الشيخ جوعان بن حمد يفتتح بطولة العالم للجودو 2023

قنا
2023-05-09 | منذ 1 سنة

الشيخ جوعان بن حمد يفتتح بطولة العالم للجودو 2023

الدوحة، 9 مايو 2023 - افتتح سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية القطرية بطولة العالم للجودو 2023 التي تستضيفها الدوحة على صالة علي بن حمد العطية بنادي السد وتستمر منافساتها حتى الرابع عشر من مايو الجاري.

حضر حفل الافتتاح السيد ماريوس فايزر رئيس الاتحاد الدولي للجودو، وعدد من أصحاب السعادة، وقيادات الحركة الرياضية والأولمبية على الصعيدين الآسيوي والدولي، بالإضافة إلى عدد من مسؤولي الاتحادين القطري والدولي للعبة، وضيوف البطولة.

وقام سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية، بتتويج الفائزات في فئة السيدات في وزن تحت 52 كلغ.

وتوج سعادته اليابانية أوتا آبي بالميدالية الذهبية، والأوزبكية ديورا كالديوروفا بالميدالية الفضية، والفرنسية اماندين بوشار والإيطالية اوديت جيفريدا بالميداليتين البرونزيتين.

كما قام سعادة الدكتور ثاني بن عبدالرحمن الكواري النائب الثاني لرئيس اللجنة الأولمبية القطرية بتتويج الفائزين في فئة الرجال في وزن تحت 66 كلغ، حيث توج الياباني هيفومي آبي بالذهبية، ومواطنه جوشيرو مارياما بالفضية، والفرنسي وليد خيار والمنغولي يوندون بيرينلي بشكو بالميداليتين البرونزيتين.

واستهل حفل الافتتاح بكلمة السيد خالد بن حمد العطية نائب الرئيس ومدير عام اللجنة المنظمة لبطولة العالم للجودو "الدوحة 2023".

وقال العطية: "يسعدني أن أرحب بكم جميعًا في حفل افتتاح بطولة العالم للجودو - الدوحة 2023"، وأضاف: "نحن فخورون باستضافة بطولة العالم للجودو لأول مرة في الدوحة، حيث بلغنا محطة جديدة في ترسيخ مكانة دولة قطر كبلد مضيف نجح في استقطاب أكبر المحافل الرياضية في العالم، ولا بد لي أن أغتنم هذه الفرصة لأعبر عن امتناننا لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، على قيادة سموه التي من خلال رؤيته وتوجيهه، شهدنا نموا وتطورا غير مسبوق في تشكيل المشهد الرياضي والبنية التحتية الحالية، وأمست دولة قطر موطنا للمرافق الرياضية العالمية المستوى".

وفي ختام كلمته قال العطية: "أود أن أشكر كل من ساهم في جعل هذا الحدث ممكنا من المنظمين إلى المتطوعين، ومن الرعاة إلى الجماهير، وأتمنى لجميع الرياضيين التوفيق، وآمل أن يستمتع الجميع ببطولة العالم للجودو - الدوحة 2023".

من جانبه، رحب سعادة السيد جاسم راشد البوعينين الأمين العام للجنة الأولمبية القطرية، بضيوف البطولة وقال: "يسرنا أن نستضيف بطولة العالم للجودو على أرض قطر، ونرحب بالجميع في الدوحة عاصمة الرياضة، كما عهدها العالم فإن دولة قطر رفعت شعار الريادة والتميز في تنظيم الأحداث الرياضية، إلى جانب المحافظة على قيمها وموروثها وإبرازها في مثل هذه المحافل".

وأضاف: "نأمل تنظيم نسخة استثنائية من بطولة الجودو بمشاركة عدد كبير من ممارسي هذه الرياضة بينهم أبرز المصنفين الأوائل عالميا والذين يمثلون 99 دولة، ونشهد أقوى العروض التي تليقُ بالحدث في فئتَي الفردي للسيدات والرجال، وفئة الفرق مختلط، وخلق بيئة متنوعة وشاملة للرياضيين والمشجعين على حد سواء".

