أسطورة الكرة الألمانية لوثار ماتيوس لـ "قنا": قطر قدمت نسخة رائعة واستثنائية من المونديال وأبهرتني حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة

قنا
2023-05-24 | منذ 1 سنة

ماتيوس

ميونيخ، 24 مايو 2023 - أعرب لوثار ماتيوس، أسطورة الكرة الألمانية ونجم بايرن ميونيخ السابق، عن إعجابه الشديد وانبهاره بالتنظيم القطري لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، مشيدا بحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة.
وقال ماتيوس، في تصريح لوكالة الأنباء القطرية "قنا" خلال مائدة مستديرة بميونيخ تلبية لدعوة من رابطة الدوري الألماني "بوندسليجا" ومجموعة قنوات "بي إن سبورتس"، الناقل الحصري لمباريات البطولة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: "أحببت مونديال قطر كثيرا.. قضيت هناك قرابة 6 أسابيع خلال بطولة كأس العالم، واستمتعت جدا بكل تفاصيل البطولة، حيث كان التنقل بين الاستادات سهلا وسلسلا، وتمكنت من مشاهدة العديد من المباريات في أكثر من ملعب، وكان الأمر جيدا جدا، ولم أستغرق كثيرا من الوقت للتنقل؛ بفضل قرب المسافات بين الملاعب".
وأضاف: "البطولة كانت رائعة بكافة المقاييس، والاستادات كانت جميلة جدا وعلى أعلى درجة من التطور.. كما شهدت المباريات الكثير من الإثارة والتشويق بين المنتخبات، وكان الأداء مميزا .. هي نسخة مبهرة ورائعة واستثنائية من كأس العالم من خلال جودة الاستادات والتنظيم المميز والمبهر، وأيضا انسيابية حركة المرور في الشوارع".
وأشاد ماتيوس بحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة في قطر وقال: "الاستقبال كان بحفاوة وكان هناك ترحيب كبير جدا، وأعتقد أن كل محبي ومشجعي كرة القدم حول العالم شعروا بأنهم مرحب بهم في قطر".
وبالنسبة لمردود المنتخب الألماني في مونديال قطر قال ماتيوس: "الأداء كان جيدا لكني تفاجأت طبعا بالخروج بعد دور المجموعات، حيث سيطر المنتخب الألماني على المباريات الثلاث أمام اليابان وإسبانيا وكوستاريكا، وكان الأداء جيدا، لكن النتيجة كانت سيئة ومؤسفة، وأعتقد أن الفرص كانت ممتازة للمنتخب الألماني من خلال الاستحواذ على الكرة، كما أن التسديدات على الهدف كانت من الناحية الإحصائية أعلى بكثير من الخصم .. لكن للأسف منتخبنا ينقصه لاعب هداف رقم (9) قلب هجوم، وهو المشكل الذي يعانيه فريق بايرن ميونيخ حاليا".
وتابع: "مرة أخرى كأس العالم في قطر كانت ممتازة جدا، وهي تجربة رائعة بالنسبة لي رغم النتيجة المؤسفة للمنتخب الألماني الذي يسعى للعودة بقوة لقائمة أفضل 5 منتخبات في العالم.. بالطبع لسنا الأفضل عالميا لكننا، لا بد أن نعود إلى قائمة أفضل 5 منتخبات في العالم".. مبينا أن المدرب هانز فليك هو الرجل المناسب للقيام بهذه المهمة وتطوير المنتخب".
وفيما يتعلق بإمكانية مغادرة اللاعب توماس مولر لفريق بايرن ميونيخ بسبب جلوسه لعدة مباريات على دكة البدلاء، قال ماتيوس: "في الحقيقة لا أستطيع أن أصدق أو أتخيل أن مولر سيغادر الفريق؛ لأنه هو بايرن ميونيخ ولا يمكنني أن أشاهده يلعب أو يرتدي زي فريق آخر.. وهو سفير وواجهة النادي.. والجماهير مولعة به كثيرا.. هو روح البايرن وأظن أنه سيبقى مع الفريق حتى تنتهي مسيرته المهنية كلاعب، وهو مرتبط بعقد حتى 2024، وبعدها يستطيع أن يحصل على منصب إداري في الفريق ربما مثل أوليفر كان أو كارل هاينز رومينيغه".
وأشاد ماتيوس بفنيات مولر، وقال: "هو لاعب ممتاز سواء كان على دكة البدلاء أو أساسيا مع الفريق، ويهتم بروح الفريق والتخطيط وبتطبيق الخطة المعتمدة من المدرب، وبالتالي فإن المدرب محظوظ جدا بوجود لاعب مثله .. وكنت أقوم بالشيء نفسه خلال مسيرتي كلاعب مع المدرب فرانتس بكنباور، وكان يستجيب لقراراتي لأنه هو نفسه كان يقوم بالأمر نفسه قبل 30 عاما، وبالتالي هذه عقلية مستمرة لهؤلاء اللاعبين مع أنديتهم".
وأوضح ماتيوس أن الدوري الألماني يبدو مختلفا هذا الموسم، فبعد هيمنة بايرن في آخر 10 سنوات، بات أكثر تشويقا في النسخة الجارية... وهذا العام سيتحدد الفائز في الجولة المقبلة في ظل مطاردة بروسيا دورتموند للفريق البافاري لحسم لقب البوندسليجا.
