الدوري القطري : السد للحفاظ على الصدارة .. والدحيل يصطدم بالريان في قمة الجولة الثامنة

متابعات
2023-11-01 | منذ 8 شهر

شعار دوري نجوم قطر

الدوحة، 1 نوفمبر 2023 -  يسعى السد للحفاظ على صدارة الدوري القطري لكرة القدم "دوري نجوم إكسبو" عندما يلتقي المرخية في الجولة الثامنة التي تشهد قمة قوية تجمع الدحيل حامل اللقب بالريان.

وتقام الجولة الثامنة يومي غد الخميس وبعد غد الجمعة، وسط طموح التعزيز للمنتصرين ومساعي التعويض للمتعثرين.

ويأمل السد الذي استعاد الصدارة في الجولة الماضية عقب فوزه على معيذر ليرفع رصيده إلى النقطة 16، في مواصلة انتصاراته وتحصين ريادته لجدول الترتيب في ظل ضغط الغرافة الذي يتأخر ثانيا بفارق الأهداف، في حين يعاني المرخية الأمرين بعدما عاد إلى دوامة الخسائر بسقوطه أمام فريق قطر برباعية نظيفة في الجولة الماضية ليتجمد رصيده عند النقاط الثلاث في المركز الأخير.

وتبدو كفة السد المنتشي بانتصار عريض قاريا على الفيصلي الأردني بسداسية بدور المجموعات بأبطال آسيا، قبل الفوز المحلي على معيذر، راجحة لتحقيق انتصار جديد خصوصا وأنه يلعب على ارضه على استاد جاسم بن حمد، فيما سيبحث المرخية عن تجنب الخسارة والخروج بنقطة التعادل التي قد تشكل حافزا لاستعادة المسار الصحيح، خصوصا وأنها ستكون أمام فريق قوي مدجج بالنجوم ومرشح للظفر باللقب.

وستكون الأنظار مسلطة على قمة قوية تجمع الدحيل حامل اللقب، بالريان على استاد عبد الله بن خليفة وسط بحث مشترك عن النقاط الثلاث.

ويتطلع الدحيل صاحب المركز الخامس برصيد 13 نقطة، لتعزيز الصحوة عقب الانتصار على الشمال في الجولة الماضية محليا بهدفين لهدف، بعدما كان قد خسر أمام النصر السعودي بدوري أبطال آسيا بأربعة أهداف لثلاثة، من أجل جني كامل النقاط والتقدم على سلم الترتيب.

بالمقابل يأمل الريان تجاوز الخسارة في قمة الجولة الماضية أمام الغرافة بأربعة أهداف لثلاثة، ليقبل الهزيمة الثانية في البطولة مقابل خمسة انتصارات أبقت الرصيد عند النقطة 15 ليتراجع الى المركز الثالث بعدما كان في الصدارة.

ولم يكن انتصار الدحيل في الجولة الماضية سهلا على الشمال، خصوصا بعدما قلص هذا الأخير الفارق في الدقائق الأخيرة وبحث عن التعديل دون طائل، ما يجعل المدرب الفرنسي الجديد كريستوف غالتيه مطالبا بإظهار فريقه بصورة أفضل أمام فريق قوي بحجم الريان، رغم أن هذا الأخير لم يعد يقدم مستوى ثابتا، وبات يعاني دفاعيا في المباريات الأخيرة، حيث تجسدت المشاكل الدفاعية بالتخلي عن التقدم المبكر على الغرافة بهدفين نظيفين في ثلث الساعة الأول قبل أن يقلب المنافس الطاولة في الشوط الثاني ويفوز بأربعة أهداف لثلاثة.

وفي مواجهة أخرى لا تقل شأنا يلتقي الغرافة مع العربي، وسط ظروف متباينة بكفة تبدو أرجح للأول.

وكان الغرافة صاحب المركز الثاني برصيد 16 نقطة متأخرا عن المتصدر السد بفارق الأهداف، قد صنع الحدث عندما قلب تأخره أمام الريان بهدفين إلى فوز ثمين في الوقت بدل الضائع بأربعة أهداف لثلاثة في مباراة مثيرة، قدم خلالها فريق المدرب البرتغالي بيدرو مارتنيز مستوى لافتا.