وفي ختام حديثه تمنى سعادته لنجوم المنتخب القطري للجودو (خليل الرباحي ومحمد الرباحي في وزن تحت 81 كلغ، ورضا نفوة في وزن تحت 100 كلغ، للرجال) كل التوفيق في هذه البطولة وتقديم مستويات مشرفة للرياضة القطرية.

من جانبه، أشاد السيد ماريوس فايزر رئيس الاتحاد الدولي للجودو بإقامة بطولة العالم 2023 في الدوحة، معربا عن شكره لدولة قطر على دعمها للبطولة.

وقال فايزر: "نحن اليوم في بلد الرياضة والثقافة والتكنولوجيا، البلد الذي أصبح وجهة لتنظيم البطولات العالمية الرياضية، بلد قيم الوحدة والصداقة بين البلدان".

وأضاف: "أود أن أعبر عن شكري لدولة قطر لدعمها للرياضة وبشكل خاص لبطولة العالم للجودو وأتمنى أن تستمر قطر في هذا الطريق، وأن تكون أفضل منظم لدورة الألعاب الأولمبية في المستقبل لأنها تستحق ذلك".

ونوه فايزر في كلمته بدور الرياضة في توطيد العلاقات بين الشعوب والأمم وقال: "الرياضة هي أفضل طريقة لربط وتوثيق الصلات بين الشعوب، ونحن في الوقت الحاضر بالعالم نمر بمرحلة صعبة في العلاقات الدولية بسبب ما يجري في العديد من مناطق العالم.. لذلك ينبغي أن نحافظ على استقلالية الرياضة لتكون مصدر إلهام لساسة العالم حتى نحافظ على السلام والتفاهم والتعاون بين الشعوب".

وفي ختام حديثه قال: "شكرا لدعمكم ولكل من يدعمون الرياضة ورياضة الجودو بشكل خاص وأتمنى لنا النجاح والتوفيق".

وشهد حفل افتتاح بطولة العالم للجودو فقرات متنوعة وممتعة، باستعراض بصري مبهج وفيديوهات (مابينغ) تعرض على أرضية الملعب تبعتها فقرة تمثيلية لعائلة قطرية تتحدث عن مسيرة هذه البطولة، ثم فقرات استعراضية تبعها دخول لاعبي الجودو الصغار بعروض قتالية.

وفي عرض مبهر دار حوار عائلي بين الأب وابنه عن الحياة في قطر قديما، ثم يقوم الشاب برحلة عبر الزمن لتلك الحقبة القديمة، وذلك باستخدام تقنية الواقع الافتراضي.

كما شهد الحفل لوحة استعراضية مستوحاة من التراث المحلي القطري، وعراقة موروثها بين البر والبحر تحت شعار "عاشوا وتعلموا الصبر وعلمونا نحلم ونستمر"، تلتها لوحة استعراضية أخرى تعبر عن الحياة البحرية القديمة وألعاب الأطفال التراثية على الشاطئ.

وفي الختام تم عزف النشيد الوطني القطري وبعده النشيد الرسمي للجودو ليختتم حفل الافتتاح بفيلم قصير عن البطولة.

وجاءت منافسات اليوم الثاني لبطولة العالم للجودو 2023 قوية ومثيرة، ففي وزن تحت 66 كلغ للرجال شارك في منافسات اليوم 55 لاعبا، حيث فاز الياباني هيفومي آبي بالميدالية الذهبية ومواطنه جوشيرو مارياما بالفضية، فيما أحرز الميدالية البرونزية كل من الفرنسي وليد خيار بتغلبه على الكوري أن بول، وحصد البرونزية الثانية المنغولي يوندون بيرينلي بشكو بتغلبه على الجورجي مارجيلاشفيلي فازا.

ولدى السيدات، أقيمت المنافسات اليوم في وزن تحت 48 كلغ، بمشاركة 46 لاعبة، حيث تمكنت اليابانية أوتا آبي والأوزبكية ديورا كالديوروفا من الوصول للمباراة النهائية، وحققت اليابانية أوتا آبي الفوز وحصد الميدالية الذهبية، ونالت كالديوروفا الفضية، وفي مباراتي الميدالية البرونزية، تمكنت الفرنسية أماندين بوشار من الفوز بالبرونزية بعد تغلبها على المجرية ريكا بوك، كما حصدت الإيطالية أوديت جيفريدا البرونزية الثانية بتغلبها على لاعبة كوسوفو كراسنيكي ديستريا.

