محمد سعدون الكواري سفير اللجنة العليا للمشاريع يؤكد بإن المونديال كان مشروعا شاملا

متابعات
2023-11-21 | منذ 6 شهر

محمد سعدون الكواري سفير اللجنة العليا للمشاريع

الدوحة، 21 نوفمبر 2023 - أكد السيد محمد سعدون الكواري، سفير اللجنة العليا للمشاريع والإرث خلال “كأس العالم FIFA قطر 2022″، ولاعب المنتخب الوطني للبادل، والإعلامي الحالي، أن ما قدمه المونديال لقطر يتجاوز التنظيم المميز بل يشمل التطور الكبير والشامل على مختلف المستويات الرياضية في قطر، ويساهم كذلك في تطوير المنطقة خاصة على الجانب الرياضي، من خلال تنظيم الحدث الكروي الأكبر عالميا.
وقال الكواري في تصريح له بمناسبة مرور سنة على تنظيم قطر لكأس العالم 2022: “منذ لحظة فوز ملف قطر بشرف استضافة كأس العالم 2022، بدا أن المشروع لا يتوقف عند استضافة البطولة فقط بل أكبر من ذلك بكثير، فالهدف كان كيفية استفادة الدولة من الحدث الرياضي في تطوير البنية التحتية والمنظومة بشكل عام، وكذلك الاستفادة من الإرث الذي سيتركه المونديال”.. مشيرا إلى أن قطر تحظى الآن بمنشآت وملاعب على أعلى مستوى ممكن في مختلف النواحي، وتتميز دائما بتنظيمها مختلف البطولات والمنافسات الرياضية في منشآت على أعلى مستوى ممكن من التميز والريادة والجودة.
واعتبر سفير اللجنة العليا للمشاريع والإرث ،تنظيم قطر لكأس العالم 2022 لم يكن مشروعا رياضيا فقط، من خلال استضافة مباريات المونديال بل كان مشروعا نهضويا يشمل كل شيء داخل الدولة ويعزز من رقيها وتقدمها، حيث قال: “العمل كان كبيرا جدا، ولم يتوقف فقط عند استضافة مباريات كأس العالم، بل كان مشروعا شاملا للنهوض بدولة قطر، وقد تحقق هذا النجاح المنشود على جميع المستويات، من خلال نسخة مميزة للغاية ستبقى استثنائية في تاريخ كأس العالم”.


التعليقات

إضافة تعليق