بالمقابل يعيش العربي وصيف النسخة السابقة من الدوري، وبطل كأس الأمير 2023 ، وضعية صعبة خصوصا بعد السقوط المتأخر أمام الأهلي في الجولة الماضية بثلاثة أهداف لاثنين، ليتجمد رصيده عند النقطة السادسة متراجعا إلى المركز الثامن ومتقدما على الأهلي بفارق الأهداف.

ويعول الغرافة على مستويات راقية جدا يقدمها النجم الجزائري ياسين إبراهيمي أفضل لاعب في الدوري في شهري أغسطس وسبتمبر الماضيين، ومتصدر هدافي الدوري، حيث يقوم اللاعب بدور كبير في انتصارات فريقه، بعدما سجل هدفين في المباراة الأخيرة أمام الريان، وكان قبل ذلك وراء أهداف فريقه الخمسة في مرمى معيذر حيث سجل هدفين وصنع ثلاثة.

بالمقابل يعاني العربي من تراجع مستوى بعض نجومه البارزين على غرار المهاجم السوري عمر السومة وصانع الألعاب التونسي يوسف المساكني، فيما لا يزال البرازيلي رافيينا ألكنتارا غائبا عن الفريق بسبب الإصابة.

وفي مباراة أخرى لحساب الجولة الثامنة من "دوري نجوم إكسبو" يلتقي المنتشيان الوكرة وفريق قطر بحثا عن انتصار جديد عقب ظهور جيد في الجولة الماضية حقق خلالها الفريقان الفوز المستحق.

وكان الوكرة قد قلب تأخره أمام أم صلال إلى فوز بهدفين لهدف، ليرفع رصيده إلى النقطة 14 ليستعيد المركز الرابع على سلم الترتيب، ومحافظا على سجله الخالي من الخسائر في البطولة حتى الآن.

بالمقابل استطاع /قطر/ أن يواصل انتصاراته متجاوزا المرخية برباعية نظيفة محققا فوزه الثاني تواليا تحت إمرة مدربه الجديد البرتغالي هيلو سوزا، ليصل إلى النقطة الثامنة متقدما إلى المركز السادس.

بدوره يتطلع الأهلي صاحب المركز التاسع برصيد 6 نقاط للاستفادة من الدوافع المعنوية عقب الفوز الثمين على العربي، من أجل تجاوز الشمال الذي خسر أمام الدحيل ليبقى بدون فوز في البطولة، وظل رصيده عند النقاط الثلاث في المركز قبل الأخير بفارق الأهداف عن المرخية الأخير.

ويبحث المتعثران معيذر وأم صلال عن التعويض وتصحيح المسار، حيث خسر الأول أمام السد بهدفين دون رد ليتراجع الى المركز العاشر برصيد اربع نقاط، وفرط الثاني بالتقدم أمام الوكرة وخسر بهدفين لهدف ليتلقى الهزيمة الثانية تواليا ويتراجع الى المركز السابع برصيد 8 نقاط.

وعلى صعيد الهدافين، يحتل الجزائري ياسين إبراهيمي مهاجم الغرافة الصدارة برصيد 11 هدفا، تلاه كل من الكيني مايكل أولونغا مهاجم الدحيل، والتونسي نعيم السليتي "الأهلي" والجزائري محمد بن يطو "الوكرة"بـ6 أهداف لكل منهم.

ويتساوى 4 لاعبين بخمسة أهداف، وهم أكرم عفيف "السد"، والكونغولي غي مبينزا مهاجم معيذر، وريكاردو غوميز مهاجم الشمال، والبرازيلي برونو تاباتا مهاجم فريق قطر، ثم يأتي خلفهم الإيفواري يوهان بولي مهاجم الغرافة بـ4 أهداف.

ويتصدر السد ترتيب الدوري بـ16 نقطة متقدما بفارق الأهداف عن الغرافة صاحب المركز الثاني، فيما يحتل الريان المركز الثالث بـ15 نقطة ثم الوكرة رابعا بـ14نقطة، والدحيل خامسا بـ13 نقطة، وقطر سادسا بـ8 نقاط بفارق الأهداف عن أم صلال السابع والعربي ثامنا بـ6 نقاط بفارق الأهداف عن الأهلي التاسع، وحل معيذر عاشرا بـ4 نقاط، ثم الشمال في المركز الحادي عشر بـ3 نقاط بفارق الأهداف عن المرخية الثاني عشر.


التعليقات

إضافة تعليق