولة مقدمة من اللجنة القطرية العليا للمشاريع والإرث.


التعليقات

إضافة تعليق