وكان ماتيوس قد خاض 150 مباراة دولية بقميص منتخب ألمانيا، مقارنة بـ 121 مباراة في رصيد مولر، بينما شارك نوير في 117 مواجهة دولية حتى الآن.. وقد رشح مانويل نوير وتوماس مولر لكسر هذا الرقم، وقال: "أعتقد أن مانويل نوير وتوماس مولر هما الأقرب لكسر هذا الرقم، وسأهنئ من يوقع على هذا الإنجاز".
وأشاد بالمستوى المميز الذي يقدمه حارس المرمى مانويل نوير، ووصفه بالأفضل في العالم، وأنه بإمكانه اللعب دوليا لمدة 3 أعوام أخرى في حالة عدم تعرضه للإصابة.
وعن أداء اللاعبين العرب في البوندسليجا، قال: "الأمر وثيق الصلة بمراحل الشباب سواء في إفريقيا أو آسيا أو غيرهما؛ إذ يحتاج إلى خبرة وتدريب ومدربين خبراء؛ لأنهم بحاجة إلى تطوير مواهبهم عند القدوم إلى أوروبا، وعليهم كذلك التركيز على اللعب الجماعي وليس الفردي".. مبينا أن الكثير من دول إفريقيا تحسنت بشدة بعد احتراف العديد من شبابها في أوروبا، الذين نقلوا خبراتهم لاحقا لأقرانهم، والأمر نفسه للاعبين الآسيويين بالدوري الألماني، خاصة اليابان "التي تلعب بنفس عقليتنا، لا سيما الالتزام الشديد، وهذا ما نتناغم معه".
وتعليقا على شراكة "بي إن" مع الدوري الألماني، قال السيد جاسم عبدالرحمن المفتاح مدير إدارة الاتصال المؤسسي لـ "بي إن" في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في تصريح لوكالة الأنباء القطرية "قنا": "ترسخ شراكتنا مع الدوري الألماني، التي بدأت في عام 2015، رؤيتنا الرامية إلى الريادة العالمية في نقل المحتوى المتنوع لكرة القدم.. ويتسم الدور الألماني بخصوصية ترتقي بحب هذه الرياضة على مستوى العالم، بما فيه من منظومة متميزة من الأندية ولاعبين من طراز عالمي ونماذج ملكية فريدة، فضلا عن البنية التحتية الحديثة والشغف الكبير الذي يمتلكه مشجعو الدوري.. وتتطلع "بي إن"، التي تتعاون مع الدوري الألماني للنهوض بمكانة الساحرة المستديرة، إلى ترسيخ حضور الدوري في أسواق منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الـ 24 خلال الموسم الأول، في إطار اتفاقية رائدة لمدة ثلاثة أعوام لنقل جميع مباريات الدوري.. كما نؤكد مجددا التزامنا بتعزيز إرث هذا الدوري الشهير، عن طريق توفير تغطية استثنائية تلبي تطلعات عشاق كرة القدم الألمانية، وتنقل صورة حقيقية لثقافتها على "بي إن سبورتس".
يذكر أن شراكة "بي إن" الأولية مع الدوري الألماني بدأت في عام 2015، حيث قامت ببث أربعة مواسم كاملة حتى نهاية موسم 2019 - 2020، الذي شهد تسجيل نادي بايرن ميونيخ 100 هدف، وحصده لقب الدوري للمرة الثامنة على التوالي.
وفي بداية الموسم الحالي، وقعت "بي إن" اتفاقية جديدة تمتد لثلاث سنوات، وتمنح المجموعة حق بث الدوري الألماني من موسم 2022 - 2023 وحتى نهاية موسم 2024 - 2025.
وحقق التعاون بين "بي إن" والدوري الألماني نجاحا ملحوظا، حيث حظيت تغطية الشبكة للأحداث الرياضية في ألمانيا بشعبية كبيرة لدى جمهور كرة القدم في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ومختلف أنحاء العالم، بما فيها الدوري بمجموع مبارياته الـ 306، ومباريات البلاي أوف وكأس السوبر الألماني، إلى جانب تغطية المباريات المهمة في دوري الدرجة الثانية.. كما تحظى "بي إن" بموجب هذه الاتفاقية بالحقوق الكاملة لبث المحتوى الرقمي ومحتوى منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بالبطولات المذكورة. 
وتبث قنوات "بي إن سبورتس" لجمهورها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا مباريات الدوري الألماني البالغ عددها 306 في الموسم الواحد، بالإضافة إلى مباراة كأس السوبر الألماني، التي تجمع بين بطل الدوري وبطل كأس ألمانيا.. كما تبث الشبكة مباراتي البلاي أوف لتحديد الفريق الهابط إلى الدرجة الثانية في نهاية الموسم، والتي تجمع بين صاحب المركز السادس عشر في دوري الدرجة الأولى، وصاحب المركز الثالث في دوري الدرجة الثانية.
وأصبحت قنوات "بي إن سبورتس" شريك البث الحصري للدوري الألماني في 28 دولة حول العالم، بما في ذلك فرنسا وتركيا وأستراليا ونيوزيلندا، إلى جانب 24 دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وهي: الجزائر، والبحرين، وتشاد، وجيبوتي، ومصر، وإيران، والعراق، والأردن، والكويت، ولبنان، وليبيا، وموريتانيا، والمغرب، وعمان، وفلسطين، وقطر، والمملكة العربية السعودية، والصومال، وجنوب السودان، والسودان، وسوريا، وتونس، والإمارات العربية المتحدة، واليمن.


التعليقات

إضافة تعليق