اللجنة المنظمة لكأس آسيا تشيد بالملاعب العالمية للبطولة

متابعات
2024-01-11 | منذ 5 شهر

اللجنة المنظمة لكأس آسيا

الدوحة، 11 يناير 2024  مع بقاء ما يقارب 24 ساعة على انطلاق منافسات كأس آسيا AFC قطر 2023، عندما يتقابل منتخب قطر المضيف مع لبنان يوم الجمعة على ستاد لوسيل في المباراة الافتتاحية، أشادت اللجنة المنظمة لكأس آسيا في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بالاستعداد الاستثنائي الذي تم القيام به من أجل توفير أفضل منصة للتألق أمام اللاعبين والمنتخبات المشاركة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة يوم الخميس، برئاسة ماريانو ارانيتا جونيور، حيث اطلع أعضاء اللجنة على تحديث شامل حول أهم الإنجازات والخطوات التي تم القيام بها من أجل الاستعداد للبطولة، وكذلك حول جاهزية كافة الجوانب العملياتية من أجل إقامة بطولة مميزة لكافة الأطراف المشاركة.

وقال ماريانو ارانيتا جونيور: من ناحية الأمور العملياتية، فإنه من الواضح أن قارة آسيا جاهزة للاحتفال بأفضل نسخة على الإطلاق في تاريخ كأس آسيا، وقد أعلن معالي رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أن قطر 2023 ستكون بطولة السوابق التاريخية، وهذا الأمر تحقق بفضل التنسيق عالي المستوى والتكامل بين الاتحاد الآسيوي لكرة القدم واللجنة المحلية المنظمة لكأس آسيا AFC قطر 2023.

وأضاف: سواء من خلال إطلاق شعار البطولة - هيّا آسيا - وكذلك إطلاق كأس آسيا الالكترونية، وتطبيق نظام التسسل شبه الآلي، ونظام حكام الفيديو المساعد، والتطوير في الاحتفالات قبل انطلاق كل مباراة، واستخدام مشاريع رقمية متنوعة في سياسة عدم استخدام الورق، فإن كل هذا يؤكد التزام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم واللجنة المحلية المنظمة بضمان تقديم خبرة لا تتكرر لكافة المشاركين.

وأردف بالقول: اهتمام اللجنة المحلية المنظمة الكبير بالتفصيل كان أمراً مميزاً، وباسم اللجنة المنظمة لكأس آسيا، أريد تأكيد امتناننا للجنة المحلية المنظمة لكأس آسيا AFC قطر 2023 على التزامهم الثابت بتنظيم بطولة على أعلى مستوى عالمي.

وأوضح: لدينا إيمان مطلق في أننا سنبني على إرثنا المليئ بالفخر في النسخ السابقة، وكذلك بذات الأهمية فإننا سنوم بتمتين الأساسات أمام الدول التي سوف تستضيف كأس آسيا في المستقبل، من أجل البناء على المعايير النموذجية التي قام بوضعها الاتحاد القطري لكرة القدم واللجنة المحلية المنظمة والسلطات القطرية.

وبالإضافة إلى مجموعة التحسينات التي تم تقديمها للمرة الأولى في النسخة الثامنة عشر من كأس آسيا، فقد اطلع أعضاء اللجنة على المبادرات الجديدة التي تم إطلاقها على صعيد العمليات، والهادفة إلى الارتقاء بنوعية التنظيم والتنسيق، لإقامة المباريات الـ51 المقررة خلال الفترة من 10 كانون الثاني/يناير ولغاية 10 شباط/فبراير 2024.

وتتضمن هذه المبادرات استخدام أدوات رقمية لتحسين فعالية العمليات، وتطبيق نظام خاص لحجوزات الفنادق والملاعب التدريبية، من أجل تقليل المسافات التي تقوم بقطعها المنتخبات المشاركة، إلى جانب جوانب أخرى.


التعليقات

إضافة تعليق