وتتواصل منافسات البطولة غدا لليوم الثالث بإقامة المباريات التمهيدية لوزن تحت 73 كلغ للرجال بمشاركة 55 لاعبا، ووزن تحت 57 كلغ للسيدات بمشاركة 50 لاعبة.

ويشارك في فئة الفرد 343 لاعبا و314 لاعبة يمثلون 99 دولة.

ويمثل المنتخب القطري في البطولة في فئة الفردي 3 لاعبين ولاعبة واحدة في وزن تحت 81 كلغ ووزن تحت 100 كلغ.

وتشهد البطولة مشاركة نخبة من المصنفين الأوائل في التصنيف الدولي للجودو وأبطال العالم والأولمبياد، على غرار الجورجي لاشا شافداتوشفيلي الفائز بذهبية أولمبياد لندن 2012 وذهبية بطولة العالم المجر 2021 في وزن تحت 73 كلغ، ويملك في رصيده 14 ميدالية ذهبية في مختلف البطولات الدولية والقارية، وأيضا الجورجي الآخر تاتو جريجالافيلي بطل العالم في بطولة طشقند 2022 في وزن تحت 81 كلغ، ويملك في رصيده 13 ميدالية ذهبية في البطولات القارية والدولية.

أما لدى السيدات فتضم القائمة أيضا نخبة من المصنفات الأوائل على العالم وبطلات الأولمبياد والعالم أبرزهن: البرازيلية رافائيلا سيلفا الفائزة بذهبية أولمبياد ريو 2016 في وزن تحت 57 كلغ، وذهبيتين في بطولتي العالم ريو ديجانيرو 2013 وطشقند 2022، وتملك في رصيدها 19 ميدالية ذهبية في البطولات القارية والدولية، والفرنسية ديكو رومان الفائزة بذهبية بطولة العالم طشقند 2022، في وزن فوق 78 كلغ وتملك في رصيدها 17 ميدالية ذهبية البطولات القارية والدولية، والكرواتية ماتيك بربرا بطلة العالم 3 مرات في وزن تحت 70 كلغ أعوام: 2014 و2021 و2022، والإيطالية بيلاندي أليس بطلة العالم 2018.

وفي تصريح له أعرب الياباني هيفومي آبي عن سعادته بالفوز بالميدالية الذهبية لفردي الرجال في وزن تحت 66 كلغ اليوم.

وقال "آبي" بطل أولمبياد طوكيو 2020 وبطل العالم 4 مرات: "تمكنت من تحقيق الفوز في المباراة النهائية بعد منافسة قوية وصعبة اليوم مع مواطني جوشيرو مارياما، وحصد الميدالية الذهبية، وضمان التأهل لأولمبياد باريس 2024"، وأضاف: "سعادتي مزدوجة اليوم بتتويج شقيقتي أوتا بذهبية السيدات، وهي هدية غالية لعائلتي وللشعب الياباني كافة".

وأكد هيفومي سعيه للحفاظ على لقبه الأولمبي خلال مشاركته المقبلة بأولمبياد باريس 2024، مبينا أن المنافسة ستكون أقوى وأصعب، وسيحاول التحضير لها بشكل جيد، والمحافظة على لقبه الذي أحرزه بأولمبياد طوكيو 2020.

بدورها، أعربت اليابانية أوتا آبي الفائزة بالميدالية الذهبية لوزن تحت 52 عن سعادتها، وقالت عقب التتويج: "كانت منافسة صعبة وقوية، وهو ما يتطلب مني الكثير من التركيز والدقة في مباغتة الخصم".

وأضافت بطلة أولمبياد طوكيو 2020 وبطلة العالم خمس مرات: "كنت أدرك منذ البداية أن المنافسة قوية؛ ولذلك أعددت نفسي بشكل جيد، وأشكر المدرب على ما قدمه لي من جهد، وسينصب تركيزي بعد البطولة على أولمبياد باريس 2024".


التعليقات

إضافة تعليق